صور نادرة جداً لفؤادة مصر في عيد ميلادها الـ80

  • تاريخ النشر: الأحد، 09 فبراير 2014 آخر تحديث: الأربعاء، 04 فبراير 2015
بليغ حمدي, عبد المنعم مدبولي, شادية وسهير البابلي في بروفات أغاني مسرحية "ريا وسكينة"
مقالات ذات صلة
مي عمر تلهمك أفكار متنوعة لارتداء الفساتين القصيرة
موديلات فساتين سهرة محتشمة من بلقيس فتحي
كيف أصبح شكل أعضاء فرقة جيتارا أصحاب أغنية ياغالي

صادف يوم أمس عيد ميلاد الفنانة القديرة شادية الثمانين، ورغم اعتزال شادية للفن واحتجابها عن الظهور الإعلامي، إلا أن القنوات الفضائية احتلفت أمس بعيد ميلادها.

فقد خصصت قناة CBC إكسترا فقرة كاملة اقتربت من الساعة للاحتفاء بالفنانة التي مازلنا نستمتع بأغنياتها وأفلامها السينمائية، شادية لها فيلمين في قائمة أفضل 100 فيلم في السينما العربية ولها ستة أفلام في قائمة أفضل 100 فيلم في السينما المصرية.

شاهد أيضاً: في عيد ميلاد دلوعة السينما المصرية شادية، بعض الإضاءات على حياتها الشخصية

وخلال اللقاء التليفزيوني الذي أجرته CBC إكسترا مع الإعلامي والإذاعي وجدي الحكيم كشف الكثير عن دلوعة السينما، حيث أكد أن كل تجربة فنية لها كانت تأخذها على محمل الجد خاصة إذا خاضت تجربة جديدة عليها مثل تجربة المسرح ويكون الهدف الأساسي بالنسبة لها النجاح، وأكد الحكيم أن شادية في قلب كل مصري من خلال أغنية "يا حبيبتي يا مصر"، مشيراً أن الإحساس العالي في نبرة صوتها في غناء جملة "يا حبيبتي يا مصر" لن تستطيع أي مطربة الوصول إليه في هذه الجملة تحديداً، مؤكداً أنها تذوب عشقاً في حب مصر.

شاهد أيضاً: فنانات أجدن دور الأم على الشاشة وحرمن منه في الواقع

وكشف الإعلامي وجدي الحكيم أن شادية كانت دقيقة جداً في مواعيدها وإذا حدث وتأخرت يكون بسبب إيقاف المعجبين لها لإلتقاط صور تذكارية معها موضحا أنها كانت تهتم جدا بالناس البسطاء وتقف في الشارع وتتحدث معهم، وأنها كانت ترى رصيدها في حب البسطاء لها.

اعتبر النقاد دلوعة السينما أهم فنانة شاملة ظهرت في تاريخ الدراما العربية، قدمت 112 فيلماً سينمائياً، 10 مسلسلات إذاعية، وتجربة مسرحية واحدة هي "ريا وسكينة"، اعتزلت شادية في عمر الخمسين بعد مشوار فني امتد إلى أربعين عاماً وكان آخر أدوارها فيلم "لا تسألني من أنا" عام 1984.

شاهد أيضاً: بعد غياب طويل دلوعة الشاشة شادية تعود شاهد الصورة

وعن تجربة المسرح الوحيدة "ريا وسكينة" قال الإعلامي وجدي الحكيم أن شادية كانت تعتبر نفسها نجمة سينمائية ومطربة والمسرح لم يخطر ببالها على الإطلاق، وعندما قرر سمير خفاجي، حسين كمال وبهجت قمر تقديم مسرحية "ريا وسكينة" وتوقعوا أن يكون لهذا العمل شأن كبير، ففكروا في أن تقوم بالبطولة الفنانة شادية لكنهم ترددوا بسبب تصريحاتها بأنها لن تقدم أي عمل مسرحي، ورغم استجابة شادية لمقابلة المنتج سمير خفاجي والمؤلف بهجت قمر والمخرج حسين كمال، إلا أن نية رفض شادية لفكرة المسرح كانت في البداية، لكن بعد قراءتها للعمل قررت أن تقدمه.

ومن ناحيته، اعتبر الفنان أحمد بدير مشاركة شادية في مسرحية "ريا وسكينة" فاكهة جديدة وطعم جديد على الحركة المسرحية.

شاهد المزيد:

صور نادرة لكوكب الشرق أم كلثوم في ذكرى وفاتها

بالصور تحية إلى السندريلا سعاد حسني

ما لا تعرفه عن الفنانين خلال حرب أكتوبر 1973