آرثر نجم برشلونة يحطم سيارة فيراري ويتحول للمحاكمة

  • تاريخ النشر: الأربعاء، 19 أغسطس 2020
آرثر نجم برشلونة يحطم سيارة فيراري ويتحول للمحاكمة
مقالات ذات صلة
حسن الشافعي يوجه رسالة لـ دينا الشربيني
دينا الشربيني في أول لقاء لها بعد الانفصال: المشاكل تظهر بعد المعاشرة
منذر ريحانة ومحمد رمضان من كواليس مسلسل "موسى"

لا تزال مشكلات نادي برشلونة الإسباني سواء في كرة القدم أو خارجها تسيطر على وسائل الإعلام الأوروبية وهذه المرة بسبب النجم البرازيلي للفريق آرثر ميلو.

وذكرت صحيفة "دياري دي جيرونا" الكتالونية أن آرثر ميلو لاعب وسط نادي برشلونة تسبب في حادث أدى إلى تدمير سيارته الفارهة من طراز فيراري بسبب قيادته وهو في حالة سكر.

وبات ميلو يواجه عقوبة الغرامة المالية والتي من المتوقع أن تكون كبيرة خاصة وأن إسبانيا تتعامل مع مثل هذه الحوادث بكل حزم.

تفاصيل الحادث

وذكرت الصحيفة الكتالونية أن آرثر ميلو كان يقود سيارته برفقة أحد الأشخاص قبل أن يتسبب في حادث في مدينة بالافروغال في إقليم جيرونا بعدما انحرفت سيارته وحطمت أحد أعمدة الإنارة في الطريق.

وألقت الشرطة القبض على لاعب برشلونة وأخضعته لتحليل درجة الحول والتي تبين أنها 0.55 ملغ لكل لتر وهو ما يعني أن اللاعب سيخضع للمحاكمة.

وتقضي القوانين في إسبانيا إلى تحويل أي شخص يقود سيارته ونسبة الكحول تزيد في دمه على 0.5 ملغ لكل لتر.

عقوبة متوقعة

وتتراوح العقوبة التي تنتظر آرثر ميلو إلى إيقاف رخصة القيادة الخاصة به لفترة تتراوح ما بين 6 إلى 12 شهراً بالإضافة إلى غرامة مالية ضخمة.

ويعتبر آرثر ميلو من مسببات المشاكل لنادي برشلونة خلال الفترة الأخيرة بسبب تصريحاته المثيرة للجدل عن الفريق وزملائه.

وتسببت آرثر ميلو للمشاكل في موافقة برشلونة على انتقاله إلى صفوف فريق يوفنتوس الإيطالي بداية من الموسم المقبل مع الحصول على خدمات البوسني ميراليم بيانيتش ولكن هزيمة الفريق الكتالوني الثقيلة أمام بايرن ميونيخ في دوري أبطال أوروبا خلطت كل الأوراق.

ووقعت حادثة السيارة بعدما عاد آرثر ميلو إلى برشلونة من أجل إتمام بعض الأمور التي من شأنها تسهيل انتقاله إلى يوفنتوس الإيطالي.

مشكلات لا حصر لها في برشلونة

ولا يزال موقف آرثر ميلو غامضاً بعد تولي الهولندي رونالد كومان الإدارة الفنية لبرشلونة مع تغيير المدير الرياضي للفريق والثورة الكبيرة التي يقودها الرئيس جوسيب بارتوميو لتصحيح الأوضاع داخل النادي.

ومن المتوقع أن يتخذ كومان العديد من القرارات الخاصة باللاعبين وهو ما قد يحول مصير آرثر ميلو خاصة وأن المدرب الهولندي يرغب في تغيير الكثير من الأمور داخل النادي.

وبسبب فضيحة برشلونة في دوري أبطال أوروبا وهزيمته أمام بايرن ميونيخ 8 – 2 أنهى الفريق موسمه بدون أي تتويج للمرة الأولى منذ 12 عاماً.

وتولى كومان القيادة الفنية لبرشلونة خلفاً للمدرب كيكي سيتين الذي تمت إقالته بعد الهزيمة المدوية للفريق مع تهديدات جادة من ليونيل ميسي نجم وأسطورة النادي بالرحيل هذا الصيف.