العطران الجديدان للنساء والرجال

"Born in Roma هو حلم لا يموت أبداً." بييرباولو بيتشولي

  • تاريخ النشر: الإثنين، 01 فبراير 2021
العطران الجديدان للنساء والرجال
مقالات ذات صلة
عطر ذا بيوتي سيكرتس
عطور فاخرة مثالية لفصل الصيف
البخور الجاوي

العطران الجديدان للنساء والرجال

"Born in Roma هو حلم لا يموت أبداً." بييرباولو بيتشولي

تُشرق الشمس على شوارع روما وتنشر أشعّتها على أفق المدينة.

فتنسج ذكريات الليلة بداية جديدة أخرى.

تتبادر إلى أذهاننا صور الماضي حالمةً بغَدٍ باهر.

وتتألّق المدينة الخالدة متّشحةً بثوبها الأصفر الساطع.

اللون الأصفر... رمز مدينة روما

يعدّ الأصفر اللون الأكثر تعبيراً عن مدينة روما إلى جانب اللون الأحمر، إذ يضرب جذوره عميقاً في جوهر المدينة وتاريخها. واليوم، في بيازا مينيانيلي، داخل دار Valentino الإيطالية للأزياء الفاخرة، يُسخّر المدير الإبداعي بييرباولو بيتشولي خبرته في الألوان لإعادة إحياء اللون الأصفر بحلّة أنيقة تأخذك إلى عالم من الأحلام.

العطران الجديدان للنساء والرجال

ومن روعة هذا اللون الذي يربط ما بين الماضي، الحاضر، والمستقبل، استُمد الالهام لابتكار عطريْ Born in Roma Yellow Dream.

الأصفر يجسّد حالةً من الأحلام

يبزغ نهار جديد على حدائق بالازو الخلابة. ويأسر عارضا الأزياء أدوت أكيش وأنور حديد القلوب بنظرتهما الثاقبة التي تعكس قوّة أحلامهما. تتألّق أدوت أكيش بفستان هوت كوتور من دار Valentino فتتملّكنا الحيرة... هل ارتدته اللية الفائتة أم أنّها ترتديه هذا المساء؟ وإذا بهما ينغمسان معاً في أجواء روما الحيوية ويخلّدان قصّتهما في المدينة.

ولترجمة روح التفاؤل المؤثرة التي يتمتّع بها اللون الأصفر إلى عطر آسر، استعانت Valentino Beauty بصانعيْ عطور متمرّسين لكلّ من نسختيْ العطر بغية ابتكار قصّتين عطريتين مختلفتين تتمحوران حول نفحة فريدة وغير متوقعة. صحيح أنّها خارجة عن المألوف، ولكنّها تبعث في داخلك شعوراً بالطمأنينة والراحة في خضم هذه الأوقات العصيبة.

عطر Born in Roma Yellow Dream النسائي

لابتكار عطر Born in Roma Yellow Dream النسائي، استمدّ صانعا العطور آن فليبو ونيكولاس بوليو إلهامهما من مدينة روما التي تغمرها أشعة الشمس الدافئة والباعثة على الاسترخاء، وأرادا من خلاله تجسيد شخصية امرأة Valentino المتألّقة والمفعمة بالحيوية والواثقة بنفسها. تتألف تركيبة هذا العطر الزهري المسكي من أنواع النفحات الثلاثة التي تشتهر بها دار Valentino ألا وهي النفحات المنعشة وتلك الباردة والراقية، ليأسر القلوب برائحته النقية والمهدّئة.

النفحات المنعشة في مقدّمة العطر النسائي

يُحصَد البرغموت يدوياً في كالابريا، جنوب إيطاليا، ويناشد مركّزه الحواس برائحته المتلألئة والنابضة بالحيوية والتي يكمّلها شذا الليمون الحامضي المنعش من إيطاليا. فإذا بهذه الدفقة الساطعة تبعث الحياة في أريج الليتشي الشهي والعصاري. وبالتالي، تعكس هذه المقدّمة المنعشة طاقة امرأة Valentino العصرية وحبّها للحياة.

النفحات الراقية في قلب العطر النسائي

تجسّد أزهار الفاوانيا المنعشة والناعمة حبّ الحياة وتُضفي إشراقاً لا مثيل له على مركّز الورد التركي. يتمّ إنتاج مركّز الورد عن طريق إعادة حقن ماء الورد في شكل صلب، فهو يكشف في الوقت عينه عن النفحات الخضراء المنعشة التي تتعالى من هذه الزهرة وأثرها العطري الحريري الفاخر. ثمّ تطلّ نغمة نقية ومريحة لتمنح هذا القلب الزهري طابعاً مهدّئاً. يعكس هذا القلب الدافئ الثقة العالية بالنفس التي تتحلّى بها امرأة Valentino العصرية.

النفحات الباردة في قاعدة العطر النسائي

ينضمّ المسك الأبيض إلى هذه التوليفة النقية من النفحات الحلوة والشاعرية. ويعكس الأثر العطري تبايناً تاماً إذ يتأرجح بين لمسة المسك الأبيض التي تزرع في النفس شعوراً بالطمأنينة والنسمة الآسرة لزيت فانيلا مدغشقر العطري القشدي والتابلي، وبين نفحة خشب أرز فيرجينيا النابضة بالحيوية. بالتالي، تعبّر شاعرية هذا الأثر العطري عن تألّق امرأة Valentino العصرية.

عطر Born in Roma Yellow Dream  الرجالي

لابتكار عطرBorn in Roma Yellow Dream  الرجالي، استمدّت صانعتا العطور جولي ماسيه وفيولاين كولاس إلهامهما من مدينة روما التي يغمرها نور الشمس المهدّئ، وأرادتا من خلاله تجسيد خُصال الرجل المتألّق والحازم والمفعم بالنشاط. تتألف تركيبة هذا العطر التابلي الشرقي من أنواع النفحات الثلاثة التي تشتهر بها دار Valentino ألا وهي النفحات المنعشة وتلك الباردة اولراقية، ليفاجئ برائحة كعك الزنجبيل الاسثتنائية.

النفحات المنعشة في مقدّمة العطر الرجالي

توقظ نفحات اليوسفي الإيطالي المتلألئة والساطعة الحواس بلطف. وتضفي لمسة اللايم المكسيكي المنعشة والحامضية طاقةً إيجابية على نغمة الأناناس المشرقة والمفعمة بالحيوية. وبالتالي، تترجم هذه التركيبة النابضة بالحياة والزاخرة بالانتعاش التفاؤلَ الذي يتمتّع به رجل Valentino العصري.

النفحات الراقية في قلب العطر الرجالي      

ينبض قلب هذا العطر برائحة لافندين بروفانس العشبية الفواحة وبأريج الجيرانيوم من مدغشقر اللذين يتباينان مع مقدمة العطر المنعشة والمتلألئة لإفساح المجال أمام نفحة كعك الزنجبيل. هنا، تتداخل لمسات القرفة والهال وجوزة الطيب لتنشئ مجتمعةً نفحة كعك الزنجبيل بحيث تضفي عليه نغمات شرقية مدخّنة تدغدغ الحواس برقيّها. كما يشيد هذا القلب الدافئ بسخاء رجل Valentino.

النفحات الباردة في قاعدة العطر الرجالي

ينضمّ شذا فانيلا مدغشقر إلى نفحة كعك الزنجبيل هذه ليكمّلها بلمسته الناعمة والرقيقة. وإذا برائحته الجلدية والحيوانية تتألق بين أحضان النفحات الخشبية الدافئة التي تفيض شاعريةً. يتناغم عبق العنبر الخشبي مع أريج أرز فيرجينيا ليترك خلفه أثراً دافئاً ونابضاً بالحيوية. وعليه، تعكس هذه القاعدة الآسرة التي تخطف الأنفاس عزم رجل Valentino.

قارورتا عطرَي Born in Roma Yellow Dream

تحاكي مسامير الزينة النقشات المنحوتة على الجدران الحجرية في القصور الإيطالية. وقد أصبحت اليوم أشهر رموز الدار بعدما ابتكرت أساساً لتزيين السلع الجلدية. ترافق هذه المسامير درزات الحقائب أو طيات القمصان أو أبازيم الصنادل، ولا يختلف اثنان على أنّ هذا التفصيل المميّز يضفي لمسةً عصريةً بامتياز على تصاميم Valentino.

تضفي هذه المسامير الشهيرة شكلها الهرمي العصري على القارورتين المستديرتين للعطرين النسائي والرجالي، حيث يبرز شعار Valentino باللون الأصفر النيوني على خلفية سوداء. كما تعكس هذه القارورة الزجاجية لون السائل الأصفر النابض بالحيوية، بحيث تشكّل رمزاً للتفاؤل والتجدّد.

الحملة الإعلانية

فيما يستعدّ عطر Born in Roma لاستقبال موسم الربيع، يلتقي عارضا الأزياء أنور حديد وأدوت أكيش من جديد بين ربوع إحدى حدائق روما المزهرة ليبدآ معاً فصلاً جديداً، منتقلين من شوارع المدينة إلى معالم الطبيعة الدفينة في رحابها.

يُذكَر أنّ أدوت أكيش الحائزة على جائزة أفضل عارضة أزياء للعام 2019، تواصل صداقتها وتعاونها مع دار Valentino. انضمّت أدوت أكيش التي وقع اختيار بييرباولو بيتشولي عليها منذ البداية، فوراً إلى أسرة الدار، حيث أطلّت على منصات عروض أزيائها وفي مختلف حملاتها الإعلانية لتصبح الوجه الجديد لعلامة Valentino.

ومن جهته، استطاع أنور حديد تكوين هوية خاصة به في عالم تحظى فيه شقيقتاه بمتابعة الملايين، كاشفاً عن موهبته الفذة وشخصيته المرحة والراقية في آن واحد.