حملي مجلة
ليالينا مجاناً حملي المجلة مجاناً

حملي مجلة ليالينا مجاناً
  • بالصور: يريفان ... عبق التاريخ يعانق حداثة الحاضر

    بالصور: يريفان ... عبق التاريخ يعانق حداثة الحاضر

    لم أكن أتوقّع يوماً أن أقوم بزيارة عاصمة أرمينيا يريفان الرائعة التي تتميّز بسحر خاص جعلها واحداً من البلدان التي تستقطب السيّاح من مختلف أنحاء العالم وخصوصاً من البلدان المجاورة مثل إيران، روسيا، الإمارات العربية المتحدة وغير ها. 
    ولا شك في أنَّ  متعة السفر إلى يريفان لن تكتمل  إلا باختيار  شركة الطيران المناسبة التي من شأنها أن تضفي رونقاً إضافياً لرحلتي.  ومَن أفضل من شركة Fly Dubai    لتزوّدني بالراحة المطلوبة وبكافة الخدمات التي أحتاجها. 
     
     
    إستغرقت رحلتي من  دبي الى  يريفان حوالى الأربع ساعات شعرت خلالها بقدر كبير من الراحة  النفسية والجسدية، علماً بأنها كانت رحلتي الأولى على متن طائرات " Fly Dubai ". 
    ما يميّز فلاي دبي أنها، وعلى الرغم من أنها تعمل  بنظام  الطيران منخفض التكلفة، إلا أنها تملك مميّزات تجعلها إحدى أرقى شركات الطيران في الشرق الأوسط، خصوصاً أنها تسعى إلى إزالة عوائق السفر وتعزيز الرابط بين الثقافات المختلفة على امتداد شبكتها المتنامية، ناهيك عن الخدمة المتميّزة لطاقم عملها الذي يحرص على أن تشعر بالراحة القصوى وكأنك في منزلك، الأمر الذي لمسته شخصياً خلال رحلتي، ذهابا وإياباً، خصوصاً تلك الإبتسامة التي لا تفارق ثغر المضيفين والمضيفات.  هذا ونجحت Fly Dubai  منذ انطلاقتها في 2009 في الوصول إلى شبكة واسعة تضم 83 وجهة، وأعلنت عن 20 وجهة جديدة خلال العام الماضي.
     

    بالصور: يريفان ... عبق التاريخ يعانق حداثة الحاضر
     
    " ساحة الجمهورية" نقطة إنطلاقتي الأولى 
    وصلت  يريفان خلال فترة ما بعد الظهر، وتوجّهت إلى الفندق الذي يقع على مقربة من ساحة "David Of Sasun " والتي تضمّ  تمثالاً يمثل حصاناً مع فارسه، وقد شيّد في حقبة الإتحاد السوفياتي. 
    محطّتي الأولى كانت  في " ساحة الجمهورية" الشهيرة أو المعروفة أكثر بإسم " Republic Square " .  تتميّز هذه الساحة بأنها مثال رائع للهندسة التي اشتهرت خلال حقبة الإتحاد السوفياتي، وهي تضمّ المباني الحكومية، وزارة الإتصالات وفندق الماريوت، وهي دوماً مكتظة بالزوّار  الذين يقصدونها  بحثاً عن الراحة والتسلية، وللإستمتاع بمشاهدة النافورة الراقصة.
     
    النافورة الراقصة هي من أبرز المعالم التي يجب مشاهدتها إن كنتم في يريفان، فهي شيّدت قرب "غاليري الفنون" في ساحة الجمهورية، وتقدّم للزوار فرصة  الإستمتاع  بعرض رائع  من الألوان  والموسيقى التي تتأرجح بين الموسيقى الكلاسيكية والحديثة، فضلاً عن الجاز، الروك والبوب، وفي بعض الأحيان الموسيقى الأميركية والروسية.  ويمكن للزوّار والسيّاح الإستمتاع بهذا المشهد الساحر يومياً، وغالباً ما يمتد العرض على مدار ساعة واحدة، ولفترة ستة أشهر بحيث يتمّ إيفاقه طوال فصل الشتاء.
     

    بالصور: يريفان ... عبق التاريخ يعانق حداثة الحاضر
     
    بعد  التعرف على معالم  ساحة الجمهورية والإستمتاع بالنافورة الراقصة كان لا بدّ لي من زيارة  دار الأوبرا الشهير المعروف باسم " Yerevan Opera & Ballet Theater  "، الذي يتكوّن من صالتَي عرض، صالة " آرام كاتشوريان" وصالة المسرح الوطني للأوبرا والباليه حيث يتمّ تقديم أجمل العروض في جوّ رائع، فهو باختصار المكان المثالي لهواة الموسيقى الكلاسيكية والرقص الفولكلوري الأرمني. هذا ويمكن لروّاد دار الأوبرا، وبعد  الإستمتاع بالعروض الموسيقية والفنيّة، زيارة  سوق الفن الشعبي الذي يُقام في حديقة المدينة في عطلة نهاية الأسبوع. 
    المكان المثالي لتذوّق أشهى الأطباق والمشروبات 
     
    طبعاً لم تكن لتكتمل رحلتي من دون التلذذ بالأطباق والمشروبات الأرمنية اللذيذة في المدينة. ولهذا الغرض قصدت مطعم " Dolmama" وهو واحد من أفضل المطاعم في  يريفان  حيث حرصت على تذوّق طبق التبولة الأرمنية المعروف باسم " إيتش"  المحضَّرة على الطريقة الأرمنية التقليدية،  فضلاً عن المقبّلات الأرمنية الشهيرة مثل  طبق الكفتة بدبس الرمان، وورق العنب الأرمني، ناهيك عن  طبق " سوبوريغ"  وهو عبارة عن عجين وجبنة وبقدونس، و«مانتي» التي تشبه «الشيش برك» اللبنانية.
     

    بالصور: يريفان ... عبق التاريخ يعانق حداثة الحاضر
    بالصور: يريفان ... عبق التاريخ يعانق حداثة الحاضر
     
    هذا ولمحبّي الحلويات التقليدية، فلا بدّ من تذوّق الفاكهة المجفَّفة على الطريقة الأرمنية والتي تُعرف بإسم " لافاش"  و" غاتا" ( Lavash, Gata ). 
    أما المشروبات فمتنوِّعة ولذيذة، ولعلّ أبرزها  مشروب الفودكا الأرمني الذي يتمّ إنتاجه عن طريق تقطير الفاكهة، والمعروف أيضاً باسم " آراغ".  
     
    يريفان العنوان المثالي لعشّاق السهر 
    وللسهر عناوينه الخاصة أيضاً، إذ تشتهر يريفان بنواديها الليلية التي تستقطب عشّاق السهر والرقص والموسيقى الصاخبة. فالمدينة التي لا تنام خصوصاً في عطلة نهاية الأسبوع، تضمّ العديد من الملاهي الليلية والحانات  التي تقدّم لروّادها  الموسيقى العالمية الراقصة إلى جانب الموسيقى الأرمنية المعاصرة. 
    وللإستمتاع بأجواء إستثنائية، كان لا بدّ لي من ارتياد ملهى " London Bar" الذي يقع في قلب مدينة يريفان ويكتظ  بروّاد السهر  خصوصاً  خلال عطلة نهاية الأسبوع . 
    والى جانب أجوائه الموسيقية الصاخبة التي تدفعك للرقص طوال الليل حتى ساعات الصباح الأولى، يقدّم الملهى مجموعة منوَّعة من المشروبات الروحية والعادية، كما يتميّز بمساحته الواسعة وديكوره الملفت.
     

    بالصور: يريفان ... عبق التاريخ يعانق حداثة الحاضر
    معبد Garni : 
    بعد استكشاف مدينة يريفان الساحرة بساحاتها التاريخية وتماثيلها التي  تجسّد تاريخ أرمينيا العريق وفنونها المميَّزة،  قررت زيارة معبد " Garni" الذي يقع خارج العاصمة.  وفي طريقي إلى المكان لفتني  طبيعة أرمينيا الخلابة خصوصاً جبل "أرارات "  وهو أعلى قمّة جبلية في تركيا، بحيث تقع يريفان عند الطرف الشرقي للجبل الشهير الذي يفصلها عن الحدود التركية. 
     معبد Garni  هو آخر معبد تمّ تشييده خلال  الحقبة الوثنية،  بحيث يستقطب سنوياً عدداً كبيراً من السيّاح نظراً لأهميّته التاريخية الكبيرة. بسيط من الداخل، إلا أنَّ  موقعه على سفح الجبل جعله  واحداً من أروع المعالم السياحية في أرمينيا. وما لفتني خلال زيارتي للمكان هو الهضبة العجيبة التي تشبه شكل آلة الغيتار والتي تقع في الوادي الذي يطلّ عليه المعبد. هذا ويضم المعبد حديقة ذات مساحة واسعة والتي تشكّل المكان المثالي لمحبّي التقاط الصور.
     

    بالصور: يريفان ... عبق التاريخ يعانق حداثة الحاضر
     
    The Monastery of Geghard 
    لمحبّي الهدوء والسكينة، دير  "Geghard " هو المكان المثالي  لهم. خلال زيارتي للمكان فوجئت بعدد الزوار الذين تواجدوا في المكان، وبالباعة من السكان المحليين الذين يبيعون الفواكه المجفَّفة والخبز المحلي. هذا  ويتألف الدير من كنيستين، الأولى تمّ بناؤها من الحجر ، أما الثانية، فقد أبهرتني إلى حدّ كبير، لكونها  حُفرت في الصخور  بالقرب من الكنيسة الأخرى.
     

    بالصور: يريفان ... عبق التاريخ يعانق حداثة الحاضر
     
     
    THE Cascade
    من المعالم السياحية التي يجب إكتشافها في مدينة يريفان هي  منتزة " Cascade " الشهير، والذي يجذب العديد من السيّاح حول العالم. هذا المنتزه الذي يقع في وسط العاصمة ليس منتزهاً عادياً، فهو عبارة عن حديقة ومعرض في الهواء  الطلق، بالإضافة إلى قاعة للحفلات الموسيقية.  هذا ويحيط الحديقة مجموعة من المقاهي والمطاعم التي  لا تتعارض ولا تتصادم مع الجوّ الفنّي الذي يطغى على هذا المكان المميَّز. 
    هذا المعلم السياحي الفنّي يكتظ دوماً بالناس وخصوصاً  خلال ساعات المساء.  ولعشّاق المناظر الخلابة، يمكنكم التقاط صورة بانورامية رائعة لمدينة يريفان ولجبل آرارات  من أعلى المنتزه.
     
    أخيراً وليس آخراً،  أنصحكم بزيارة يريفان خلال نيسان وأيار، نظراً للطقس المعتدل الذي يطغى على هذين الشهرين. 
     
     

    تعليقات