حقيقة الفيلم الذي لعب محمد صلاح بطولته في صغره.. منشور أشعل الأجواء

  • تاريخ النشر: الخميس، 25 أبريل 2019 آخر تحديث: الأربعاء، 24 أبريل 2019
حقيقة الفيلم الذي لعب محمد صلاح بطولته في صغره.. منشور أشعل الأجواء
مقالات ذات صلة
ينفق مبلغ خرافي شهرياً على عضلاته: معلومات لا تعرفها عن بيج رامي
مؤمن زكريا وزوجته أشهر "كابل" في 2020 نموذج للحب الحقيقي
المنع من العض وأكل خصيتي فريق: أغرب 10 بنود في عقود نجوم كرة القدم

أثيرت بلبلة كبيرة عبر مواقع التواصل الاجتماعي بسبب منشور ذكر أن محمد صلاح نجم منتخب مصر ونادي ليفربول الإنجليزي قام ببطولة أحد الأفلام الشهيرة عندما كان طفلاً.

وذكر المنشور الذي تداولته العديد من الصفحات عبر موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" أن محمد صلاح شارك في طفولته في بطولة فيلم "أفواه وأرانب" مع النجوم محمود ياسين وفاتن حمامة ورجاء حسين ومحسن محي الدين، مستنداً إلى تشابه الملامح الكبير بينه وبين الطفل الذي لعب دور ابن شقيقة البطلة في الأحداث.

لكن من روجوا هذه المعلومة المغلوطة تجاهلوا حقيقة أن الفيلم تم إطلاقه عام 1977 بينما وُلد محمد صلاح عام 1992، وبالتالي من المستحيل أن يكون هو الطفل الذي ظهر ضمن أحداث الفيلم، فالطفل المقصود هو الفنان المعتزل محمد عبد الواحد، والذي جسد في الفيلم دور (على) الذي يحاول الدفاع عن خالته وقال جملته الشهيرة (يابيه خالتى مظلومة).

كما شارك أيضاً في عدة أعمال خلال مرحلة الطفولة منها فيلمي "عالم عيال عيال" و "الاحتياط واجب"، وكذلك مسلسلي "الشهد والدموع" و "أحلام الفتى الطائر"، حيث اعتزل التمثيل نهائياً عام 1983 عندما وصل لمرحلة الشباب.