ريان جيلر يظهر بوجه مليء بالكدمات والاتهامات تلاحقه

  • تاريخ النشر: الإثنين، 30 مايو 2022
ريان جيلر يظهر بوجه مليء بالكدمات والاتهامات تلاحقه
مقالات ذات صلة
ريان جيلر يفاجئ الجمهور بوجه مغطى بالكدمات ويكشف عن التفاصيل
ريان جيلر بوجه منتفخ وملامح متغيرة
ريان جيلر يظهر بالحجاب ويتعرض للهجوم

أثار مشهور مواقع التواصل الاجتماعي السعودي، ريان جيلر، حالة من الجدل بعد نشره صوره له من داخل المستشفى دون أن يوضح حقيقة الأمر وهو ما دفع الجمهور لاتهامه بالتزييف واختلاق القصص خاصة بعد قة وفاته المزيفة التي تصدرت السوشيال ميديا منذ شهرين.

ريان جيلر يظهر بكدمات في وجهه

ونشر ريان جيلر صورة له عبر حسابه الشخصي على تطبيق إنستغرام ظهر فيها يحمل العديد من الكدمات في وجهه والتشوهات إلى جانب أنابيب المحاليل المعلقة في يده.

ولم يعلق ريان جيلر على الصورة أو يكشف تواجده في المستشفى والكدمات الموجودة في وجهه، وهل تعرض لحادثة أم أنه يمر بوعكة صحية.

ريان جيلر يظهر بوجه مليء بالكدمات والاتهامات تلاحقه

رواد مواقع التواصل الاجتماعي تداولوا صورة ريان جيلر وشككوا في أن يكون تعرض لشئ واتهمه الكثير منهم بفبركة الصورة لإثارة الجدل وتصدر التريند.

وأكدت بعض التعليقات أن ريان جيلر سيعود بعد أيام ليختلق قصة حول تواجده في المستشفى بعد أن يكون حديث الجميع ويثير حالة من الجدل لعدم توضيحه حقيقة الأمر.

اتهامات بالتلفيق تلاحق ريان جيلر

الاتهامات التي وجهت للمدون السعودي، ريان جيلر بالتزييف واختلاق قصة الكدمات ووجوده في المستشفى جاءت بالتزامن مع تشكيك البعض في صحته النفسية خاصة بعد شائعات وفاته التي انتشرت لأيام في مطلع فبراير الماضي دون أن يخرج لنفيها.

وعلى مدار 5 أيام نشر حساب ريان جيلر صورة للنعي دون توضيح، وهو ما أثار حالة من الجدل، وخرج بعدها عدد من أصدقائه يتحدثون عن وفاته ونعاه عدد كبير من النشطاء والمشاهير إلا أنه لم ينفي الأمر إلا بعد تصدر وفاة ريان جيلر لحديث مواقع التواصل الاجتماعي

وكشف ريان جيلر حقيقة الأمر من خلال فيديو على حسابه الشخصي على سناب شات كشف فيه عن تعرضه لازمة صحية، وأن النعي كان لصديقه ولكنه دخل إلى المستشفى بسبب معاناته من مرض القولون العصبي المزمن.

وأكد ريان جيلر أن دخول المستشفى جاء بالتزمن مع وفاة صديقة وإغلاقه لهاتفه ولم يكن في وضع صحي يسمح له بالرد على شائعات وفاته.

ولفت إلى أنه يتردد على المستشفى من فترة إلى أخرى بسبب مرض القولون العصبي المزمن وهو ما يجعله عرضة للشائعات في كثير من الأوقات مؤكداً أنه لم يكن يسعى للبحث عن الجدل.