علاج تسوس الأسنان اللبنية عند الأطفال

  • تاريخ النشر: الخميس، 17 سبتمبر 2020 آخر تحديث: السبت، 19 سبتمبر 2020
علاج تسوس الأسنان اللبنية عند الأطفال
مقالات ذات صلة
جفاف الحلق والبلعوم
جفاف الحلق والبلعوم
النقط البيضاء على الأظافر

تعتبر الأسنان جزءًا من الفم وهي عبارة عن تراكيب عظمية تمنح الإنسان المظهر والشكل الجميل، والابتسامة الجذابة، كما أنّ الأسنان مهمة جدًا لوظيفتها الكامنة في تقطيع الطعام ومضغه وبالتالي يُسهل عملية الهضم، ومن الجدير بالذكر بأنّ الأسنان تسهل عملية نطق الحروف عند الإنسان، وتُقسّم الأسنان إلى قسمين هما الأسنان اللبنية والأسنان الدائمة، وسنتعرف في هذا المقال على طرق علاج تسوس الأسنان اللبنية عند الأطفال.

تسوس الأسنان اللبنية

من الآفات التي تصيب نسيج الأسنان الصلب هي تسوس الأسنان، الذي يحدث نتيجةً لتراكم البكتيريا الجراثيم في فم الطفل، فتنمو هذه الجراثيم في بيئة دافئة، وتتغذى الجراثيم والبكتيريا على السكريات التي يتناولها الطفل من الوجبات، مما يجعلها تنتج أحماض على سطح الأسنان فيتحلل معدن السن ويتكوّن التسوس، ويبدأ التسوس عند الأطفال في عمر 4 سنوات إلى 8 سنوات.

أسباب تسوس الأسنان اللبنية للأطفال

هناك العديد من الأسباب المؤدية لتسوس الأسنان عند الأطفال نذكر منها ما يأتي:

  • تكاثر الجراثيم في بيئة دافئة وهي درجة حرارة الطفل، كما أنّ هذه البيئة معتمة ورطبة بسبب اللعاب وإغلاق الفم، كما أنّ وجوج السكر في الغذاء تهيئ الجو المناسب لنمو الجراثيم وتكاثرها، وهذا النوع من التسوس من أخطر الأنواع التي تصيب الأسنان اللبنية عند الأطفال، إذ يحدث تلفًا للأسنان العلوية الأمامية، والأسنان السفلية الخلفية.
  • تناول الحوامض والليمون والإكثار من شرب المياه الغازية.
  • الإكثار من تناول الحلويات بين الوجبات مثل البسكويت والشوكولاتة والسكاكر.
  • شرب العصائر عن طريق المصاصات يساهم في بقاء العصير حول الأسنان لفترة طويلة وبالتالي إصابتها بالتسوس.
  • التغذية السيئة وضعف الجسم عند الطفل.
  • إرضاع الطفل بزجاجات الرضاعة قبل النوم.
  • إهمال نظافة أسنان الطفل بحيث يبقى فتات الطعام بينها.
  • النقص الحاد في المعادن مثل الفسفسور والكالسيوم والحديد.

طرق علاج تسوس الأسنان اللبنية

يتم علاج تسوس الأسنان عند الطفل عن طريق إزالة الجزء المتضرر من السن وحشوه بما يعرف بحشوة الأسنان التي تملأ الثقب في السن المنخوروفيما يأتي نوعان من حشوات الأسنان:

علاج تسوس الأسنان اللبنية بالترميم المباشر

هذا النوع من حشوات الأسنان يحتاج إلى جلسة واحدة عند الطبيب المختص بحيث ترّمم المكان المتضرر في السن، وتُصنع الحشوة من حمض الأكريليك أو الصمغ أو مسحوق الزجاج الناعم أو الفضة، ولون هذه الحشوة يكون على لون السن وتملأ الجزء المنخور من السن.

علاج تسوس الأسنان اللبنية بالترميم غير المباشر

الترميم غير المباشر لسن الطفل يحتاج إلى جلستين أو أكثر عند الطبيب المختص وذلك لترميم السن بالكامل، ويتضمن الترميم غير المباشر جسور الأسنان، والحشوات الفوقية، والحشوات الضمنية، وطبقة الفينير، وتُصنع هذه الحشوات من الخزف أو الذهب أو أحد المعادن الأخرى بحيث تُخلط عدة مواد في نفس الحشوة وتبدو بعد الانتهاء من تركيبها مثل مينا الأسنان الطبيعية.

حماية الأسنان اللبنية للأطفال

هناك عدة طرق لحماية الأسنان اللبنية للأطفال نذكر منها ما يأتي:

  • يجب العناية بنظافة أسنان الطفل لأن أية إصابة في جذور الأسنان يجعلها بيئة غير مناسبة لظهور الأسنان الدائمة، فالأسنان اللبنية تحتفظ بمكان الأسنان الدائمة وإذا تم فقدان السن اللبني بسبب التسوس فإن ذلك يؤدي إلى ظهور السن الدائم بصورةٍ مائلة وبالتالي تتراكم الأسنان الدائمة ويحدث تشوهات في شكلها كما تحدث مشاكل عند مضع الأطعمة وفي حركة اللسان وفي طريقة النطق.
  • يجب تنظيف فم الطفل قبل نمو الأسنان منذ ولادته وحتى بلوغه سن الستة أشهر، وذلك من خلال تنظيفها باستعمال قطعة ناعمة ومبللة من القماش لإزالة بقايا الحليب، وذلك لمنع تكاثر البكتيريا في الفم.
  • تنظيف ما بين الأسنان باستعمال الخيط الطبي مرة واحدة يوميًا لإزالة طبقة البلاك في حال تشكلها.
  • تغذية الطفل بالطرق الصحيحة، إذ يجب أن تحتوي الأغذية على الفيتامينات مثل فيتامين سي وفيتامين أ وفيتامين د، والمعادن خاصةً الغنية بالحديد والفسفسور والكالسيوم مثل الخضار واللحوم.
  • زيارة الطبيب بشكل دوري وعلاج أي تسوّس يحدث في الأسنان، كما أنه من الضروي زيارة الطبيب عند انتهاء الطفل من العام الأول، وذلك لفحص أسنانه وتحديد احتياجاته الخاصة، والعوامل التي قد تؤثر على صحة أسنانه.

قدمنا في هذا المقال طرق علاج تسوس الأسنان اللبنية عند الأطفال، كما ذكرنا طرق حماية الأسنان اللبنية من التسوس، ويجب على كل أم الاهتمام بنظافتها.