فوائد وأضرار إزالة شعر البكيني بالشمع أثناء الحمل

  • تاريخ النشر: الإثنين، 12 سبتمبر 2022 آخر تحديث: الإثنين، 17 أكتوبر 2022
فوائد وأضرار إزالة شعر البكيني بالشمع أثناء الحمل
مقالات ذات صلة
فوائد وأضرار إزالة الشعر بالشفرة
أضرار إزالة الشعر بالملقط تجنبيها
طريقة إزالة شمع الأذن في البيت

هل تعلمين أن نمو الشعر قد يكثر عند النساء الحوامل، يحدث هذا بسبب خلل في مستويات الهرمونات، وخاصة هرمون الاستروجين. غالبًا ما تلاحظ النساء نمو الشعر في المناطق غير المرغوب فيها بما في ذلك الذقن والشفتين العلوية والحلمات والبطن ومنطقة العانة. في حين أن إدارة نمو الشعر المفرط في هذه المناطق أمر سهل للغاية، فقد تفكر بعض النساء في إزالة شعر البكيني بالشمع أثناء الحمل للتخلص من شعر العانة. ولكن هل من الآمن استخدام شمع البكيني أثناء الحمل.

إزالة الشعر بالشمع أثناء الحمل

تجد السيدة الحامل أنه من الأسهل في إزالة الشعر تحت الإبطين أو البطن أو حتى ساقيها، ولكن من الصعب للغاية الوصول إلى المهبل لإزالة الشعر. هذا هو السبب في أن العديد من النساء يفكرن في إزالة شعر البكيني بالشمع.

إنها حاجة إلى الحفاظ على نظافة المنطقة الحميمة أثناء الحمل لتجنب الالتهابات المهبلية. لكن من الضروري استشارة الطبيب قبل اختيار إزالة البكيني بالشمع أثناء الحمل. قد يوصي الكثير من الأطباء بشعر العانة طوال فترة الحمل للحفاظ على المنطقة نظيفة وخالية من العدوى، إذا كنتِ تحاولين إجراء إزالة الشعر بالشمع لمنطقة البكيني لأول مرة أثناء الحمل، لا بد من التحقق من إيجابيات وسلبيات إزالة شعر البكيني بالشمع أثناء الحمل.

فوائد إزالة الشعر بالشمع من منطقة البكيني أثناء الحمل

  • يساعد في الحفاظ على المنطقة نظيفة ويقلل من خطر العدوى.
  • يساعد في الحفاظ على نمو شعر العانة تحت السيطرة والذي يحدث بسرعة أثناء الحمل ويسبب الحكة.
  • يقلل من فرص حدوث طفح جلدي هناك.
  • يحافظ على المنطقة نظيفة والمرأة جاهزة للولادة.
  • يمنحك نتيجة طويلة الأمد مقارنة باستخدام كريمات الحلاقة أو إزالة الشعر.

الآثار الجانبية لاستخدام شمع البكيني أثناء الحمل

  • بسبب الحمل تصبح منطقة المهبل بالفعل حساسة للغاية. لذلك يمكن أن يكون الحصول على الشمع مؤلمًا للغاية ولا يطاق.
  • قد تلاحظ بعض النساء طفح جلدياً أو حكة بعد إزالة الشعر بالشمع لمنطقة البكيني.
  • الشمع الساخن يمكن أن يحرق الجلد إذا لم يتم بحذر. يمكن أن يكون حساسًا للمهبل ويمكن أن يخل بتوازن الأس الهيدروجيني.
  • الجلد في الأسفل حساس للغاية، ويمكن أن يسبب الشمع تمزقات وجروح. هذا يمكن أن يصيب بصيلات الشعر مسبباً التهاب الجريبات الحاد، الدمامل، والخراجات، كوني حذرة أثناء إزالة الشعر بالشمع لمنطقة البكيني.
  • يزيد الجلد المكسور أيضًا من فرص الإصابة بالتهابات الجلد التي يمكن علاجها عادةً بالمضادات الحيوية الموضعية.

نصائح للحفاظ على النظافة الشخصية أثناء الحمل

المهبل منطقة معرضة للعدوى وتعاني من مستوى PH غير متوازن في كثير من الأحيان. يمكن أن يضاعف الحمل من المخاطر، لذلك عليك أن تكون أكثر يقظة بشأن نظافتك الشخصية، خلال فترة الحمل قد تعاني المرأة من طفح جلدي وحكة ورائحة كريهة وكتل ونتوءات هناك. للحفاظ على هذه المشكلات بعيدًا اتبع هذه النصائح السبعة للنظافة الحميمة:

  • ضعي المرطب بشكل منتظم.
  • حافظي على نظافة المهبل وجفافه.
  • ارتدي ملابس داخلية قطنية لأنها تنقع العرق بسهولة.
  • تجنبي ارتداء الملابس الداخلية لأنها يمكن أن تضغط على جسمك.
  • في الثلث الأخير من حملك ارتدي بطانة اللباس الداخلي للتحكم في ارتفاع تسرب البول في هذا الشهر.
  • قومي بقص شعر العانة بدلاً من استخدام الشمع لتقليل فرص الجروح وردود الفعل التحسسية.
  • تجنبي ارتداء الملابس الضيقة بدلًا من ذلك، قومي بارتداء ملابس الأمومة الفضفاضة التي تسمح بمرور الهواء.