فيديو نيللي كريم تحدث ضجة بعد تصرفها الغريب في برنامج "رامز تحت الأرض"

  • تاريخ النشر: السبت، 10 يونيو 2017
نيللي كريم مع رامز جلال
مقالات ذات صلة
رامز جلال يمثل مشهداً هندياً مؤثراً وتعليق محرج من شاروخان على أدائه
صور نجوم كشفوا أسراراً شخصية صادمة بعضها تسببت في حرج لزملائهم
هذا هو شرط أحمد ماهر الوحيد ليوافق على مقلب "رامز تحت الأرض"!

وقعت الفنانة نيللي كريم في فخ برنامج "رامز تحت الأرض"، حيث استطاع الفنان رامز جلال أن يجعلها ضحيته هذا العام.

بدأت الحلقة كالمعتاد بتعليقات رامز جلال اللاذعة في حق نيللي كريم، حيث قال عنها: "ضيفتنا النهاردة ينطبق عليها مثل من برة هالله هالله، ومن جوة يعلم الله، جمالها قناع، وراه بركان، برعت في الأدوار السايكو".

نيللي كريم في برنامج رامز تحت الأرض
وأضاف رامز خلال في مقدمته عن نيللي كريم قائلاً: "في ظرف كام سنة بقت المصدر الأول في الكآبة، أيقونة للحزن، المثل الأعلى لفقدان الأمل".

وتميزت حلقة نيللي كريم بتماسك أعصابها لحد كبير للغاية، فهي لم تتفوه بأي لفظ خارج طوال المقلب، حتى مع قيادة السائق المتهورة كل ما قالته له: "يا حمار"، ومرة أخرى أثناء نزولها من السيارة قالت له: "أنت حيوان".

وبعد غرس السيارة في مستنقع الطين، لفتت رشاقة نيللي كريم الأنظار إليها، خاصة مع صعودها سريعاً من سقف السيارة للخروج بشكل أسرع، الأمر الذي لفت انتباه رامز جلال أيضاً ليؤكد للجميع، أن حركة صعودها دليل على إنها "باليرينة" متميزة.

أكد البعض أن نيللي كريم تشبه النجمة التركية بورشين
التزمت نيللي كريم الصمت تماماً طوال المقلب، وصرخت على مرات متباعدة، إلا أن الصدمة جعلتها لا تتخذ أي رد فعل، بعد خروج السحلية الضخمة من الجحر، مكتفية بالنظر إليها في ذهول.

حاول نيللي كريم الدفاع عن نفسها من السحلية، بإخفاء وجهها عنها إلا مع حركة السحلية بيديها ودفعها للطين نحوها، دفعها لتفعل بالمثل معها حتى كشف رامز جلال عن وجهه.

نيللي كريم كانت على وشك سب رامز جلال، إلا إنها امسكت لسانها لتقول لها: "يا ابن يا ابن"، لتطلب منه الخروج من المستنقع ثم مازحته بالقيام بضربه.

واستطاعت حلقة نيللي كريم أن تتصدر موقع تويتر، بسبب وجودها في برنامج رامز جلال، بخلاف رد فعلها الذي وجده الكثيرين غريباً.

أما أكثر ما لفت انتباه النشطاء في حلقة نيللي كريم بخلاف رد فعلها، هو إنها تشبه كثيراً النجمة التركية بورتشين تيرزي أوغلو، ليؤكد كثيرون على هذا الشبه الكبير بينهما، بينما تغزل البعض برشاقتها التي بدت ملحوظة للغاية، على الرغم من تخطيها الأربعين ولديها أربعة أولاد.