كيف تختار معجون الأسنان الأفضل؟

  • تاريخ النشر: الأحد، 24 يناير 2021 آخر تحديث: الإثنين، 25 يناير 2021
كيف تختار معجون الأسنان الأفضل؟
مقالات ذات صلة
فوائد العصفر
فوائد حليب الابل
خبز الشعير

تنظيف الأسنان من الأمور التي يجب القيام بها يوميًا للتخلص من بقايا الطعام العالقة بين الأسنان، ولحمايتها من التسوس والآلام خاصةً عندما يتقدم الإنسان في السن، لذا يجب على الصغار والكبار الاهتمام بالأسنان والعناية بها من خلال تنظيفها بصورةٍ يومية للحصول على أسنانٍ بيضاء صحية وجميلة، وسنعرف من خلال هذا المقال كيف تختار معجون الأسنان الأفضل؟

معجون الأسنان

من المعروف بأنّ معجون الأسنان يساعد على تبييض الأسنان ومكافحة التسوس، كما يساهم في الحفاظ على صحة اللثة، ومنح رائحة منعشة للفم، وذلك لأنه يحتوي على العديد من العناصر والمركبات الكيميائية بالإضافة إلى مضادات البكتيريا، ويُستخدم المعجون عن طريق وضعه على فرشاة تنظف الأسنان وتعمل على تلميعها ووقايتها من الإصابة بالتسوس، وحماية اللثة من الالتهاب، وهناك اعتقاد بأن القدماء المصريين أول من استخدم معجون الأسنان، كما أنّ الإغريق أيضًا استخدموا معجون الأسنان، وكان يُستخدم أيضًا في الهند والصين. [1]

كيف أعرف معجون الأسنان الأصلي؟

يختار العديد من الأشخاص معجون الأساس اعتمادًا على رائحته أو مذاقه، بينما يختار آخرون معاجين الأسنان التي يتم ترويجها في الحملات الدعائية، والقليل منهم يقرأ العلامات الموجودة على عبوة المعجون والمكونات التي يحتوي عليها وفيما يلي طرق لمعرفة معجون الأسنان الأصلي:

  • استخدام معاجين الأسنان المدون على عبوتها من الخارج رمز (american dental association) واختصار هذه العبارة ADA، وهذا رمز جميعة طب الأسنان الأمريكية وتعد تقييمًا للتميز والفاعلية والسلامة، لذا يجب الحرص على أن يكون معجون الأسنان موثقًا.
  • استخدام معاجين الأسنان التي تُعرف باسم ماركة مشهورة عالميًا، ويجب الابتعاد عن معاجين الأسنان الأخرى ذات المصادر غير المعروفة.
  • اختيار معجون الأسنان الذي يوجد على عبوته تاريخ صلاحية يتم توثيقها من قِبل جمعية طب الأسنان الأمريكية ومن منظمة الغذاء والدواء الأمريكية، إذ تنتهي صلاحية معظم معاجين الأسنان بعد عامين من تاريخ الصنع. [2]

معجون الأسنان للتبييض

تتوفر في الأسواق العديد من أنواع معاجين الأسنان التي تستخدم للتبييض والتلميع وإزالة طبقة البلاك وغيرها، وتتوفر على شكل معجون أو هلام أو شرائط أو غسول/ وفيما يلي نذكر أبرز معجون أسنان للتبييض:

Sensodyne True White Toothpaste

يُستخدم هذا المعجون للعناية الأسنان الحساسة، كما أنه يحتوي على مواد تبييض مخففة بنسبة 10 مرات، ويساعد على عدم تكوّن البقع الصفراء على سطح الأسنان، كما يساهم في تبييضها دون أن يشعر الشخص بالألم.

Jason Natural PowerSmile Antiplaque & Whitening Toothpaste

من الفوائد التي يقدمها هذا المعجون تبييض الأسنان مع منع تراكم الجير، كما يحافظ على مينا الأسنان من التآكل، واستخدامه لبضعة أسابيع يمنح المستخدم الابتسامة المشرقة والناصعة.

 Zoom Whitening Pens

يحتوي المعجون على هلام أو جل آمن الاستخدام كما جودته عالية، ويتغلغل هذا الجل داخل طبقات الأسنان ويزيل منها الترسبات.

Crest 3D White Whitestrips

Crest 3D عبارة عن شرائط سهلة التطبيق على الأسنان، وهي آمنة الاستخدام، وتحافظ على صحة اللثة والفم، وتُستخدم يوميًا، وهذه الشرائط موثقة من قِبل جميعة طب الأسنان الأمريكية.

Omega Nutrition Organic Apple Cider Vinegar

يستخدم في إزالة الكلس عن الأسنان كما يعمل على تفتيت طبقة الجير، إذ يحتوي على حمض الخليك الذي يبيض الأسنان بنسبة 5%، ويُستخدم هذا المنتج كمضمضة للفم مرة واحدة أسبوعبًا، ولا يجب الإفراط في استخدامه لحماية مينا الأسنان من التأكل وبالتالي إصابة الأسنان بالتسوس.

Majestic Pure Activated Charcoal Powder

يساعد هذا المنتج على التخلص من البقع الداكنة المتكونة على أسطح الأسنان دون حدوث تآكل لمينا الأسنان، ويحتوي على خلاصة الفحم النشط الذي يُعرف بأنه مادة كاشطة طبيعية، كما أنه يعمل على حماية الأسنان من التسوس لقدرته على رفع مستوى مادة ph، لكن من المهم استخدامه في تنظيف الأسنان دون دعك شديد.

Opalescence Whitening Toothpaste 

من الفوائد التي يقدمها هذا المنتج إزالة الجير والبقع الداكنة على الأسنان، كما أنه يحارب التسوس ويخفف من الآلام التي تعاني منها الأسنان الحساسة، ويعد استعماله سهلًا كما أنه آمن ولا يسبب التآكل لمينا الأسنان. [3]

معجون الأسنان الطبيعي

يخلو معجون الأسنان الطبيعي من الريكسلون وسلفات لوريل الصوديوم ومادة الفلورايد التي يتكون منها معظم معاجين الأسنان التي تنتجها شركات ذات علامة تجارية كبرى، إذ تساعد هذه المادة على حماية الأسنان من التسوس، وتعمل على إصلاح الضرر الذي ينتج عن فقدان الفسفور والكالسيوم، لكن الإفراط في استخدام الفلورايد يصيب مينا الأسنان بالضعف والتآكل، ومن الجدير بالذكر بأنّ معجون الأسنان الصناعي يتكوّن من مركبات خطيرة تزيد من فرص الإصابة بالسرطان ومنها السكرين وهي مادة صناعية للتحلية، ومركب البروبيلين غليكول الذي يجعل المعجون متماسكًا، وفيما يلي سنتعرف على مكونات معجون الأسنان الطبيعي:

معجون أسنان طبيعي من بيكربونات الصوديوم

المكونات

  • ست قطرات من زيت الليمون.
  • ملعقتان كبيرتان من الملح الطبيعي.
  • بضع نقاط من الماء.
  • ملعقتان صغيرتان من بيكربونات الصوديوم.
  • القليل من الكركم البودرة.

طريقة التحضير

  • يوضع الكركم، وبيكربونات الصوديوم، والملح الطبيعي في طبق.
  • يضاف زيت الليمون والقليل من الماء إلى المكونات مع خلطها جيدًا ليصبح قوام الخليط مثل المعجون لينًا.
  • يُطبّق المعجون على الأسنان لتنظيفها بالطريقة المعتادة باستعمال فرشاة الأسنان.

معجون الأسنان بالفلورايد

يعتبر الفلورايد من المكونات الفعالة التي يحتوي عليها معظم معاجين الأسنان المصنعة، إذ يساعد الفلورايد على حماية الأسنان من التسوس، أمّا معاجين الأسنان الخالية من الفلورايد تعمل على تنظيف الأسنان ومنح الانتعاش للفم دون أن تقوم بوظيفة الوقاية من التسوس، وهناك أكثر من 95% من معاجين الأسنان تحتوي على هذا المكون الذي يعرقل عمل البكتيريا المتكونة في طبقة البلاك، كما أنه يقوي مينا الأسنان وذلك لقدرته على بناءها مجددًا بعد أن تتعرّض للهجوم من قِبل الحمض الذي تسببه البكتيريا، ومن الفوائد الأخرى التي يقدمها للأسنان التقليل من فقدان المعادن الذي يسبب ظهور التجاويف، لكن يجب استخدام معاجين الأسنان المحتوية على الفلورايد بطريقةٍ صحيحة للاستفادة القصوى دون حدوث أضرار، وذلك بوضع كمية قليلة من المعجون على فرشاة الأسنان وتنظيف الأسنان مرتين في اليوم، والابتعاد قدر الإمكان عن بلع المعجون. [4]

معجون الأسنان بدون فلورايد

يُفضّل العديد من الناس استخدام معاجين الأسنان الخالية من الفلورايد، لكن يجب الحرص على توفر مكوناتٍ أخرى تلبي الغرض وهو حماية الأسنان والحفاظ على صحتها وتنظيفها، ومن أبرز هذه المكونات ما يلي:

  • نترات البوتاسيوم الذي يُرمز له بالرمز (KNO3) من المكونات التي تدخل في تصنيع معجون الأسنان الذي يُستخدم للأسنان الحساسة.
  • كربونات المغنيسيوم، وكربونات الكالسيوم، وهلام السيليكا الجاف، والسيليكات، وأكاسيد الألمنيوم المائية، بالإضافة إلى أملاح الفوسفات، وتعتبر هذه المواد مواد كاشطة تساعد على تبييض الأسنان وتزيل البقع وتحارب البكتيريا.
  • تريكلوسان الذي يُرمز له بالرمز (TCS)، ويعتبر هذا العنصر من العناصر المضادة للجراثيم والبكتيريا، الأمر الذي يساهم في التقليل من الجير والتهاب اللثة.
  • الكبريتات من العوامل التي تعمل على تشكيل الرغوة ومنها: كبريتات لوريل الصوديوم، وساركوزينات لوريل الصوديوم.
  • سترات الزنك المضاد للجراثيم ويحافظ على الأسنان من تكوّن الجير. [5]

كيف أختار معجون الأسنان الأفضل للعائلة؟

يجب اختيار معاجين الأسنان أصلية ومغلقة موافق عليها من قِبل الصحة، ويجب الحرص على شرائها من شبكات التسويق المرخصة والمعروفة، وعند السفر والتواجد خارج البلد يجب شراء معجون أسنان لماركة مشهورة ومعروفة، وتجنب تجربة أنواع معاجين الأسنان الجديدة خاصةً إذا لم يكن يقرأ المستخدِم المعلومات المدونة على العبوة الخارجية، أمّا بالنسبة للأطفال فيُنصح اختيار معاجين الأسنان المرخصة والموثوقة ويُفضّل أن تكون بنكهاتٍ محببة لدى الأطفال من باب التشجيع على تنظيف الأسنان. [6]

وصلنا إلى نهاية المقال بعد أن أجبنا عن تساؤل كيف تختار معجون الأسنان الأفضل؟ وتحدثنا أيضًا عن معجون الأسنان للتبييض، والمعجون الطبيعي، والذي يحتوي على الفلورايد والخالي من الفلورايد.