حملي مجلة
ليالينا مجاناً حملي المجلة مجاناً

حملي مجلة ليالينا مجاناً
  • التدخين مُضر! إليكم هذا البديل المتاح في الإمارات الآن

    التدخين مُضر! إليكم هذا البديل المتاح في الإمارات الآن

    8 مليون مدخن بالغ من حول العالم أقلعوا عن تدخين واستخدموا هذا المنتج

    أطلقت شركة فيليب موريس انترناشونال، الشركة العالمية الرائدة في مجال الابتكارات الخالية من الدخان والمثبتة علمياً، رسمياً نظامي "أيقوص 3" و"أيقوص 3 ملتي" لتسخين التبغ في دولة الإمارات العربية المتحدة. وقد تم توفير هذين المنتجين في وقتٍ سابقٍ من هذا العام في السوق الحرة بدبي، وستوفر هذين النظامين اعتباراً من الآن في متاجر التجزئة في جميع أنحاء الدولة.


    التدخين مُضر! إليكم هذا البديل المتاح في الإمارات الآن

    وتعد دولة الإمارات أول دولة من دول مجلس التعاون الخليجي تبدأ ببيع منتجات الشركة الخالية من الدخان، لتزويد المدخنين البالغين، الذين لن يقلعوا عن التدخين، ببدائل أفضل من السجائر التقليدية. ويأتي هذا الحدث في إطار الجهود المستمرة التي تبذلها شركة فيليب موريس انترناشونال لإنشاء مستقبل خال من الدخان لأكثر من مليار مدخن بالغ حول العالم والأشخاص الذين يهتمون بهم.

     

    وتعليقاً على الإطلاق، قال تاركان ديميرباس، رئيس منطقة الشرق الأوسط في شركة فيليب موريس انترناشونال: " وفقاً لأحدث تقديرتنا، يوجد أكثر من 9 ملايين مدخن بالغ في دول مجلس التعاون الخليجي. ولعل الإقلاع عن التدخين هو أفضل قرار يمكن لهؤلاء الأشخاص اتخاذه من أجل صحتهم، لكنهم على الأرجح لن يفعلوا ذلك. يسعدنا أن نقدم لهم بديلاً أفضل من الاستمرار في التدخين. يؤكد إطلاق نظام أيقوص 3 على التزامنا بتقديم منتجات مبتكرة ومتطورة تقنياً ومثبتة علمياً يمكنها أن توفر للمدخنين البالغين خيارات ومنتجات أفضل تقلل من المخاطر وضرر المواد الكيميائية الناتجة عن السجائر التقليدية بنسبة 95%.* ويوفر التزامنا بتطوير منتجات مبتكرة من التبغ والنيكوتين حلاً حديثاً للحد من الضرر الناجم عن التدخين، يصب في نهاية المطاف في صالح المجتمع والصحة العامة".


    التدخين مُضر! إليكم هذا البديل المتاح في الإمارات الآن

    يتلخص الفرق الأساسي بين السجائر التقليدية وأجهزة أيقوص في عدم وجود عملية الاحتراق، حيث يستخدم جهازي "أيقوص 3" و"أيقوص 3 ملتي" شفرة من السيراميك لتسخين التبغ إلى درجة حرارة محددة ودقيقة تبلغ حوالي 350 درجة مئوية  و هي أقل من النقطة التي يحدث فيها الاحتراق. ومن خلال تسخين التبغ بدلاً من حرقه، يوفر المنتج طريقة أكثر نظافه للاستمتاع بالتبغ بدون دخان ولا رماد ورائحة أقل.

     

    ويعد أيقوص منتجاً رائداً عالمياً في مجال تسخين التبغ، حيث توقف حوالي 8 مليون مدخن بالغ** حول العالم بالفعل عن التدخين وبدأوا باستخدام نظام أيقوص. وتهدف الشركة من خلال نظام "أيقوص 3" الجديد إلى تطبيق ملاحظات العملاء لتقديم منتج أكثر تطوراً ومصمم خصيصاً لتلبية احتياجاتهم، فعملت على تطوير تصميم الجهاز وتحسين وظائفه ليناسب الأشخاص الذين يبحثون عن منتجٍ أكثر سهولة. ويتميز نظام "أيقوص 3" المبتكر بحامل وشاحن أصغر وقدرات شحن أسرع، ما يسهل استخدامه أثناء التنقل؛ بينما يتيح النظام الثوري "أيقوص 3 ملتي" للمستهلك الاستمتاع بالتدخين المستمر دون إعادة شحن الجهاز لغاية 10 استخدامات.

     

    جدير بالذكر أن شركة فيليب موريس انترناشونال استثمرت أكثر من 6 مليارات دولار أمريكي في البحث والتطوير وإنتاج بدائل بمخاطر منخفضة للتدخين، وستواصل الشركة عملها على ذلك لتشجيع المدخنين الحاليين على التحول لاستخدام هذه البدائل في حال لم يقرروا الإقلاع نهائياً عن التدخين. وتسعى الشركة إلى تحوّل ما لا يقل عن 40 مليون من مدخني سجائر فيليب موريس انترناشونال إلى منتجات الشركة الخالية من الدخان بحلول العام 2025.

     

    المزيد:
     

    تعليقات