التقشير البارد

  • تاريخ النشر: الثلاثاء، 02 فبراير 2021 آخر تحديث: الأربعاء، 08 سبتمبر 2021
مقالات ذات صلة
الترطيب بعد التقشير
تقشير القدمين
تقشير الركب

يعتبر تقشير الوجه من أساليب العناية المهمة جداً لدى الفتيات والتي لا يمكن الاستغناء عنها، فهي تعطي البشرة النظارة والجمال الفريد من نوعه، وفي هذا السياق، يُعتبر التقشير البارد أو الديرماميلان من التقنيات التي ظهرت مؤخراً، ويندرج تحت أنواع تقشير البشرة، حيث يتم باستخدام تركيز أقل من حمض اللاكتيك.

وتعمل هذه التقنية على التخلص من الشوائب والجلد الميت بطريقة آمنة وخالية من التحسس والالتهابات التي قد تظهر نتيجة استخدام التقنيات الأخرى، كما أنها تقنية فعالة جداً لتفتيح البشرة وعلاج التصبغات والبقع والنمش الظاهرة عليها، ويمكن ملاحظة تأثيرها بعد عدة جلسات متكررة.

سنقدم لكِ في هذا المقال أهم المعلومات المتعلقة بموضوع التقشير البارد للوجه، التقشير البارد للمسامات، التقشير البارد للتصبغات، التقشير البارد للمناطق الحساسة، التقشير البارد للبكيني، التقشير البارد للإبط، التقشير البارد للركب، نتائج التقشير البارد، فوائد التقشير البارد، وأضرار التقشير البارد.

التقشير البارد للوجه:

يعمل التقشير البارد للوجه على التخلص من حب الشباب والبثور وإخفاء أو تصغير المسامات والتخلص من الجلد الميت، فتصبح البشرة مشرقة وأكثر نظارة ونعومة وصحة بعد وقت قصير جداً من استخدام تقنية التقشير البارد الآمنة على البشرة، وغالباً ما تظهر النتائج المنتظرة بعد 3 أيام فقط من التقشير. [1]

التقشير البارد للمسامات:

مسامات البشرة عبارة عن فتحات موجودة على سطح البشرة، تعمل على إخراج الدهون والعرق والتخلص منهما، ومع تراكم الأوساخ والخلايا الميتة تتوسع هذه المسامات، فيصبح شكلها واضحاً ومزعجاً جداً، وفي حال توسعها لا يوجد حل لعلاجها إلا استخدام التقنيات التجميلية الحديثة.

ومن بين هذه التقنيات، تقنية التقشير البارد للمسامات أو ما يُعرف باسم تقنية الكوزميلان، التي تُعتبر أفضل التقنيات الحديثة المستخدمة لتصغير المسامات وإخفائها على الإطلاق، حيث تتم عن طريق عدة خطوات يُشرف عليها الطبيب المختص على الحالة، والتي تتلخص فيما يلي:

  • يتم تعقيم الوجه بالكحول للتخلص من الجراثيم والشوائب العالقة بالبشرة.
  • يتم فرد قناع شبيه بالطين (يحتوي على مكونات خاصة) بواسطة فرشاة على الوجه، بحيث يكون القناع بعيداً عن العينين والفم وفتحات الأنف.
  • يُترك القناع على الوجه عدة ساعات يُحددها الطبيب حسب الحالة.
  • يُغسل القناع بالماء بعد انتهاء المدة المحددة لوضعه.
  • يتم استخدام مرهم الموميتازون على البشرة 3 مرات يومياً لمدة 3 أيام متتالية.

ملاحظة:

  • بعد الانتهاء من تطبيق الخطوات كاملة، يبدأ جلد الوجه بالتقشر، الأمر الذي ينتج عنه بعض الانتفاخات الخفيفة، التي تستمر عدة أيام يُمنع خلالها التعرض لأشعة الشمس بشكلٍ مباشر دون وضع الواقي الشمسي؛ وذلك لأن البشرة تصبح حساسة أكثر من المعتاد نتيجة إجراء التقشير عليها، وبعد الانتهاء من ذلك، يتم الحصول على بشرة نظرة ذات مسامات صغيرة أو مخفية. [1]

التقشير البارد للتصبغات:

تعتبر تقنية التقشير البارد للتصبغات الحل الأمثل لإزالتها والتخلص منها؛ وذلك لاحتواء التقشير البارد على حمض الكوجيك أسيد وحمض اللاكتيك اللذين يجعلان منه علاجاً فعالاً لتصبغات البشرة، كما يحتوي التقشير البارد على مواد تساهم في التحكم بإنتاج مادة الميلانين، وبذلك تحد من تكون هذه التصبغات.

التقشير البارد للمناطق الحساسة:

يتم استخدام تقنية التقشير البارد للمناطق الحساسة لتفتيح لون البشرة الداكن في هذه المناطق، إضافة إلى جعل بشرة المناطق الحساسة ناعمة وصحية، وسنوضح ذلك من خلال الفقرات التالية، والتي تتحدث أكثر عن استخدام التقشير البارد لمنطقة البكيني والإبط.

التقشير البارد للبكيني:

من أكثر الأمور المحرجة لدى الفتيات هو اسوداد منطقة البكيني، علماً بأن الاسمرار يحدث نتيجة السمنة أو الخلل الهرموني أو غير ذلك من الأسباب، فيتم استخدام تقنية التقشير البارد للبكيني لتفتيح لون البشرة، كما أنها تجعل بشرة البكيني نظرة وصحية بشكل ملحوظ.

ويُعتبر التقشير البارد من أكثر التقنيات الآمنة المستخدمة لعلاج اسوداد المناطق الحساسة بشكلٍ عام، فيما ينصح أخصائي العناية بالبشرة بالخضوع لجلسات الليزر لإزالة الشعر الزائد أولاً قبل استخدام تقنية التقشير للبكيني؛ تجنباً لعودة الاسمرار لها مع تكرار إزالة الشعر الزائد باستخدام الطرق المختلفة. [1]

التقشير البارد للإبط:

استخدام التقشير البارد للإبط من الاهتمامات الأساسية لدى الفتيات، فهذه التقنية تعمل على التخلص من الجلد الميت في منطقة الإبط والذي يسبب اسمرار البشرة، كما أنها تُسهم في تفتيح لون البشرة بالمناطق الحساسة بشكل عام، وتجعلها ناعمة وصحية.

التقشير البارد للركب:

تحاول الفتيات تفتيح لون الركب باستخدام الخلطات المنزلية، وفي معظم الأحيان لا يحصلن على النتيجة المطلوبة من استخدام الخلطات المتكرر، إلا أن تقنية التقشير البارد للركب التي ظهرت مؤخراً أثبتت فعاليتها في تفتيح الركب الداكنة وعلاج خشونتها بشكل ملحوظ.

ويتم استخدام التقشير البارد للركب عن طريق وضع المادة المقشرة الخفيفة بإشراف الطبيب المختص، إذ تعمل هذه المادة على تهيئة جلد الركب لوضع الكريم المقشر عليها، ويتم توزيع المادة على الركب وتركها لمدة يحددها الطبيب حسب الحالة.

ثم تتم إضافة مادة التقشير التي تحتوي على مواد تفتيح البشرة ومواد مقشرة، مع تدليك الركب؛ للسماح للمادة المقشرة من اختراق الجلد وصولاً إلى طبقات الجلد الداخلية، ثم تُترك المادة المقشرة على الركب عدة ساعات يحددها الطبيب.

وبعد ذلك، يتم غسل الركب وإزالة بقايا المادة المقشرة عنها، مع الحفاظ على تطبيق النصائح العلاجية والإرشادات التي يقدمها الطبيب للحصول على أفضل النتائج المتوقعة. [1]

نتائج التقشير البارد:

غالباً ما تظهر نتائج التقشير البارد الأولية بعد الجلسة الأولى والتي تتمثل بتجديد البشرة وتخفيف البقع الداكنة وتقليل المسامات وحب الشباب بشكلٍ ملموس، ولكن النتائج النهائية تظهر خلال 3 شهور، فتختلف نتائج التقشير البارد من شخصٍ إلى آخر، إذ يتم إجراء جلسة التقشير في معظم الأحيان مرة واحدة كل 3 شهور.

فوائد التقشير البارد:

باستخدام تقنية التقشير البارد للبشرة ستحصلين على بشرة صحية ونظرة ومميزة للغاية، فماذا تعرفين عن فوائد التقشير البارد؟

  • التخلص من تصبغات البشرة الداكنة والبقع والنمش والكلف.
  • تنظيم إفراز دهون البشرة.
  • تفتيح لون البشرة.
  • الحفاظ على شباب البشرة، وبالتالي التقليل من ظهور علامات التقدم بالسن.
  • علاج الندب وحب الشباب والمسام والبثور.
  • تحفيز إنتاج الكولاجين، وبالتالي التقليل من بروز تجاعيد البشرة التي تظهر مع التقدم بالسن.
  • تحسين نسيج الجلد. [1]

أضرار التقشير البارد:

عند الحديث عن أضرار التقشير البارد، لا بد من الإشارة إلى أن هذه التقنية آمنة جداً على البشرة وليس لها أي أضرار، ولكن ربما تظهر لها عدة آثار جانبية بسيطة ومؤقتة؛ كالاحمرار والرغبة بالحكة، أو الانتفاخ، أو الشعور بشد في الجلد أو حرقة خفيفة فقط، وسرعان ما تزول هذه الآثار عن البشرة بعد الانتهاء من التقشير بوقت قصير جداً.

لا تترددي أبداً باللجوء لتقنية التقشير البارد الآمنة والمثالية لتحسين بشرتكِ والتخلص من عيوبها المختلفة؛ وللحفاظ على بشرة صحية جميلة نظرة ومشرقة خالية من العيوب بعد إجراء جلسات التقشير، يجب عليكِ الالتزام بنصائح وتعليمات الطبيب المختص.

وبذلك نكون قد قدمنا لكِ أبرز المعلومات حول التقشير البارد للوجه، التقشير البارد للمسامات، التقشير البارد للتصبغات، التقشير البارد للمناطق الحساسة، التقشير البارد للبكيني، التقشير البارد للإبط، التقشير البارد للركب، نتائج التقشير البارد، فوائد التقشير البارد، بالإضافة إلى أضرار التقشير البارد.