الجملة التي أثارت نقمة الأردنيين على جورج وسوف..

  • تاريخ النشر: الإثنين، 28 سبتمبر 2015
الجملة التي أثارت نقمة الأردنيين على جورج وسوف..
مقالات ذات صلة
هذا ما تمناه جورج وسوف في عيد الأضحى
صورة: هكذا فاجأ جورج وسوف العاملة الأثيوبية..
صور جورج وسوف وحارسته الشخصية تشكك في زواجه للمرة الثالثة!

استياء أردني كبير تسبب به النجم السوري جورج وسوف، بعد الأخبار التي انتشرت عن الجملة التي تلفظ بها وأهان من خلالها الشعب الأردني خلال إحيائه حفلاً في  فندق الرويال في عمان. 
 
وفي التفاصيل فإن أحد الساهرين أراد التقاط صورة مع الوسوف، لكن الحرس قاموا بمنعه مما تسبب بغضبه. وعند إصراره سأله وسوف: "من أنت؟"، فأجابه: "أنا سلطي"، فرد عليه "يعني راسك حجر"، الأمر الذي أثار غضب الشاب الذي لوّح بيده رفضاً لهذا الوصف، فبادره وسوف: "بكسرلك إيدك ولا تعلي صوتك"، قبل أن يكمل هجومه بالقول: "على شو رافعين راسكم يا أردنيين؟".
 
وبعد أن قيل أن الوسوف كان ثملاً وذلك بدا في طريقة كلامة وغنائه، حال رجال الأمن دون التهجم عليه، بحيث اطفات الأضواء في القاعة وانتهى الحفل بعد إبعاد وسوف من المسرح تحسباً لوقوع مشاجرة كبيرة.
 
ولاحقاً، نفى نقيب الفنانين ساري الأسعد في بيان للنقابة ما تم تداوله حول إساءة جورج وسوف للأردنيين، طالباً ممن نقل المعلومة تأكيدها أو الاعتذار. كما نفت الجهة المُنظِمة للحفل أن يكون وسوف قد قام بإطلاق عبارات تمسّ الشعب الأردني، مشيرة أن الحفل مسجلٌ بالكامل ويمكن الرجوع للتسجيل، فيما أكد أحد الحضور أن المسألة لم تتعدَّ الإشكال البسيط بين أحد الساهرين وأمن الفنان، ولم تصل لحدود الشتائم، وأن وسوف حاول إنهاء الموضوع بطريقته العفوية التي يُعرف بها.