بعد السماح للمرأة السعودية بالقيادة 5 أشياء لا زالت محظورة عليها

  • تاريخ النشر: الأربعاء، 27 سبتمبر 2017 آخر تحديث: الثلاثاء، 20 مارس 2018
بعد السماح للمرأة السعودية بالقيادة 5 أشياء لا زالت محظورة عليها
مقالات ذات صلة
زوج دانة الطويرش يحرجها بمزحته ورد فعلها يقلب الطاولة عليه بذكاء
قرار فوري بعد اتهام جمال النجادة بالإساءة للنيابة الكويتية بتصريحاتها
سارة الكندري تستقبل زوجها بالقبلات والزغاريد بعد خروجه من السجن

أصدر خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز مرسوماً ملكياً مساء أمس يسمح للمرأة السعودية بالقيادة، وجاء المرسوم الملكي بعد محاولات استمرت لعدة سنوات للمساواة بينها وبين الرجل في قيادة السيارات وغيرها من الحقوق.

وعرضت شبكة CNN الإخبارية تقريراً استعرضت خلاله 5 أمور لا زالت محظورة على المرأة السعودية حتى اليوم، وأشار التقرير أن هناك لجنة حكومية ستقوم بتحضير تقرير خلال 30 يوماً ليتم بموجبه تطبيق الأمر الملكي في يونيو 2018، أي لن يسمح للمرأة السعودية قيادة السيارة إلا بحلول شهر يونيو من العام المقبل.

وأضاف تقرير الشبكة أن السماح للمرأة السعودية بقيادة السيارة يضاف إلى قائمة الأشياء التي تستطيع القيام بها في بلدها، مثل المشاركة في الانتخابات المحلية، التعيين في المجلس الاستشاري، لعب الرياضة والمشاركة في البطولات الأولمبية، ومواصلة التعليم العالي الجامعي.

شاهدي أيضاً: شاهدوا ردود أفعال المشاهير على مرسوم منح المرأة السعودية حق القيادة

ومن ضمن التقرير الذي بثته الشبكة الأمريكية، كشفت الشبكة الإخبارية أن هناك أموراً، يصعب على المرأة السعودية القيام بها في بلدها، منها: 

1 - الزواج والطلاق، حيث يتطلب القانون السعودي موافقة ولي الأمر والذي في العادة يكون الأب، وفي حالة الوفاة يكون الأخ الأكبر وفي بعض الأحيان يكون الزوج ولي على زوجته

2- عدم الظهور دون غطاء للرأس وارتداء عباءة طويلة في الشارع والأماكن العامة

3- ممنوع الاختلاط مع الرجال، إلا في بعض الاستثناءات، مثل المستشفيات، البنوكن والمعاهد الطبية

4 - تنفيذ مشاريع بعينها دون كفيل ذكر، حيث تتطلب بعض المعاملات التجارية الحصول على شهادة من رجلين على الأقل لتأكيد الهوية

5- يتطلب إذن ولي الأمر للحصول على جواز سفر أو هوية شخصية.

السماح للمرأة السعودية بالقيادة

كانت هيئة كبار العلماء بالسعودية، قد كتبت تغريدة قالت فيها ""حفظ الله خادم الحرمين الشريفين الذي يتوخى مصلحة بلاده وشعبه في ضوء ما تقرره الشريعة الإسلامية".

وقوبل قرار العاهل السعودي بالسماح للمرأة السعودية بقيادة السيارة بترحيب كبير من قبل زعماء العالم، على رأسهم الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، وابنته الكبرى إيفانكا ترامب، مستشارة الرئيس الأمريكي، ووصفا المرسوم الملكي بأنه خطوة في الاتجاه الصحيح، واعتبراه قراراً تاريخياً.