حبوب الحديد للحامل

  • تاريخ النشر: الخميس، 21 يناير 2021
حبوب الحديد للحامل
مقالات ذات صلة
خبز الشعير
أغرب المتلازمات النفسية: هل سمعت عن متلازمة أليس في بلاد العجائب؟
في يوم المرأة العالمي : نصائح هامة للحصول على الصحة والرشاقة

تحتاج المرأة الحامل أثناء فترة حملها لتناول الأطعمة والمشروبات الصحية التي تساهم في تزويد جسمها بالعناصر الغذائية المهمة كالفيتامينات والمعادن خاصةً حمض الفوليك، والحديد، وفيتامين ج، والكالسيوم وغيرها من العناصر الضرورية للحفاظ على صحتها وصحة جنينها، ويعد الحديد من المعادن الهامة لضمان سلامة الحمل، إذ لا يستطيع الجسم تصنيع الحديد بل يحصل عليه عن طريق تناول المكملات الغذائية وتناول الأغذية المحتوية على كميات جيدة من الحديد، لكن يُنصح الاعتماد على الأطعمة للحصول على الحديد في حال عدم إصابة المرأة الحامل بفقر الدم أو الأنيميا، لكن عند الإصابة بهذا المرض يتوجب أخذ حبوب الحديد لتعويض نقص الحديد في الجسم، وسنقدم لكم من خلال هذا المقال معلومات شاملة عن حبوب الحديد للحامل.

فوائد الحديد للحامل

الحديد من العناصر الضرورية لصحة المرأة الحامل، وفيما يلي أهم فوائد الحديد للحامل:

  • أخذ حبوب الحديد هام جدًا للحفاظ على صحة الحامل وصحة جنينها، فنقصه يسبب العديد من المشاكل الصحية أثناء فترة الحمل، وذلك لأنّ نمو الجنين في الرحم يحتاج إلى كمياتٍ متزايدة من الحديد، لتجنب حدوث مضاعفات للحامل خلال هذه الفترة الحساسة.
  • تستخدم حبوب الحديد أثناء فترة الحمل لتصنيع كميات كبيرة من بروتين الهيموجلوبين الذي يعد ضروريًا لصحة الأم والجنين، إذ يوجد هذا البروتين في خلايا الدم الحمراء، وتكمن وظيفته إيصال الأكسجين من الرئتين إلى أعضاء الجسم كافة، كما يقوم بإيصاله إلى الجنين في رحم الأم.
  • حماية المرأة الحامل من المشاكل الصحية التي تنتج عن انخفاض عدد خلايا الدم الحمراء الحاد، وهو ما يُعرف بفقر الدم الناجم عن نقص عنصر الحديد، وأبرز المشاكل الصحية التي تصاب بها هي: الشعور بالتعب الشديد، زيادة فرص إصابة الحامل بالأمراض المعدية لأنّ الحديد يعزز من عمل جهاز المناعة. [1]

متى تأخذ الحامل حبوب الحديد؟

أخذ حبوب الحديد من قِبل المرأة الحامل يجب أن يكون بعد أخذ استشارة الطبيب لتحديد الكمية المناسبة، وفي حال عدم إصابة الحامل من الأنيميا أو فقر الدم ينصح الأطباء بتناول هذه الحبوب أثناء الشهر الرابع من الحمل، لأنّ تناوله في الأشهر الثلاثة الأولى قد يسبب لها العديد من المشاكل من أبرزها ما يلي:

  • إصابة الجهاز الهضمي بالاضطرابات.
  • الإصابة بالإسهال.
  • الإصابة بالإمساك.
  • إصابة الحامل بتسمم الحمل.
  • الإصابة بالغثيان. [2]

أضرار نقص الحديد على الحامل

العديد من الحوامل لا تظهر لديهن أعراض نقص الحديد في البداية، وقد تظهر الأعراض أثناء فترة الحمل وليس بسبب معاناة الحامل من فقر الدم الذي ينتج عن نقص كمية الحديد في الجسم، لذا لا بدّ أن تقوم الحامل بإجراء الفحوصات بصورةٍ دورية لمعرفة ما إذا كانت مصابة بنقص الحديد أم لا، وفيما يلي أضرار نقص الحديد على الحامل:

  • يسبب نقص الحديد للمرأة الحامل شحوب في أظافرها وشفاهها ووجها.
  • الشعور بالدوخة.
  • إصابة الجسم بالضعف العام.
  • الشعور بالتعب.
  • من أبرز الأضرار التي تنتج عن نقص الحديد الإصابة بصعوبة في التنفس.
  • فقدان التركيز.
  • تسارع ضربات القلب الناتج عن عدم انتظام ضربات القلب.
  • يتعرّض الطفل بعد ولادته للإصابة بفقر الدم.
  • انخفاض وزن الطفل بعد الولادة.
  • إصابة المرأة الحامل باكتئاب ما بعد الولادة.
  • يتأثر الطفل بنقص الحديد في الجسم إذ يسبب في تأخر نموه. [3]

كمية الحديد اللازمة للحامل

تحتاج المرأة الحامل لمعرفة كمية الحديد اللازمة أثناء فترة الحمل، وعمومًا تحتاج ما يعادل 800 ملغرام من الحديد يوميًا في الثلث الأول من حملها، إذ يذهب 500 ملغرام من الحديد لدم الحامل كي تستفيد منه ويستفيد الجنين، أمّا الكمية المتبقية من الحديد وهي 300 ملغرام فتذهب للمشيمة والجنين إذ يحتاجها لاكتمال نموه، وعندما ينتهي الثلث الأول من الحمل تحتاج المرأة الحامل لزيادة كمية الحديد بما يقارب 6 ملغرام إلى 7 ملغرام. [1]

حبوب الحديد للحامل والحليب

لحماية المرأة الحامل من الإصابة بفقر الدم أثناء فترة حملها يجب أن تتناول حبوب الحديد على معدة فارغة لضمان امتصاص الجسم أكبر كمية منه، لكن تعاني بعض النساء الحوامل من حساسية المعدة الأمر الذي يلزمها أخذ حبة من الحديد بعد تناول وجبة الغذاء شريطة أن تمتنع عن تناول المشروبات التي تعيق من امتصاص الحديد بنسبة كبيرة مثل الحليب، وذلك لاحتوائه على الكالسيوم، لكن يمكن أخذ حبوب الحديد قبل أو بعد شرب الحليب أو تناول الأطعمة المحتوية على الكالسيوم بساعتين، كي يمتص الجسم الحديد جيدًا.

حبوب الحديد للحامل

متى تتوقف الحامل عن حبوب الحديد

كما أسلفنا الذكر بأنّ حبوب الحديد مهمة للحامل، لذا لا ينبغي لها التوقف عن تناوله، بل يجب أن تستمر على تناوله حتى نهاية فترة الحمل وبعد ولادتها بثلاثة أسبابيع على الأقل، فالمرأو بعد الولادة تتعرّض لنقص كمية الحديد نتيجة لفقدان الدم أثناء الولادة الطبيعية أو الولادة القيصرية. [4]

أفضل نوع حديد للحامل

عندما تحتاج المرأة الحامل أخذ حبوب الحديد يجب أن تتبع نصائح الطبيب وما يصفه لها، ومن ضمنها اختيار النوعيات الجيدة لحبوب الحديد التي لا تسبب لها الأضرار أو تترك أعراضًا جانبية، ومن أفضل هذه الأنواع ما يلي:

مكمل الحديد Zahler’s Iron Complex

يتميز هذا النوع من مكملات الحديد بخفته على المعدة، ويعود ذلك لتركيبته المتطورة والجديدة، كما أنه لا يسبب للمرأة الحامل أية أضرار، فهو مصنوع وفق أعلى معايير الأمان والجودة، ويخلو هذا المنتج من المواد المسببة للحساسية، ويخلو أيضًا من المواد الضارة، ويُستخدم عن طريق تناول كبسولة منه كل يوم مع الوجبة، ويقدّم هذا المكمل للمرأة الحامل عدة عناصر غذائية منها: فيتامين ب12، وحمض الفوليك، وفيتامين ج.

مكمل الحديد Mega Food Blood

يحتوي هذا المكمل على عدة فيتامينات مثل حمض الفوليك وفيتامين ج، كما أنه يساعد على زيادة كمية الحديد في الجسم دون أن يسبب للحامل أعراضًا جانبية مثل الغثيان والإسهال، كما أنّ هذا المكمل لا يحتوي على مواد ضارة، ويخلو من المواد المعدلة وراثيًا، ويخلو من المبيدات والمواد التي تسبب الحساسية، ولا يسبب مشكلة للمعدة لذا يمكن أخذه على الريق. [4]

وصلنا إلى آخر المقال بعد أن تعرفنا على حبوب الحديد للحامل، وفوائد حبوب الحديد للحامل، ومتى تتوقف عن أخذه، وأفضل أنواع حبوب الحديد، لكن يجب تناول الأطعمة المحتوية على فيتامين ج لتحسين عملية امتصاص الحديد في الجسم.