زينة : حكم جديد ضد أحمد عز لصالح توأمها

  • تاريخ النشر: الثلاثاء، 23 فبراير 2021
زينة : حكم جديد ضد أحمد عز لصالح توأمها
مقالات ذات صلة
ابن سارة الودعاني يفجر ضحك متابعيها بإصراره على أن خاله هو شقيقه
هبة الدري تثير الجدل بأول تصريح لها بعد الطلاق وتكشف حقائق جديدة
تكرار اسم زينة ثلاث مرات على تتر مسلسل كله بالحب: مؤشر لانسحاب النجوم

أصدرت اليوم الثلاثاء المحكمة المصرية حكمًا جديدًا في قضية النفقة الشهيرة بين النجمين زينة وأحمد عز، حيث قامت المحكمة بقبول الدعوى المقامة من قبل زينة في حق أحمد عز، وذلك لمطالبته بزيادة نفقة أولادها التوأم، حيث أصدرت المحكمة حكم بإلزام الفنان أحمد عز بدفع مبلغ مالي شهريًا نفقة للتوأم وهم زين الدين وعز الدين، ما بين 30 ألف جنيه إلى 60 ألف جنيه شهريًا، بما يعادل بالدولار 3819 دولار، حيث تخص هذه النفقة كلًا من المأكل والملبس.

قضية النفقة بين أحمد عز وزينة

تعتبر قضية النفقة هي واحدة من عدة قضايا بين أحمد عز وزينة منذ عام 2014، لحظة عودة زينة بأولادها من أمريكا، ففي عام 2018 ألزمت المحكمة المصرية أحمد عز بدفع نفقة للتوأم قيمتها 20 ألف جنية، إلى عام 2019م حيث عادت الفنانة زينة لرفع دعوى أخرى بهدف زيادة المبلغ إلى 30 ألف جنيه، الأمر الذي جعل المحكمة تنظر في القضية وقامت بإصدار حكمها بالموافقة بل وإمكانية زيادة المبلغ إلى 60 ألف جنية.

حيث تعتبر هذه الدعوى الثالثة التي تطالب بها زينة لمضاعفة المبلغ إلى 60 ألف، حيث أصدرت المحكمة قرار اليوم بذلك، وكل هذا بجانب إلزام الفنان أحمد عز بدفع مصاريف مدرسية السنوية للتوأم بما يعادل 900 ألف جنية سنويًا و 57299 دولار، وذلك في الدعوى التي أقامتها زينة 2020، والتي طالبته بإلزام المصاريف الدراسية للتوأم، فهم مقيدين بإحدى المدارس الدولية بالقاهرة

توأم زينة وأحمد عز

ففي شهر يناير الماضي قام دفاع الفنانة زينة بتقديم بالطلب خاص باستخراج تصريح للقرارات الخاصة من وزارة التربية والتعليم الخاصة بالمدرسة الدولية المُقيد بها التوأم، للتعرف على المصاريف الخاصة بهم بشكل سنوي، وأيضا قدم الدفاع ما يفيد بقدرة الفنان أحمد عز على الدفع وتحمل هذه المصاريف، وقام الدفاع الأخرى بطلب تصريح للتعرف على المدرسة المقيد بها نجلي شقيقة الفنانة زينة بهدف الإطلاع على الحوافز المقدمة من دفاع زينة.

براءة أحمد عز من قضية التعدي على شقيقة زينة

في وقت حوض المزيد من القضايا بين الطرفين تقدمت شقيقة الفنانة زينة بدعوى قضائية تفيد بأن الفنان أحمد عز قد قام بالتعدي عليها في أحد فنادق الساحل الشمالي، وفي شهر سبتمبر قامت المحكمة بإصدار حكم ببراءة الفنان أحمد عز من تهمة التعدي عليها، وتغريم شقيقة زينة غرامة قدرها 10 ألاف جنيه، وإلزام زينة وشقيقتها بدفع مبلغ 20 ألف جنيه تعويض للفنان أحمد عز على سبيل الحق المدني وتعويضًا له.

الفنانة زينة وأولادها التوأم

حيث بدأت القصة منذ لحظة عودة الفنانة زينة في شهر يناير 2014 من أميركا وهي تحمل معاها أولادها التوأم " عز الدين وزين الدين"، مدعية أنهم أولاد الفنان أحمد عز، ولكن هوجمت من قبل أحمد عز أنكر أبوته جملة وتفصيلا، حيث أكد في العديد من اللقاءات الخاصة به أنه لا ترتبطه بزينة أي علاقة سوى أنها مجرد زميلة له في عمله فقط، مما دفع زينة إلى التقدم بالدعوى قضائية، وذلك بسبب عدم وجود أي إثبات على هذا الزواج سوى شهادة الفنانة زينة أنه كان زواج عرفي.

وطالبت المحكمة الفنان أحمد عز لإجراء تحليل البصمة الوراثية لأكثر من 3 مرات، الأمر الذي رفضه أحمد عز، مما جعل المحكمة تعتبر هذا نوع من رفض إثبات نسب الطفلين إليه وهو ما أكد عليه أحمد عز، ولكن بالرغم من هذا جاء الحكم في صالح الفنانة زينة وتوأمها حيث أصدرت المحكمة في يناير 2016 حكم نهائي بإثبات نسب الطفلين له، وهذا ما دفع الفنانة زينة إلى استكمال باقي الدعاوي الموجهة إلى أحمد عز من نفقة لأولادها والتي كانت قيمتها في هذا الوقت 20 ألف جنيه.