عرض أزياء عبايات نادر في المملكة العربية السعودية للأميرة صفية حسين

  • تاريخ النشر: منذ 6 أيام آخر تحديث: منذ 5 أيام
عرض أزياء عبايات نادر في المملكة العربية السعودية للأميرة صفية حسين
مقالات ذات صلة
تعرفي على صيحات الربيع المختلفة
نظرة عن قرب على مجموعة Simone Rocha لخريف 2021
أزياء تناسب احتفالات العيد الوطني الكويتي

قدمت الأميرة صفية حسين، أحدث مجموعاتها من العبايات العربية في عرض أزياء نادر الحدوث في المملكة العربية السعودية، وسط حضور محدود  من المهتمين بالموضة ووسائل الإعلام، وجاء التجمع وفقاً للإجراءات الاحترازية، منعا لانتشار فيروس كورونا.

وقدمت العديد من العارضات السعوديات الأشكال والألوان المختلفة للعبايات العربية، كما شاركت الأميرة هنا بنت خالد فى عرض أحدث مجموعة من العبايات للأميرة صفية حسين.

وضم هذا الحدث لمصممات سعوديات، واستعراض إمكاناتهن ومواهبهن على مستوى رفيع، ورغم أن الأسبوع كان مخصصاً للسيدات فقط، ومنع نشر الصور على وسائل التواصل الاجتماعي للحفاظ على خصوصية الحضور، فإنه حصل على تغطيات مهمة في أغلب وسائل الإعلام العالمية.

أسبوع الموضة في المملكة العربية السعودية

وكان أول أسبوع موضة في المملكة العربية السعودية، تم إقامته فى أبريل 2018 بالعاصمة الرياض، هو الحدث الذى حاز عى اهتمام عالمي كبير؛ شارك فيه المصممان جان بول غوتييه وروبرتو كافالي، واقتصر حضوره على النساء فقط ومنع منه الرجال ودخول الكاميرات.

وفي يونيو 2018، انتشر فيديو لأثواب تطفو في الهواء وتقودها طائرات دون طيار في عرض للأزياء في مدينة جدة عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

أما الآن، فالأمر يعد بمثابة ثورة في وقت تعوّد فيه الغرب على النظر إلى المرأة السعودية على أنها مجرد مستهلكة جيدة لمنتجاته.

وفي أكتوبر الماضي شهدت الموضة السعودية تطورات كثيرة، كما زادت الثقة بالمنتج المحلي، فهناك جيل صاعد يؤمن بأن التصاميم المحلية لا تقل جمالاً وأناقة عن التصاميم العالمية، وتحتاج فقط إلى فرصة لإثبات ذلك، وتوفرت هذه الفرصة أخيراً في جزيرة الراس الأبيض بمحافظة ينبع، حيث أقيم أول عرض أزياء على البحر الأحمر بحضور 300 شخصية.

تفاصيل عرض أزياء الأميرة صفية حسين في المملكة العربية السعودية

ارتدت عارضات الأزياء السعوديات عباءات أنيقة وأحذية بكعوب عالية وسرنَ قرب حمام للسباحة، في عرض أزياء نادر في العاصمة السعودية الرياض التي تشهد تغيرات اجتماعية متسارعة منذ سنوات، وسرن على الممشى وهن يرتدين المجموعة الجديدة التي سعت لإعادة تقديم العباءة كرداء أنيق فوق الملابس ليس للمسلمات فقط بل لجميع السيدات.

ضمت العروض مجموعة ابقي أنيقة وهي ثمرة تعاون بين الأميرة السعودية صافية حسين غراس والمصمم البلجيكي كريستوف بوفيز، وقالت الأميرة السعودية: "النظرة الشائكة للعباءة والحجاب في العالم، أردت تغيير ذلك، في حال أوصلتها إلى مستوى من الأناقة والقبول، قد يقوم جيلنا بتبني ارتداء العباءة بشكل كامل”.

العباءة رداء المرأة السعودية الرسمي

في العقود الماضية، فرضت الشرطة الدينية في المملكة العربية السعودية، المعروفة باسم هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، العباءة على النساء من السعوديات وغيرهن ولاحقتهن في الأماكن العامة للتأكد من تقيدهن بذلك.

وينظر إلى العباءة على أنها رمز للاحتشام، لكن ولي العهد الأمير محمد بن سلمان ألمح في عام 2018 في مقابلة تلفزيونية مع قناة CBS الأميركية إلى تغيير محتمل في مسألة فرض ارتداء العباءة في الأماكن العامة، بعدما قال إنّ احتشام المرأة لا يعني بالضرورة لبسها لها.

إلا أن النساء في المملكة واصلن ارتداءها نظراً إلى عدم صدور أي مرسوم حكومي بذلك. وما زالت السعوديات ملزمات بارتداء العباءة عند الخروج، وتقلّصت في السنوات الأخيرة سلطة الشرطة الدينية، لكن عدم ارتداء العباءة قد يثير حفيظة متشددين في ظل عدم وجود قوانين حاسمة في هذا الشأن.

عبايات ملونة جديدة

اشتهرت العباءة بلونها التقليدي الأسود، أصبحت الآن متوفرة بألوان زاهية ومطرزة ومختلفة. وظهرت تصاميم مختلفة منها في الفترة الأخيرة مفتوحة من الجهة الأمامية.
ويعود تاريخ العباءة إلى آلاف السنين لكن العقود الأخيرة فقط هي التي كانت شاهدة على فرضها على نساء المملكة.

وتقول الأميرة صفية، 50 عاماً، إنها تأمل في جعل العباءة على الموضة، وأن تمثّل تقاطعا بين الحداثة والتقليد عبر مزج الزخارف والنمط العربي مع الأقمشة الحديثة، أما المصمم البلجيكي بيوفيس الذي يعمل في دار أزياء لومار في جدة، كشفت تصميمات العباءات ستجذب النساء من مختلف الثقافات والأديان اللواتي يتشاركن الرأي نفسه حول “الاحتشام والأناقة”.

ونُظم عرض الأزياء في مقر إقامة سفيرة بلجيكا لدى المملكة.