علاج الكلف بالوجه والوقايه منه

  • تاريخ النشر: الخميس، 19 يناير 2023
علاج الكلف بالوجه والوقايه منه
مقالات ذات صلة
كلف الوجه
كلف الحمل وطرق علاجه
الأنفلونزا للحامل: مخاطرها وعلاجها والوقاية منها

يعتبر الكلف من المشاكل الجلدية الشائعة ذات مظهر غير مقبول لدى بعض النساء وهم النسبة الأكثر عرضة للإصابة به من الرجال وخاصةً الحوامل، وقد تصيب أيضاً النساء الذين يستخدمون حبوب منع الحمل، ويظهر الكلف على شكل تصبغات أو بقع داكنة على الجلد وغالباًَ ما تكون واضحة على الوجه ولا يمنع ذلك لانتقالها لباقي بشرة الجسم من الرقبة والساعدين، والأكتاف، وتزداد انتشارها وتهيجها بكثرة التعرض لأشعة الشمس التي تساعد في ذلك.

سنتعرف في هذا المقال على طرق علاج الكلف بالوجه باستخدام الأدوية وعلاجه طبيعياً وتقنياً، وكيفية الوقاية من الكلف وبعض النصائح للتخلص من الكلف.

أدوية علاج الكلف بالوجه

تتوفر العديد من الأدوية المستخدمة في علاج الكلف وذلك بعد تحديد السبب الرئيسي وراء ظهوره على الوجه، في أغلب الأحيان قد يختفي الكلف من تلقاء نفسه فمثلاً الحمل قد يختفي بعد الولادة أو بالتوقف عن تناول حبوب منع الحمل، وفي حال لم تختفي يمكن استخدام بعض الأدوية لعلاج الكلف بالوجه، ومن هذه الأدوية نذكر:[1]

  • دواء الهيدروكينون Hydroquinone: يستخدم على شكل كريم يساعد في تفتيح البقع الداكنة على البشرة ومنها بقع الكلف، حيث يحتوي على واقٍ من أشعة الشمس للمساعدة في علاج ومنع البقع من العودة أو التهيج وبالتالي زيادة انتشارها عند التعرض لأشعة الشمس، يفضل تجربة الكريم على جزء صغير من الجلد قبل البدء باستخدامه لتجنب حدوث الحساسية، وخصوصاً في الاستعمال الأول ومن بعد استشارة الطبيب.[1]
  • الأدوية الستيرويدية والتريتينوين Tretinoin: وهي المعروفة بالكورتيزون وتشبه في آلية عملها دواء الهيدروكينون في تفتيح البقع الداكنة والحد منها.
  • الدواء المركب: وهو عبار عن الأدوية الثلاثة السابقة معاً، وبالتالي تكون نتيجته فعالة بشكل أقوى والتخلص من الكلف خلال وقت أقصر.
  • دواء ميثيمازول: هو كريم مضاد للغدة الدرقية أو يأتي على شكل حبوب، بحيث يساعد في علاج الكلف الذي يقاوم الهيدروكينون.
  • كريم تريتينوين أو ريتينويد: وهو كريم موضعي فعال في علاج الكلف، ولكن يمكن أن يسبب التهاب الجلد وينصح بعدم استخدامه أثناء الحمل.
  • مستخلص فول الصويا: يعتقد أن مستخلص فول الصويا يقلل من انتقال اللون من الخلايا الصباغية إلى خلايا الجلد في بعض الحالات التي تعالجت به.

تقنيات علاج الكلف بالوجه طبياً

تطور علاج الكلف مع التقدم الطبي والتكنولوجي فأصبح هناك عدة تقنيات لعلاج الكلف بالوجه، وهي:

  • علاج الكلف بالتقشير الكيميائي:

يعتبر التقشير هو الخيار الثاني لعلاج الكلف في حال لم تعطي الأدوية أي مفعول، والتقشير أما يكون سطحياً أو متوسطاً، وهو عبارة عن محلول كيميائي يوضع على الوجه أو منطقة الكلف، ويقوم هذا المحلول بإزالة طبقة الجلد العلوية أي طبقة الكلف، وبالتالي يتم الحصول على طبقة جلد جديدة أكثر نعومة، ويتم تكرار هذه العملية لحين الحصول على النتيجة المطلوبة.[2]

  • علاج الكلف بالليزر:

تعد تقنية الليزر من أحدث طرق علاج الكلف الحديثة، يلجأ لها المختصون في حالة الكلف المقاوم، وعند تطبيق الليزر على الوجه سواء عن طريق الليزر الكربوني أو الفراكشنال ليزر تبقى آلية العلاج واحدة وهي إزالة الطبقات الخارجية المتضررة للحصول على جلد أكثر حيوية ونضارة، في بعض الأحيان تكون نتائجه مؤقته لذلك يحتاج العلاج أكثر من جلسة يحددها الطبيب، ولا ينصح العلاج بالليزر للحوامل والمرضعات.[3]

علاج الكلف بالوجه طبيعياً

هناك العديد من الوصفات الطبيعية لعلاج كلف الوجه، ومنها نذكر ما يلي: 

علاج الكلف بالوجه بالأعشاب:

ومن الأعشاب المستخدمة في علاج الكلف:[4]

  • مستخلص الشاي الأخضر.

يغذي الشاي الأخضر البشرة ويجعلها نضرة ويساعد على توحيد لونها، ويمكن تحضير الخليط من خلال الخطوات التالية:

  1. ينقع كيس الشاي الأخضر في الماء المغلي لمدة 3 دقائق.
  2. يترك الماء المحتوي على الخليط ليبرد.
  3. يوضع المزيج على منطقة الكلف ويتم فركه على البقع.
  4. تكرر هذه الخطوة مرتين يومياً.
  • مستخلص خشب الصندل:

يعمل خشب الصندل كمنشط للدورة الدموية في الوجه، ومنقي للدم، وبالتالي يساعد على علاج تصبغ البشرة بالإضافة إلى حمايتها من أشعة الشمس الضارة، ويتم تحضيره بالخطوات التالية:[4]

  1. خلط ملعقتين من بودرة خشب الصندل مع ملعقتين كبيرة من ماء الورد، حتى يتم الحصول على خليط متماسك.
  2. يوضع المزيج على المناطق المصابة، ويترك لمدة 30 دقيقة.
  3. يغسل الوجه بالماء الفاتر ثم بالماء البارد.
  4. ينصح بتكرار هذه الخلطة مرتين يومياً للحصول على نتائج رائعة.

علاج الكلف بالوصفات المنزلية

تتوفر في المنزل بعض المواد التي يمكن استخدامها في علاج الكلف وتفيد بشكل جيد:[4]

  • علاج الكلف بقشر البرتقال:

يحتوي قشر البرتقال على حامض الستريك الذي يساعد على تقليل الميلانين وبالتالي علاج الكلف، ويحضر من خلال الخطوات التالية:

  1. يطحن قشر البرتقال بعد تجفيفه إلى بودرة ناعمة.
  2. يخلط مع البودرة ملعقة صغيرة من عصير الليمون والحليب والعسل، للحصول على عجينة متماسكة.
  3. يوضع الخليط على مناطق الكلف ويترك لمدة 20 دقيقة، ثم يغسل بالماء الفاتر.
  4. تكرر هذه الخطوة 3-4 مرات في الأسبوع للحصول على نتائج مرضية.
  • علاج الكلف بالبطاطا:

تستخدم البطاطا في علاج الكلف بسبب احتوائها على إنزيم الكاتيكولاز الذي يساعد في علاج مشاكل البشرة، من خلال فرك البطاطا بعد غسلها وتقسيمها على المناطق المصابة لمدة 10 دقائق ثم يغسل الوجه بالماء الفاتر، ينصح بتكرارها 3-4 مرات يومياً لمدة شهر.

  • علاج الكلف بخل التفاح:

يحتوي خل التفاح على حمض الأسيتيك أو حمض الخليك والذي يعمل على تفتيح الجلد وتخفيف تصبغات البشرة الناتجة عن الكلف، تُخلط كميات متساوية من الخل والماء ثم يوضع لدقائق قليلة على أماكن التصبغات وتشطف البشرة بعدها. 

علاج الكلف بالوجه أثناء الحمل

يعد الكلف المشكلة التي يعاني منها أغلب النساء الحوامل بسبب تغير بعض الهرمونات التي تجعل بشرة الحامل حساسة تجاه أشعة الشمس وغيرها من المؤثرات الخارجية، يوجد بعض العلاجات التي ينصح بها النساء لعلاج الكلف أثناء الحمل للحد من تفاقم المشكلة، ومن هذه العلاجات:[1]

  • حمض الأزيليك: يعد هذا الدواء آمناً للاستخدام على النساء الحوامل بعد استشارة الطبيب المختص، يوضع هذا الكريم أو المستحضر أو ​​الجل مرتين في اليوم.
  • يفضل استخدام الحامل للوصفات الطبيعية بدل من المواد الكيميائية تجنب لحدوث أي نوع من أنواع التحسس أو الضرر.

الوقاية من الكلف بالوجه

إليكم بعض النصائح التي يجب اتباعها للوقاية من الكلف والتخلص منه:[5]

  • استخدام واقٍ شمسي جيد، وتجنب التعرض لأشعة الشمس الضارة، وينصح باستخدام الواقي قبل نصف ساعة من التعرض لأشعة الشمس.
  • التوقف عن تناول الأدوية التي تسبب الكلف مثل حبوب منع الحمل.
  • تجنب التوتر والقلق الذي يزيد من شحوب البشرة وبالتالي زيادة تصبغها.
  •  تناول الأطعمة الغنية بفيتامين E والأوميغا التي تعد من أهم فيتامينات البشرة تعمل على تجديد الخلايا وزيادة نعومتها وتوحيد لونها.
  • شرب كمية كافية من الماء يومياً سينتج عنه بشرة ناعمة، وجميلة.
  • تطبيق التقشير الكيميائي على الأقل مرة أسبوعياً.
  • الالتزام بالعلاجات التي يصفها الطبيب، ومتابعته بشكل دوري.
  • اختيار مستحضرات التجميلية بعناية فائقة وتجنب المستحضرات التي تحتوي مركبات كيميائية.[1]

يساعد استخدام العلاج المناسب على التخلص من آثار الكلف والتصبغات، لكن تجدر الإشارة إلى أنه من الواجب أيضاً استشارة الطبيب قبل تطبيق أي نوعٍ من هذه الأدوية لتفادي حدوث مضاعفات عند استخدامها بالطريقة الخاطئة.