فوائد المره للبشرة

  • تاريخ النشر: الأربعاء، 26 فبراير 2020
فوائد المره للبشرة
مقالات ذات صلة
ما هي آلية صيام البشرة؟
النقط البيضاء على الأظافر
وصفات طبيعية للتخلص من بثور الوجه

يوجد الكثير من النساء اللواتي يستخدمن المرّة للرعاية والعناية بالبشرة، وذلك نظراً لفوائدها المتعدة لبشرة الوجه، حيث تعرف المرة بأنها مادة صمغية تتواجد على شجرة تنمو في الشرق الأوسط ودول شمال إفريقيا، ويطلق مسمى المر نظراً لطعمه المر ذات الرائحة الجميلة المدخنة المميزة.

فوائد المره للبشرة

ما هي المره؟

هي عبارة عن مادّة راتنجيّة عطريّة يميل لونها إلى الأحمر البنّيّ، حيث تنتجها شجرة المُر، ومن المعروف أن النوع الجيد الخامة هو الذي يظهر شكله شفاف نظيف وصافي ذو لون فاتح، أما النوع الجيد له ألوان متعددة مثل البني أو الأسود ويظهر عادةً كأن فيه رمال، ويبلغ مستوى ارتفاع شجرة المُرّ ثلاثة أمتار، لها أغصان شائكة وأزهار حمراء برتقاليّة اللون، وتتواجد بكثرة في شبه الجزيرة العربيّة لبلاد اليمن وعُمَان ودول شرق إفريقيا جيبوتي وأثيوبيا والسّودان والصّومال وكينيا، حيث يتم استخراج المر من سيقانها، عن طريق تجريح ساق الشجرة، للحصول على العصارة المعروفة بالمر، ويعد النوع الجيد من المر وتزرع المرة في اليمن، وعمان، والصومال ، وشمال افريقيا.

فوائد المر العامة

هناك الكثير من الفوائد لعشبة المرة، ومن أبرزها فيما يلي:

  • مضادات أكسدة طبيعية: تبين خلال إجراء بعض من الدراسات والبحوث بأن عشبة المرة تعمل كأنها نوع طبيعي من مضادات الأكسدة، وتساعد هذه مضادات الأكسدة على التقليل من عمليات الأكسدة الضارة في الجسم والحد من ظهورهاوتعمل أيضاً على حماية الجسم من التأثير بالعوامل الخارجية الضارة المتواجدة في الخارج مثل، التلوث وغيرها.
  • الحد من التهاب المفاصل الروماتويدي: حيث استعملت الشعوب الاسيوية قديماً نبتة المرة، لعلاج التهابات الجسم المتنوعة، والتقليل من أعراضها ومنعها من الظهور، بما فيها التهاب المفاصل الروماتويدي، حيث تبين خلال بعض من البحوث بأن هذه العشبة فعالة بشكل جيد للتقليل من التهاب المفاصل الروماتويدي.
  • مكافحة مرض السرطان: حيث تبين خلال إجراء بعض من الباحثين الصينيين، أن خليط عشبة المرة له تأثير قوي وفعال في الحد من ظهور نوع معين من الخلايا السرطانية البشرية.
  • منع ظهور آلام الأعصاب: حيث تبين خلال دراسات حديثة أن خليط من عشبة البخور وعشبة المرة قد يكون له فوائد متعددة في التقليل من ظهور آلام الأعصاب، وعلاجه بفاعلية قوية.
  • تعد علاجاً طبيعياً وفعالاً للتخلص من مشاكل السعال، والربو والحد من ظهوره.
  • معالجة عسر الهضم.
  • التخلص من التهاب الحلق والاحتقان، والتخفيف من ظهوره.
  • التخلص من آلام المفاصل.
  • معالجة قرحة المعدة.
  • التخفيف من آلام البواسير، وعلاجه.
  • معالجة عيوب ومشاكل البشرة، وتعزيز صحتها.

فوائد المره للبشرة

فوائد المره للبشرة

هناك الكثير من الفوائد لعشبة المرة لبشرة الوجه، وذلك من خلال نقع حبوبها الخام في الماء المغلي، ومنها فيما يلي:

  • التخلص من حب الشباب ببشرة الوجه، وتعزيز صحتها وجمالها.
  • معالجة الدمامل المتواجدة في البشرة.
  • تبيض وتفتيح لون بشرة الجلد، للحصول على بشرة متوهجة ومشرقة.
  • تسمين وامتلاء بشرة الوجه والخدين، ونفخها بطريقة طبيعية وفعالة.
  • التخلص من عيوب البشرة، والشوائب والأوساخ المتراكمة على بشرة الوجه.
  • توحيد لون البشرة، وإزالة التصبغات الجلدية منها.
  • تعزيز نضارة وإضاءة بشرة الجلد.
  • تصغير حجم مسامات بشرة الوجه الواسعة، وإغلاقها بفاعلية كبيرة.
  • تعزيز شباب البشرة ومنع ظهور علامات الشيخوخة.

فوائد المره للحبوب والوجه

يساعد استعمال عشبة المر بأكثر من طريقة على التخلص من مشكلة حب الشباب، وإزالة الندب وآثار هذه الحبوب؛ وذلك لأنها عشبة المرة تعمل على تعقيم وتطهير البشرة الدّهنية، ومسامها بشكل فعال وعميق، ويساعد محتوى عشبة المر على الخصائص المضادة للحيوية على الحد ومعالجة التهابات البشرة والتقليل من تهيجها واحمرارها بطريقة طبيعيّة، وتعمل أيضاً عشبة المر على تجديد بشرة الجلد، وتحسن صحتها وكلها، من خلال امتلاك هذه العشبة على الخصائص المضادة للأكسدة، لذلك يمكن استعمال المر للتخلص من مختلف مشاكل البشرة وتعزيز صحتها وشبابها.

فوائد المره للبشرة

فوائد المره للتجاعيد

تعتبر عشبة المرة من العلاجات التقليدية القديمة التي كانت تستعمل قديماً للرعاية والاهتمام بالبشرة والوجه وذلك من خلال تواجد المادة الصمغية التي تفرزها شجرة البيلسان، المتعددة الألوان، حيث تعمل على التخلص من مشكلة تجاعيد البشرة من خلال استعمالها في المنزل، للحصول على النتائج الفعالة والسريعة للبشرة، ومنها فيما يلي:

  • تساعد على الحد من ظهور علامات التقدّم في العمر، ومن أهمها التجاعيد التي تبدو في مراحل متقدّمة من عمر السيدات وتشعر المرأة بإحساس الكبر والتقدم  في السنّ، مما يتسبب بحدوث القلق والمشاكل، للعناية بالبشرة والمحافظة على صحتها وشبابها.
  • تعمل المرة على إزالة الخطوط الرفيعة المحيطة بالمنطقة تحت العينين والجبين وحول الفمّ، حيث تعمل على التخلص منهم والحد من ظهورهم، وتجديد خلايا البشرة، للحصول على بشرة صحية وجميلة.
  • تساعد نبتة المرة على شدّ بشرة الجلد والوجه، للحصول على بشرة تبدو أصغر عمراً، وشابة وجميلة، وتعمل أيضاً على تعزيز  رطوبة البشرة، وتنعيم الوجه، والتخلص من البقع الداكنة والتصبغات التي تظهر نتيجة للتعر للأشعة فوق البنفسجية الضارة والحارقة للبشرة، وتعمل على تفتيج بشرة الوجه والجسم بقوة فعالة.

طريقة استخدام المرة للبشرة

  • يعد النوع الجيد من المرة ذو المظهر الشفاف النقي النظيف، ذو اللون الفاتح البني، ويمكن التمييز بينه وبين النوع الرديء، للاستخدام، وذلك من خلال استخدام مقدار قليل من عشبة المرة، وذلك لأنه لايجوز استعمالها جميعها، أي بمعدل ملعقة كبيرة من المرّة الخـــام، وتنظيفها من خلال غسل المرّة بالماء للتخلص من الأتربة المتواجدة عليها، ووضعها داخل علبة زجاجية محكمة الإغلاق، وصب الماء الفاتر على عشبة المرّة، والاحتفاظ به بالبراد لوقت الاستعمال، ولكن يجب الانتباه بأنه لايجوز الاحتفاظ بالمرّة في البراد لأكثر من أربع أسابيع كحد أقصى للإستخدام.
  • هناك طرق أخرى لعملية تجهيز منقوع المرّة أو (المرّ) والزيت أيضًا، حيث يتم تحضير المنقوع من خلال نقع المرّ في الماء المغلي، وذلك بمقدار ملعقتين لكل لتر من الماء، وتركها لعدة دقائق، ثم يتم تصفيتها، أما زيت المر يمكن تحضيره عن طريق وضع نصف كيلو من عشبة المرّ في وعاء، ثم يتم غمر المرّة بزيت دوار الشمس أو بزيت اللوز، وبعدها يتم إغلاق الوعاء بشكل محكم الإغلاق، ويتم تركه معرض للأشعة فوق البنفسجية لمدة أسبوعين أو ثلاثة أسابيع ، ثم يتم تصفية الزيت، واستخدامه كمرهم للدهن به، بمعدل مرتين في اليوم.

أفضل وصفات المرة للبشرة

هناك العديد من وصفات المرة لتعزيز صحة وجمال البشرة، ومنها فيما يلي:

المرة لتفتيح لون بشرة الوجه

تساعد نبتة المرة على تبيض لون جلد البشرة، وذلك من خلال مايلي:

المكونات:

  • ملعقة صغيرة من مسحوق المر.
  •  ملعقتين كبيرتين من الطحينية.

طريقة التحضير:

يخلط مسحوق المر مع الطحينية بشكل جيد.

  •  ينظف الوجه، من خلال غسله بالصابون الطبي، ومسحه بقطنة مبللة بالماء، للتخلص من الدهون، وغسله بالماء الفاتر الحرارة.
  • يوضع الخليط على بشرة الوجه، مع تجنب وضعه للمناطق المحيطة بالعينين.
  •  يترك على البشرة لمدّة لا تقل عن نصف ساعة.
  •  ينظف الوجه، من خلال مسحه بقطنة مبللة بالماء، وتمرميرها على البشرة برفق، على شكل حركات دائرية، ثمّ غسل جلد الوجه بالماء الفاتر.

المرة لتسمين الخدود

تساعد عشبة المرة على إمتلاء بشرة الوجه الضعيف، وذلك من خلال مايلي:

المكونات:

  • مقدار كافي من الطحينية.
  • بعض من الماء.
  • القليل من المرة.

طريقة التحضير:

  •  يخلط الماء المستخدم لنقع المر، مع الطحينية بشكل جيد، بحيث يكون مقدار الطحينة أكثر من المنقوع بمقدار قليل.
  • يوضع الخليط على بشرةالوجه.
  • يترك على البشرة لمدّة نصف ساعة تقريباً.
  •  يغسل جلد البشرة بالماء الفاتر.
  • يكرر كل يوم، للحصول على النتائج الفعالة.

 المرة لتقشير البشرة وتوحيد لونها

تعمل عشبة المرة على التخلص من الخلايا الجلدية التالفة وتجديد انتاج الخلايا الجلدية، والتخلص من تصبغات لون البشرة، وذلك من خلال مايلي:

المكونات:

  •  بعض من مسحوق المر.
  • مقدار كافي ومناسب من الطحينية.
  • كمية مناسبة من ماء الورد.

طريقة التحضير:

  • يمزج المر المطحون مع ماء الورد والطحينية بشكل جيد، للحصول على خليط كريمي ومتناسق.
  • يوضع الخليط على بشرة الوجه.
  •  يترك على البشرة، ليجف تماماً قبل فركه.
  •  يغسل الوجه بالماء الفاتر.

المرة لمعالجة حب الشباب

يمكن التخلص من مشاكل البشرة، والبثور، للحصول على بشرة صحية وصافية، ومنها فيما يلي:

المكونات:

  • ربع فنجان من عشبة المر.
  • فنجان واحد من الماء.

طريقة التحضير:

  • يسحق المر ليصبح ناعم، ويخلط مع الماء ليصبح لون الماء بني.
  •  يمسح الوجه بالماء.
  • يوضع المعجون الموجود أسفل المزيج، على أماكن حب الشباب.
  •  يترك على البشرة ليجف بشكل جيد.
  • يغسل الوجه بالماء العادي.
  • يكرر بشكل يومي، للحصول على النتائج الفعالة.

المرة لترطيب بشرة الوجه والحد من ظهور التجاعيد

تساعد عشبة المرة على تعزيز رطوبة البشرة ومنعها من الجفاف، وتعزيز رطوبة وصحة وشباب بشرة الجلد، وذلكل من خلال ما يلي:

المكونات:

  • بعض من عشبة المر.
  • مقدار كافي من الماء الساخن.

طريقة التحضير:

  • ينقع المر بالماء الساخن لمدة لاتقل عن ساعتين من الوقت.
  •  يمسح جلد بشرة الوجه بهذا المنقوع من عشبة المر، أو عن طريق وضع هذا القناع على بشرة الوجه عن طريق نقع ثلاثة مناديل تقريباً في منقوع المر لتتشبع بشكل جيد.
  • ثمّ توضع على بشرة الوجه على شكل قناع على بشرة الخدود والأنف وتحت الذقن ومنطقة الجبين.
  • تترك على البشرة ليجف هذا المنقوع بشكل جيد.
  • تظف بشرة الوجه وتغسل بالماء العادي.

المرة لإغلاق المسام الواسعة من البشرة

تعمل عشبة المرة على التخلص من مسامات بشرة الوجه الكبيرة، للحصول على بشرة مصقولة وجميلة، وذلك من خلال ما يلي:

المكونات:

  •  قطعة واحدة من المر.
  • ملعقة واحدة من الحليب البودرة.
  • ملعقة صغيرة من الخميرة.
  • ملعقة واحدة من العسل.
  • ملعقة من لبن الزبادي.

طريقة التحضير:

  • تسحق المرة لتصبح ناعمة، وتمزج مع العسل واللبن الزبادي والخميرة ومسحوق الحليب بشكل جيد، للحصول على خليط متناسق وكثيف.
  • توضع هذه المكونات الطبيعية الفعالة على بشرة الوجه.
  • تترك على البشرة لمدّة لا تقل عن نصف ساعة تقريباً.
  •  تغسل بشرة الوجه بالماء البارد.

تجدد خلايا البشرة ويمنحها النضارة والحيوية

تساعد عشبة المرة وزيوتها على انتاج خلايا جلدية جديدة نضرة وصحية خالية من الشوائب والعيوب والمشاكل الجلدية، وذلك من خلال ما يلي:

المكونات:

  • نصف كوب من اللبن.
  • ملعقتين من العسل.
  •  نقطتين من فيتامين ي.
  • ثلاثة نقاط من زيت المر.

طريقة التحضير:

  • يخلط اللبن مع العسل وزيت المر وفيتامين ي بشكل جيد.
  • يوضع الخليط على بشرة الوجه المنظفة حديثاً بالماء والصابون الطبي.
  •  يترك الخليط على بشرة الوجه لمدّة عشرون دقيقة تقريباً.
  • يغسل الوجه بالماء الدافىء.

المرة لعلاج الالتهابات الجلدية

تعمل عشبة المرة على التخلص من الالتهابات الجلدية التي تتعرض لها البشرة وتتسبب بظهور العديد من المشاكل الجلدية، ومنها فيما يلي:

المكونات:

  • مقدار مناسب من المُرّ المسحوق.
  •  مقدار كافي من زيت الزيتون.

طريقة التحضير:

  •  يمزج المر المطحون مع زيت الزيتون بشكل جيد.
  • يوضع الخليط على مناطق البشرة المتضررة والملتهبة.
  • يترك الخليط على البشرة لبعد من الوقت.
  • يغسلُ جلد الوجه بالماء النظيف العادي.
  •  يكرّر عدّة مرات، للحصول على النتائج الفعالة المطلوبة.

أضرار المرة

 ذكرنا سابقاً أن لعشبة المرة فوائد متعددة لاتحصى، وتبين أيضاً خلال إجراء العديد من الدراسات الحديثة بأن نبتة المرة لها الكثير من الفوائد من المجالات الصحية، وذلك نظراً لما تحتويه من خصائص مضادة للأكسدة، حيث يعمل على الحد والوقاية من ظهور أنواع معينة من أمراض السرطان، ولكن إن انتشار استعمال المر يحتاج إلى معرفة الأضرار المتوقع حدوثها عند استخدام هذه العشبة، وفيما يلي بعض منها:

  • التسبب في عدم انتظام ضربات القلب و التقليل من معدل ضغط الدم: حيث يفضل تجنب تناول مقدار عالي من المر، وتناوله بشكل معتدل وغير مفرط، وذلك لأنه تبين خلال إجراء بعض من الدراسات أن تناول مقدار مرتفع من المر، يتسبب بحدوث إضطرابات خطيرة في وظائف القلب، ولها السبب يجب أخذ الحيطة والحذر عند تناول المر، وذلك لأنه يؤثر بشكل كبير على التقليل من مستوى ضغط الدم في الجسم.
  • ظهور التحسس لبعض من الأشخاص: حيث يعتبر تناول مقدار قليل غير مفرط من المر آمن في معظم الأحيان، إلا أن الاستعمال الموضعي له على بشرة الجلد، ممكن أن تتسبب في ظهور الحبوب الصغيرة أي الطفح الجلدي، وقد يتسبب أيضاً تناول هذه العشبة عن طريق الفم بظهور الإسهال لبعض من الأشخاص.
  • الحمل والرضاعة: يعتبر تناول المر عن طريق الفم غير آمن خلال فترة الحمل،  لذلك يجب الإبتعاد عنه وعدم تناوله، وذلك لأن عشبة المر يمكن أن تعمل على تنشيط الرحم في جسم المرأة الحامل، وبالتالي تتعرض للإصابة بالإجهاض، حيث لم تتبين الدراسات الكافية لدرجة أمان الاستخدام الموضعي للمر على بشرة جلد المرأة الحامل، ولهذه السبب يفضل تجنب استعماله على بشرة الجلد أيضًا، ولغاية الآن لم يتبين خلال إجراء الدراسات والبحوث لدى معرفة مدى أمان تناول المر للمرأة المرضع، لذلك يجب على المرأة المرضع أن تتجنب تناول هذه العشبة للإبتعاد عن الضرر.
  • مرض السكري والعمليات الجراحية: تساعد عشبة المر على التقليل من معدل السكر في الدم، لذلك يجب مراقبة معدل السكر في الدم بشكل حذر جداً للأشخاص المصابين بمرضى السكري الذين يتناولون أدوية لتساعد على التقليل من مستوى السكر، إذا تناول هذا الشخص المصاب بداء السكري هذه النبتة خوفًا من انخفاض السكر دون الحد المقبول، ويجب أيضاً التوقف عن تناول عشبة المر قبل إجراء أي عملية جراحية لمدة لا تقل عن أسبوعين، وذلك لتجنب حدوث انخفاض في مستويات الجلوكوز في الدم، خلال أو بعد إجراء هذه العملية.
  • الالتهاب الجهازي: في حال كان الشخص يعاني من التهاب جهازي، يجب استعمال عشبة المر بحذر، وذلك لأنه يمكن يتسبب بمزيد من الالتهاب وحدوث الضرر.
  • نزيف الرحم: تعتبر عشبة المر فعالة في تعرض الرحم للنزيف، ولهذا السبب تلجأ بعض من السيدات لاستخدامها عند البدء في الحيض، وفي حال كانت السيدة تعاني من نزيف الرحم، فعندها يجب استعمال المر بحذر، لتجنب تعرض الرحم لنزيف أكثر وإلحاق الضرر.