هذا ما فعله عصومي ووليد لزيادة شهرتهما وثرائهما بعد نجومية طيور الجنة

  • تاريخ النشر: الجمعة، 10 أبريل 2020
هذا ما فعله عصومي ووليد لزيادة شهرتهما وثرائهما بعد نجومية طيور الجنة
مقالات ذات صلة
عمر الشريف في ذكرى ميلاده لقُب بـ"لورانس العرب"
الراحل هيثم أحمد زكي في ذكرى ميلاده "عاش ومات وحيدًا"
عادل أدهم في ذكرى ميلاده لقُب "برنس السينما" وتركته زوجته اليونانية

مازالت تتجه الأنظار نحو الوليد والمعتصم بالله مقداد نجمي قناة طيور الجنة، التي انطلقت عام 2008 لتمثل نقطة تحول في عالم قنوات الأطفال.


قناة طيور الجنة

استطاع الوليد والمعتصم بالله مقداد أن يبرزا موهبتهما بشكل كبير، خلال ظهورهما الأول عبر قناة "طيور الجنة" لوالدهما خالد مقداد التي انطلقت عام 2008، من خلال تقديم محتوى مختلف تماماً عما يعرض على قنوات الأطفال.

عصومي ووليد

في بداية انطلاقة قناة "طيور الجنة"، ارتكزت على موهبة الطفلين الوليد والمعتصم بالله المعروفين باسمي "عصومي ووليد"، من خلال تقديم برنامج طريف تحت اسم "نشرة أخبار الدار"، والذي يعتمد على تقمص الطفلان لمذيعي نشرات الأخبار ولكن مع تقديمهما محتوى خفيف يعرض أخبار المنزل.


وما عزز من صيت قناة طيور الجنة وشهرة الطفلين عصومي ووليد، هو استقبالها للمواهب الواعدة مع فتح مجال التصوير داخل المنزل، ليقوما بتصوير أغانيهما الشهيرة التي أحبها الأطفال مثل "بابا تليفون" و"أسناني واوا".


لم تقتصر قناة "طيور الجنة" على موهبة الوليد والمعتصم بالله مقداد فقط، بل انضم أشقاؤهما وهم جنى وجاد وإياد، وقدموا جميعاً أغاني وفيديوهات طفولية طريفة.

عائلة المقاديد

عائلة المقاديد بدأت في التوسع في أعمالها بخطط ذكية، فقامت بإحياء العديد من الحفلات في العالم العربي نظراً للشعبية الكبيرة التي اكتسبتها العائلة بأكملها، كما بدأوا في الاعتماد على الإعلانات في الدخل وابتكار منتجات وألعاب من شخصيات القناة إلى جانب إطلاق تطبيق على الهاتف يقدم فيديوهات تعلمية وقصص وألعاب باسم عالم طيور الجنة.

خالد مقداد وأولاده
كما خاضت القناة تجربة فريدة من خلال اطلاق نسخ عدة بلغات مختلفة وهي بالإنجليزية Toyor Baby English والتركية Cennet Kuşları Bebek - Türkçe والفرنسية Les oiseaux du Paradis Bébé.

وحتى تصل قناة طيور الجنة لشريحة الآباء الذين يرفضون تربية أبنائهم على الأغاني الإيقاعية، تم إنتاج أغانِ بدون موسيقى.

قناة عصومي ووليد على يويتوب

ولمضاعفة النجومية ولمزيد من الشهرة نجمي طيور الجنة، أطلق عصومي ووليد قناتهما الخاصة على يوتيوب لتنال نسبة مشاهدة عالية، وصلت إلى أكثر من 3 مليون مشترك، مع مشاهدة اقتربت من نصف مليار.


ويواصل عصومي ووليد استثمار نجاحهما الساحق في قناة طيور الجنة، فأطلقا أغنية "سلام" ثم أخذا يشاركان متابعيهما بكل تفاصيل حياتهما، مثل نشر مقاطع عدة لخطوبة الوليد مقداد التي شاهده أكثر من 15 مليون شخص، مع ظهوره في فيديو منفصل وهو يحكي عن قصة حبه بخطيبته ومعلومات عنها.


ليكون آخر ما كشفه عصومي ووليد عن حياتهما العائلية، هو حمل والدتهما وانتظارهما قدوم مولود جديد صبي، ومن المنتظر أن يكشفا في الفترة المقبلة مزيداً من المعلومات الأسرية منها اسم المولود.