يومك أقل توتراً و أكثر سعادة مع هذه النصائح القيمة من نوال السعدني

  • تاريخ النشر: الإثنين، 10 ديسمبر 2018
يومك أقل توتراً  و أكثر سعادة مع هذه النصائح القيمة من  نوال السعدني
مقالات ذات صلة
لقاء خاص مع أضوى الدخيل: هذا ما ينقصنا لتمكين أكبر للمرأة السعودية
سارة الطباخ تكشف عن مشروعات فنية في 2021 وتتحدث عن شراكات جديدة
لقاء خاص: نايلة الخاجة وبورشه Porsche نحو تمكين أكبر للمرأة الخليجية

أخبرينا قليلاً عن نفسك وعن دراستك

أنا حاصلة على شهاجة ماجستير في العلاقات الدولية، كما أنني مسجلة بشكل رسمي كمطورة ذات في المجلس الأميركي للعلاج بالتنويم المغناطيسي.
أقوم بتطوير مهارات الأفراد ووضع استراتيجيات تطويرالمؤسسات من خلال جلسات تحفيز وتطوير المهارات واعتمد على ذلك من خلال تجاربي الشخصية وخبرتي العملية التي تمتد لعدة سنوات، خضت فيها العديد من التجارب إلى جانب حضور فعاليات ومؤتمرات متخصصة في ها المجال.     ما هو السبب الذي دفعك لاختيار هذا المجال بالرغم من عدم انتشاره في العالم العربي؟
عدم انتشار هذا النوع من المهن شكل تحدي لي لأتخذه كمهنة أستمر بها، وقد استطعت الاستمرار والنجاح وتغير حياة الكثير من الناس، بالفعل كان التغير واضحاً بشكل كبير علي شخصياً وعلى كل من حولي وهذا ما شجعني في بداية مسيرتي المهنية.
الحياة مليئة بالضغوط من لحة الاستيقاظ إلى أن ننام وهذا فعلاً غير صحي على الإطلاق. و من الحتمي أن بدايات الأيام هي التي ترسم ملامح يومك أي انه إذا بدأتي نهارك بعجلة وضغط سيستمر يومك على هذا النحو

بعد هذه الخطوات يمكنك بدء يومك

كيف يمكن للايف كوتش مساعدة الآخرين؟ 
بداية أود أن أوضح أن تطوير الذات هو تحدي للشخص ذاته ويتطلب منه الإلتزام التام بخطوات هذه العملية، مهمة اللايف كوتش أو مدرب الحياة هو أن يوضح للشخص أين تكمن التحديات والحواجز التي يواجهها و يحفزه للتغلب عليها. المدرب يتمتع بالقدرة على اختيار أسئلة معينة تدفعك للتغير، لأن الشخص الذي يعاني من مشاكل متعددة تعصف بذهنه لن يستطيع التركيز والخروج من المشكلة وهنا يكمن دور المدرب بشكل أساسي.

اذكري لنا من خلال الاستشارات التي قدمتها للعملاء أبرز المشاكل أو القضايا الشائعة التي واجهتهم؟
تتمحور أغلب  المشاكل حول المشاعر والعواطف المرتبكة حيال مواقف صعبة يواجهونها، إن كان في العمل أو الزواج أو حيال مشاكل صحية متعلقة بالشكل أو الوزن الزائد.
وما أقوله دائماً لهم هو ضرورة إعادة ترتيب الأفكار حيال المشكلة التي يواجهونها، والبدء بالبحث عن الحل المناسب من خلال جلسات تحفيزية نقوم بالعمل عليها سوياً


كيف تستطيع للايف كوتش أو مدرب الحياة تقديم استشارات مختلفة، إن تعرّض عدة أشخاص لنفس المشكلة، كيف توفرين لكل شخص نصيحة وتوجيهاً مختلفاً عن الآخر؟
أهم ما يميز للايف كوتش أو مدرب الحياة هو قدرته على الإستماع والإصغاء بشكل جيد للشخص الذي يطلب مساعدة أو استشارة، بدون هذه القدرة لا يمكن لمطور الذات أن يحقق أي نتيجة، وعلى هذا الأساس تقوم الجلسات لتحديد المشكلة بناء على شخصية وطروف الشخص طالب المساعدة. و النتيجة تكون خطة استراتيجية مصممة خصيصاً لكل فرد على حدى


 ما هي أهمية للايف كوتش أو مدرب الحياة بالنسبة لأصحاب الأعمال في تطوير أعمالهم؟
هناك نوعين من التدريب وتطوير الذات المتعلق بأصحاب الأعمال: التدريب الشخصي والتدريب المهني
التدريب الشخصي مرتبط بتطوير شخصية صاحب العمل وعلاقته بمحيطه في العمل و إنعكاس هذا على حياته الشخصية 
التدريب المهني مرتبط بتطوير المهارات المهنية التي يتطلبها العمل والتي تضمن استمرار النجاح والتفوق مهنياً بشكل خاص، مثل مهارات القيادة، مهارات التواصل و مهارات التفاوض وما الى ذلك.


ما هي نصيحتك للأشخاص الذين يريدون أن يضعوا أهدافاً محددة لحياتهم؟ كيف يبدؤون؟
جميعنا لدينا أهداف وهذا جيد ولكن الأهم أن نستطيع الإجابة على الأسئلة التي تدفعنا لتحقيق هذه الأهداف
أولا، كيفية تنفيذ خطة العمل؟ ماهي الأدوات التي احتاجها للتنفيذ؟ ماهي المدة المفترضة للوصول إلى الهدف؟  
يجب اختيار أهداف ذكية، بمعنى أن تكون قابلة للتحقيق ويمكن قياس مدى نجاحها من فشلها لكي نكون قادرين على مراقبة خطتنا وإدراك أنها تعمل بالفعل و تغير الخطة بأي وقت حينلا نرى نتائج لتفادي مضيعة الوقت

اذكري لنا بعض النقاط التي من الممكن أن تقلل من الضغوط اليومية التي تواجههاأي سيدة في يومها؟

نعم! الحياة مليئة بالضغوط من لحطة الاستيقاظ إلى أن ننام وهذا فعلاً غير صحي على الإطلاق. و من الحتمي أن بدايات الأيام هي التي ترسم ملامح يومك أي انه إذا بدأتي نهارك بعجلة وضغط سيستمر يومك على هذا النحو
نصيحتي هي أن تستيقظي قبل بعشر دقائق من وقتك المعتاد، خصصي خمس دقائق عند استيقاظك لنفسك دون التفكير بأي شخص أو أمر ما. اشربي كأس ماء بحرارة معتدلة لتساعدي جسمك بالتخلص من السموم التي قام بالعمل عليها طوال اليل، طبعا تجنبي الماء البارد صباحاً لأنه سيزيد من دقات قلبك ويوتر جسدك.
بعد انتهاء الدقائق الخمس المخصصة لراحة عقلك، تخيلي شكل اليوم الذي ستواجهينه، رتبي أفكارك والمهام المفترض تنفيذها خلال اليوم بالطريقة المثالية التي ترينها مناسبة لك.
استحضري هذه المهام وكأنها تنفذ أمامك بأفضل طريقة بكل بساطة وسلاسة 
بعد هذه الخطوات يمكنك بدء يومك