أسرار معطف Chanel لديانا الذي ارتدته كريستين ستيوارت

  • تاريخ النشر: الأربعاء، 10 فبراير 2021 آخر تحديث: الجمعة، 19 فبراير 2021
أسرار معطف Chanel لديانا الذي ارتدته كريستين ستيوارت
مقالات ذات صلة
سيرين عبد النور تحتفل بعيد ميلادها بحملة دعائية لـValentino
سيرين عبد النور تختتم إطلالاتها المميزة في إنت مين بفستان من زهير مراد
ياسمين صبري تواصل أناقتها بالجواكيت المختلفة أحدثهم Army Jacket مميز

للمعطف الأحمر من تصميم دار أزياء شانيل Chanel الذي ظهرت به الممثلة كريستين ستيوارت في الصورة الأولى من تقمصها شحصية الأميرة ديانا في فيلم  Spencer أسرار تعرف عليها.

أسرار معطف Chanel لديانا الذي ارتدته كريستين ستيوارت

تم الكشف عن الصورة الأولى لكريستين ستيوارت بصفتها الأميرة، سفيرة دار أزياء Chanel، التي تربطها بها علاقة خاصة منذ عرض Métiers d'art 2013-2014 في باريس-دالاس، ارتدت الممثلة معطف شانيل من مجموعة prêt-à-porter لخريف وشتاء 1988-1989، وكانت ارتدت الأميرة ديانا هذه القطعة الأنيقة الحصرية خلال زيارة رسمية لباريس في نوفمبر 1988. واليوم، المعطف مملوك لـ Patrimoine de Chanel.
من مجموعة الملابس الجاهزة خريف / شتاء 1988-1989 ، ارتدته الأميرة ديانا خلال زيارتها لباريس.

السيدة ديانا ترتدي معطفًا من شانيل تصل باريس في نوفمبر 1988

على الرغم من أن موعد إطلاق Spencer مخطط له في خريف 2021 ، إلا أن الصورة الأولى لستيوارت تم إصدارها مؤخراً، كانت ترتدي معطفًا أحمر من علامة شانيل وقبعة مطابقة.

أحداث فيلم Spence عن حياة الأميرة ديانا

من خلال أول صورة نشرها منتج فيلم السيرة الذاتية سبنسر. من إخراج بابلو لارين، سيركز الفيلم على اللحظات الأخيرة من زواج الأميرة ديانا والأمير تشارلز، حيث تقضي الأيقونة عطلة عيد الميلاد الأخيرة كعضو في عائلة وندسور. يسير على خطى نعومي واتس في ديانا ، ثم إيما كورين وإليزابيث ديبيكي في عرض The Crown على Netflix ، حان دور كريستين ستيوارت للعب الأيقونة.

تفاصيل آخر رسالة كتبها الأمير تشارلز للأميرة ديانا قبل وفاتها بساعات

بحسب التسريبات، فإن الأمير تشارلز قد قام بكتابة رسالته في غرفة مكتبه بقصر بالمورال يوم السبت 30 أغسطس 1997، حيث أراد إطلاع طليقته على تطورات مستوى ابنهما الصغير بعد أن عاد الأب وابناه من رحلة أمضوا خلالها شهراً كاملاً، إذ كان ولي العهد البريطاني منشغلاً بالصعوبات التي كان يعانيها ابنه الأصغر في دراسته.

وأراد طليق الأميرة ديانا أن يستشيرها في رغبته في أن يقوم الأمير الصغير بإعادة السنة وعدم تصعيده إلى السنة الدراسية الأعلى مع حلول العام الدراسي التالي حتى يتحسن مستواه التعليمي، خاصة وأنه كان يريد أن ينتقل ابنه إلى مدرسة "في إليتون" برفقة شقيقه الأكبر ويليام، لكن الصغير رفض وأصر على الاستمرار في مدرسة "هارو" حتى لا يبتعد عن صديق طفولته فان سترونبيزي.

ولفت التسريب إلى أن الأمير تشارلز قد بدأ رسالته بـ "العزيزة ديانا"، واختتمها بـ "مع كامل المودة.. تشارلز"، ثم وضعها في مغلف مختوم وأرسلها إليها، لكن الوقت لم يسعفها للرد عليه إذ داهمها الحادث المروع الذي أودى بحياتها فور وصولها للمستشفى.