أفضل وضعية للحصول على نوم جيد أثناء الحمل

  • تاريخ النشر: الأحد، 22 أغسطس 2021 آخر تحديث: الإثنين، 17 أكتوبر 2022
أفضل وضعية للحصول على نوم جيد أثناء الحمل
مقالات ذات صلة
أفكار جديدة لغرف النوم تساعدك على النوم الجيد
وضعيات النوم ومعانيها التي تكشف شخصيتك
دليلك للحصول على نوم عميق

تعتبر مراحل الحمل المختلفة هي رحلة شاقة على المرأة لا تخلو من المشاكل الجسدية والنفسية التي تعاني منها سواء أثناء الحمل أو بعده، وخاصة الشعور بعدم الراحة أثناء النوم، فالوضع الذي تنامين فيه مهم لطفلك. مع نمو الطفل داخل الرحم قد يكون العثور على وضع نوم مريح أمرًا صعباً.

أفضل وضع تنام فيه المرأة الحامل

يمكن أن يؤدي عدم العثور على وضع مريح للنوم للحامل إلى قلة النوم وبالتالي زيادة خطر حدوث مضاعفات بما في ذلك تسمم الحمل وارتفاع ضغط الدم، فالحصول على قسط كافٍ من النوم أثناء الحمل مهم لنمو الطفل، وخلال الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل، من الآمن للمرأة أن تنام في أي وضع تشعر بالراحة فيه، ومع ذلك عندما تصل النساء إلى الثلث الثاني والثالث من الحمل، يجب أن تكون حذرة بشأن أوضاع النوم.

وفقًا للخبراء فإن الطريقة الصحيحة لنوم الحامل هو النوم على الجنب، لأنه يوفر لك ولطفلك الدورة الدموية الجيدة، مع نمو الطفل، يصبح أقل راحة داخل الرحم، هذا يجعل النوم على البطن والظهر أقل أمانًا، وبالتالي ، تأكد من بدء النوم في وضع النوم الجانبي.

يساعد الموقف أيضًا في تقليل الضغط على الأوردة والأعضاء الداخلية. أفضل طريقه للنوم على الجانب الأيسر هي زيادة الدم والعناصر الغذائية التي تصل إلى المشيمة وطفلك. هذا يعزز الدورة الدموية ويمنع التورم.

النوم على الجانب الأيمن والأيسر للحامل

  • حاولي ثني الساقين والركبتين عن طريق وضع وسادة بين الساقين لتقليل الضغط على ظهرك.
  • إذا كنتي من الأشخاص الذين يعانون من آلام الظهر فلابد من تجربة هذا الوضع عن طريق وضع وسادة تحت بطنك للشعور بالراحة.
  • إذا كنتي تعاني من حرقة المعدة أثناء النوم، يمكنك محاولة دعم الجزء العلوي من الجسم بدعم من وسادة.
  • خلال المرحلة الأخيرة من الحمل يمكن للمرأة الحامل أن تعاني من مشاكل في التنفس. يمكن تجنب ذلك من خلال الاستلقاء على جانبي الأيمن والأيسر أو أخذ دعم الوسادة.

وضعيات نوم يجب تجنبها أثناء الحمل

النوم على البطن

خلال المرحلة المبكرة من الحمل ، من الجيد النوم على المعدة ولكن خلال الثلث الثاني والثالث من الحمل ، يمكن أن يؤدي النوم على معدتك إلى زيادة الضغط على الرحم المتوسع.

النوم على الظهر

هذه الوضعية ليست آمنة للنوم أثناء الحمل لأنها تتحمل الوزن الكامل لرحمك المتنامي. يمكن أن يؤدي النوم على الظهر إلى آلام الظهر ومشاكل التنفس وعسر الهضم والبواسير وانخفاض الدورة الدموية.

نصائح لتحديد أفضل وضعية نوم للحامل

النوم هو شيء ضروري جدًا وهام لصحة المرأة الحامل والجنين بداخلها، حيث يؤثر وضعية النوم على مدى الشعور بالراحة وجودة النوم، لذلك لابد من اتباع مجموعة من النصائح للحصول على الراحة أثناء النوم وهم :

  • من الهام والضروري على المرأة الحامل أن تقوم بدعم مريح لكلاً من الظهر والبطن خلال النوم، حيث يتم ذلك من خلال وضع وسادة سواء تحت البطن أو بين الركبتين.
  • يفضل البحث وشراء وسادة الخاصة بنوم الحامل، وهي نوع من الوسائد المتوفرة التي تأتي رفيعة وطويلة للغاية، بحيث يسهل وضعها تحت البطن لدعم حجمها وثقلها دون حدوث أي ضرر، ولكن لابد من التزام الحامل بوضع نوم جانبي، فوسادة تمنع الحامل من النوم على المعدة أو الظهر، حيث ترتاح بنوم أفضل.
  • أحيانًا يكون القلق خلال النوم من التحرك الخاطئ والتقلب بطريقة لاشعورية، يسبب نوع من القلق لذلك لا يجعل الحامل تحصل على نوم كافي، لذلك لابد من الحصول على الإسترخاء قدر المستطاع والبحث عن وضعية مريحة أكثر لك، لإن النوم الجيد والكافي هام لصحة المرأة الحامل والجنين.