اتيكيت التعامل

  • تاريخ النشر: السبت، 24 أكتوبر 2020
اتيكيت التعامل
مقالات ذات صلة
اتيكيت النظرة الشرعية
كيفية التعامل مع الناس بذكاء؟
اتيكيت شرب الشاي

الإتيكيت فن تعلم السلوكيات والآداب وطرق التصرف اللائق في جانب معين من الحياة، لذا فإن اتيكيت التعامل في موقف معين أو على حسب المكان أو الأشخاص الذين تتعاملين معهم، يساعد تعلمكِ للإتيكيت وفن التعامل السليم على حسن التصرف في المواقف المختلفة، وبالتالي التمتع بمظهر لائق ومحترم مع تجنب المواقف الحرجة.

اتيكيت التعامل مع الناس:

يشمل فن الإتيكيت السلوكيات والتصرف اللائق بالإضافة إلى اللباقة والذوق في التعامل مع الآخرين، كما يعبر عنه بالسلوكيات الاجتماعية مثل المجاملات وأسلوب التعامل مع الآخرين بشكل لائق، وهو ما يساعدكِ في تكوين صورة جيدة وحسنة أمام الناس، حيث يشمل اتكيت التعامل مع الناس ما يلي:

  • اتكيت التحية: يبدأ الإتيكيت في التعامل بين الناس بالتحية، حيث يقوم بإلقاء التحية الشخص القادم أو المار على الجالس، كما يجب أن تلقي التحية قبل البدء بالحديث مع الشخص، ويجب أن تنتظري رده، ومن اللباقة أن تبتسمي في وجهه أثناء إلقاء التحية.
  • اتكيت المصافحة: يجب أن تبدئي بمصافحة الأشخاص الأكبر والشخصيات الأكثر تقديراً، كما يمكن مصافحة الشخص القادم كأول شخص، يجب أن تكون المصافحة رقيقة وسريعة دون إطالة الإمساك باليد أو الضغط عليها، كما يجب أن تخلعي قفازكِ قبل مصافحة أي شخص، مع الاحتفاظ بمسافة مناسبة بينكما عند المصافحة.
  • الحديث: يعتبر الحديث مع الآخرين هو وسيلة التواصل معهم، كما يعتبر أسلوب أساسي في كسب احترام ومحبة الناس عند القيام به بالطريقة الصحيحة، وهنا نتحدث عن إتيكيت الحديث والذي يبدأ بالتحية، ويشمل على مراعاة التحدث بوتيرة مناسبة وتجنب السرعة في الكلام، تجنب مقاطعة الآخرين وعدم التصنع في الحديث، كما يجب أن لا تتحدثي بشكل مبالغ عن ذاتكِ، إلى جانب التغاضي عن هفوات المتحدث أمامكِ، ويعتبر فن الإصغاء للمتحدث والاستماع له من أهم أساسيات إتيكيت الحديث.
  • حسن الاستماع واحترام الحوار: كما ذكرنا في النقطة السابقة فإن من أساسيات فنون الحديث هو الاستماع للطرف الثاني وترك مساحة مناسبة له، ولكن هذا لا يكفي فيجب أن تتجنبي تصحيح الأخطاء له أمام الناس، والتقليل من توجيه الأسئلة له ولكن إلقاء بعضها يكون جيداً كي يشعر الشخص باهتمامكِ بحديثه، وعدم إلقاء النصائح إلا إذا هو طلبها منكِ. 

اتيكيت التعامل مع الزوج والزوجة:

الإتيكيت في العلاقات الزوجية والحياة اليومية يساعد في جعل التعامل اليومي بين الزوجين أفضل، ويحسن العلاقة فيما بينهما بحيث تضفي عليها أجواء الاحترام المتبادل.

اتكيت التعامل مع الزوج:

  • التقدير والمدح والاحترام: يحب الرجل عموماً أن يُقدر على ما يقوم به حتى وإن كانت واجباته، كما أن المدح مؤثر بالنسبة له خاصة وإن كان أمام الجيران أو الأهل، في المقابل تجنبي التذمر أو انتقاده أمامهم.
  • الاستماع له: خصصي وقت للاستماع له والتحدث معه وقول رأيكِ فيما يشغل فكره، لا تجعلي مشاغل الحياة تبعدكِ عنه ولا تعطيها أولوية على حياتكِ الزوجية.
  • التواصل: من الضروري أن تجعلي التواصل دائم ومتنوع فيما بينكما، لا تتركي مجالاً لحدوث فجوة بينكما وحاولي أن تحافظي على جو من الصداقة بينكما.
  • المناسبات: يجب أن تكون المناسبات بينكما مميزة خاصة فيما يتعلق بحدث يخصه كعيد ميلاده، هنا يجب أن يكون احتفالكِ به خاص ومميز له.
  • قول الحقيقة: يجب أن تخبري زوجكِ بالحقيقة وتتجنبي الكذب عليه، فمن غير اللائق أن تُبنى علاقتكما على الأكاذيب أو تعتاد عليها.

اتكيت التعامل مع الزوجة:

  • المرونة: بالرغم من الفكرة السائدة حول فرض رأي الرجل على زوجته، إلا أن فن التعامل معها يؤكد على أهمية المرونة معها وتجنب التسلط وفرض الرأي عليها، بل يمكن استخدام طريقة الاقناع أو الوصول إلى حل وسط.
  • طريقة الحديث: من الضروري جداً أن ينتقي الزوج كلمات لائقة ومناسبة عند الحديث مع زوجته، فمن غير المناسب أن تحدثها بأسلوب أو كلمات مستفزة لها أو تثير غضبها.
  • الاحترام: مهم للمرأة كما هو مهم للرجل خاصة أمام الناس والأهل، لا تقلل من احترامها مهما كان الخطأ الذي ارتكبته أمام أي أحد.
  • الاعتراف بالمشاعر: من أجمل ما يمكن أن يقوم به الزوج هو التعامل بمشاعره الحقيقية دون خجل من البوح بها، وهو أمر تحبه الزوجة ويؤثر عليها بشكل كبير.
  • المدح والثناء عليها: سواء كان بينكما أو أمام الناس فهو من أهم ما يؤثر على الزوجة وعلى حبها واحترامها لزوجها.
  • المناسبات: تعتبر المناسبات وتذكرها وتقديم الهدايا فيها من الأمور التي لا جدال فيها بالنسبة للنساء.
  • الترفيه والدلال: من المهم أن تحصل كل زوجة على قسط من الراحة والترفيه عن النفس، ومن الخطأ أن لا يضع الزوج أولوية لهذا الجانب في حياتها.

اتيكيت التعامل مع أهل الزوج:

يجب أن تتعلمي قواعد وأصول التعامل مع أهل زوجكِ إلى الكثير من فنون التعامل والسلوكيات السليمة، فالاحترام واجب والتعامل الصحيح يبني بينكم علاقة ودية ستفيدكِ لحياتكِ المستقبلية معهم:

  • اللباقة والاحترام هو أهم ما يجب مراعاته في التعامل مع أهل الزوج، كما أن اللطف والمجاملات أمر ننصحكِ به مع أهل زوجكِ.
  • حافظي على أخلاقكِ وتصرفي بحكمة مهما اشتدت الخلافات فيما بينكم.
  • تقبلي أي انتقاد من أهل زوجكِ برحابة صدر وبهدوء ولا تظهري أي إنزعاج أمامهم.
  • احرصي على التواصل المستمر مع أهل زوجكِ خاصة في المناسبات والأعياد.
  • حافظي على علاقة لطيفة ودودة وهادئة معهم، واطلبي النصيحة من حماتكِ وامنحيها شعور بالأهمية والتقدير.
  • تعاملي مع زوجكِ بكل لطف واحترام أمام أهله.

اتيكيت التعامل مع زملاء العمل:

لا يخلو مكان تلتقي فيه بالناس من الحاجة إلى التواصل، خاصة إن كان اللقاء يومي مثل زملاء العمل:

  • الاحترام: يجب أن يكون الاحترام سيد العلاقة مع زملاء العمل، فلا تدخل في خصوصياتهم، ولا محاولة التقليل منهم.
  • تجنب النميمة: النميمة في العمل غالباً ما تسبب مشاكل لا تحمد عقباها، حاولي أن تحافظي على مسافة احترام وتعامل لطيف مع الجميع.
  • التواضع والاعتراف بالخطأ: لا تتكبري على زملاء العمل واعترفي بأي خطأ يمكن أن تقومي به خاصة إذا كان مرتبطاً بأمور العمل.
  • مساعدة الموظف الجديد: يعتبر من الأمور اللطيفة والمحببة، فجميعنا كنا موظف جديد واحتجنا لمساعدة من أصحاب الخبرة في يوم ما.
  • الاستماع: إن الاستماع الجيد ومنح الزملاء حرية التعبير عن الأفكار والآراء يزيد من احترامهم لبعضهم البعض، ويجعل العلاقات مريحة أكثر لا تنافسية سلبية أو عدائية. [1]

اتيكيت التعامل مع المدير:

  • الاحترام: يعتبر الاحترام وتجنب الأقاويل مع الزملاء عنه، كما أن الصدق والصراحة في التعامل معه يدل على احترام وتقدير.
  • التعلم: إن التعلم من المدير شيء مفيد ويحسن من العلاقة بينكما، فهو نوع من التقدير له التأكيد على الاهتمام بالعمل.
  • الاعتذار: من المهم أن تبدي الاعتذار للمدير عند الخطأ وهو أمر جيد ولا يسبب إهانة لكِ.
  • حفظ الأسرار: أسرار العمل تعتبر خط أحمر لدى المدير والموظف الناجح هو من يحافظ عليها.
  • الالتزام بوقت العمل: إن الالتزام بالوصول في موعد العمل والمغادرة في الوقت المحدد مهم أيضاً كي تتركي إنطباع إيجابي لدى مديركِ في العمل، كما يجنبكِ الكثير من المشاكل، ويجعل العلاقة جيدة ومريحة. [2]

شاهدي أيضاً: إتيكيت الطعام

اتيكيت التعامل هو فن أساسي يساعدكِ في جوانب الحياة المختلفة على تحسين علاقاتكِ، وإبراز ذاتكِ بمظهر أكثر لباقة، كما يفرض احترامكِ بين الناس.