الإحالة للتحقيق والدعاوى القضائية تحاصر أعضاء نقابة المهن الموسيقية

  • تاريخ النشر: الأربعاء، 17 يونيو 2020
الإحالة للتحقيق والدعاوى القضائية تحاصر أعضاء نقابة المهن الموسيقية
مقالات ذات صلة
تامر حسني يستجيب لطلب متابعة تمنت حضوره لحفل زفافها
تركي آل الشيخ يرد على أنباء إقالته من منصبه بأمر ملكي
ميغان ماركل دفعت تكاليف فستان زفافها والملكة رفضت ارتدائها تاج ديانا

ما بين الإحالة للتحقيق ورفع الدعوى القضائية يواجه أعضاء نقابة المهن الموسيقية في مصر، برئاسة هاني شاكر، قرارات نقابتهم، والتي أصدرت بياناً اليوم أوضحت فيه أسباب هذه العقوبات.

 وأصدرت نقابة الموسيقيين برئاسة النقيب هاني شاكر  بيان لها قالت فيه: "تأتي القرارات المتخذة ضد أعضاء النقابة لمخالفتهم القانون وقواعد النظام العام واللوائح التنفيذية للنقابة بأن دأبوا جميعا على نشر أخبار مغلوطة من شأنها تعكير الصفو العام وإثارة البلبل، خاصة داخل أروقة الجمعية العمومية منهم المطرب خالد الأمير وأحمد نصر الله الذي دعا الى التظاهر وتكدير السلم العام".

وكشف سكرتير عام النقابة إلغاء تصاريح عمل عدد من المنتسبين اللذين شاركوا شاركوا في نفس العمل والهجوم الدائم على أعمال النقابة بدون وجه حق وبدون أسباب أو معلومات صحيحة، ووجه لهم اتهام إثارة البلبلة وتكدير الصفو العام من خلال عدد من الصفحات الشخصية والجماعية على مواقع التواصل الاجتماعي.

 واعتبر سكرتير عام النقابة أن هؤلاء الأعضاء ينشرون فيديوهات مغرضة تدعو لوقفات احتجاجية ومظاهرات في وقت تعاني الدولة من أزمات عديدة تحتاج من الجميع التكاتف من أجل الصالح العام مما تسبب في الخروج على قواعد النظام العام وهو ما يعد مخالفة صريحة للقانون، بحسب البيان.

وأضاف رمضان، أن لجنة التحقيق برئاسة معالي المستشار نائب رئيس مجلس الدولة سوف تبدا أعمالها اعتباراً من أول يوليو.

منع مطربي المهرجانات

هذا القرار ليس أول قرار لنقابة المهن الموسيقية التي يرأسها الفنان هاني شاكر، حيث سبق واتخذت قرارها بمنع مطربي المهرجانات من الغناء، بعد أزمة أغنية بنت الجيران، والتي اعتبرتها النقابة ورئيسها تهدد الأمن الاجتماعي وقيم المجتمع، بعد أن غناها حسن شاكوش وعمر كمال في ستاد القاهرة، وذكرت فيها جملة "أشرب خمور وحشيش" والتي اعترض عليها النقيب وطالب بتغييرها.