السينما الفرنسية تلهم تشكيلة Givenchy لخريف وشتاء 2020

  • تاريخ النشر: الأربعاء، 04 مارس 2020
السينما الفرنسية تلهم تشكيلة Givenchy لخريف وشتاء 2020
مقالات ذات صلة
أفكار لارتداء الجاكيت الجينز في الشتاء
أنواع المعاطف التي تحتاجين لها هذا الموسم
أفضل القطع الجديدة لعام 2021 وكيفية ارتدائها

تسخّر المرأة القوية لغة الجسد لتعبّر عن جاذبيتها بطريقة يكتنفها الغموض. وإذا بسلسلة من الانعكاسات تتولّد نتيجة السحر الذي تضجّ به هذه المرأة لتعزف على نول الشاعرية تعابير لا تشبه غيرها. تحملنا مجموعة كلار ويت كيلر من جيڤنشي Givenchy لخريف/وشتاء 2020 إلى السينما الفرنسية التي تستحضر إلى الأذهان بطلة تفيض جاذبية حتى بعيوبها التي تُعتبر ضرباً من ضروب الجمال. فقد استقت العلامة إلهامها من نظرات الممثلة الآسرة وإيماءات جسدها لتبتكر أزياءً مستوحاة من السينما الفرنسية وفنّ الأداء.

تحمل المجموعة بصمة جيڤنشي الجريئة التي تطبع تصاميمها الهندسية بباليت من الألوان المعاصرة كالأسود، الأبيض، الأحمر الكرزي، البني، الأحمر العقيقي والأزرق الكوبالت.

السينما الفرنسية تلهم تشكيلة Givenchy لخريف وشتاء 2020

كما تزدان المجموعة بقصات غير محددة المعالم وبأقمشة متداخلة ليلد من رحم هذا التزاوج أزياء بأحجام تتغنّى بأناقة لا حدود لها، وبلوزات مزمومة عند الخصر، وفساتين بليسيه مزودة بحزام من كريب مالبيري، إلى جانب معطف الكاب بقصّة أكتاف باغودا، وتصاميم المعاطف المصنوعة من قماش ميلتون الفاخر الذي يُلبس على الوجهين. تزخر المجموعة بتصاميم فضفاضة عالية الخصر تتخللها ألوان متباينة، وبسترات بليزر بطيّة صدر مستدقة، فضلاً عن معطف داستر يُلبس على الوجهين مع بطانة من الجلد الناعم. ومن جهة أخرى، تعانق المحبوكات المنحوتة مع قطع الفرو الاصطناعي المترفة بملسمها المخملي قوامَ المرأة وتنسدل عليه بطبقات توحي بالغموض الآسر. كما تزيّن نقشات الخطوط والمربعّات وعلامة الاقتباس الأحادية التصاميم المستوحاة من منتصف القرن العشرين بطيّات متهدلة وتطاريز ساحرة، بدءاً من الترتر الفضي الانسيابي، والريش، والخيوط الفضية اللامعة، وصولاً إلى الشرّابات وقطع الخرز الصغيرة متعدّدة الأحجام والأشكال.

السينما الفرنسية تلهم تشكيلة Givenchy لخريف وشتاء 2020

هذا ولن تكتمل الإطلالة من دون مجموعة الأكسسوارات لموسم خريف وشتاء 2020 التي تشمل حذاء بكعب ويدج رفيع أو صندلاً بشريط يُربط عند الكاحل، بالإضافة إلى قبعة الأومبريل الراقية التي تعود إلى الساحة مصنوعة من اللبّاد الناعم. وتطلّ كذلك الأمر الحليّ المتحرّكة واللآلئ التي تنسدل على الأزياء لتضفي لمسة آسرة على الإطلالة. وفي تشكيلة الحقائب، تعود حقيبة GV3 من تصميم كلار ويت كيلر بجلد سبازولاتو اللامع أو قماش السويدي ثلاثي الألوان، إلى جانب حقيبة Antigona Soft بألوانها المميزة، والمزيّنة بأوشحة حريرية تحمل نقشة الدار الكلاسيكية، أو منفوخة ومزودة بسحّاب وطيّات