"القرفة"... فوائد ومضاعفات

  • تاريخ النشر: الثلاثاء، 26 يناير 2021 آخر تحديث: الأربعاء، 27 يناير 2021
"القرفة"... فوائد ومضاعفات
مقالات ذات صلة
"الزعتر".. وقاية وعلاج
وجبة العشاء لم تعد عائقًا في طريق الصحة والرشاقة
إلى عشاق تناول البيض.. إليكم هذه الأخبار الرائعة

تعتبر القرفة من البهارات المعروفة عند الكل من الناس وأنها بنكهة مميزة، يمكن استخدامها في العديد من أنواع الأطعمة وكذلك المشروبات.

ومن المهم أن نعرف مكونات القرفة والتي تتمثل في:

  • سينامالديهيد (cinnamaldehyde) الذي يوجد في الزيت العطري
  •  البروسيانيدين (procyanidins)، وله نشاط مضاد للأكسدة.
  •  كاتيشين (catechins)، وله نشاط مضاد للأكسدة.
  •  حمض سيناميك (cinnamic acid) .

ومن خلال العديد من التجارب على مادة القرفة توصلت الدراسات إلى أنها تؤثر على مجموعة من الحالات والأمراض ومنها:

يعد تناول القرفة بجرعات مختلفة في اليوم لمدة تصل تقريبًا إلى أربعة أشهر تؤدي إلى خفض نسبة الجلوكوز.

ما حفز على ضرورة فهم تأثيرها وآلية عملها على مرضى السكري، فوجد الباحثون أنها تمتلك تأثيرًا مقلدًا للإنسولين وكذلك محفز له، كما أنها تقوم بعدة عمليات تؤدي إلى تخفيف مقاومة الإنسولين.

  • القدرات الإدراكية:

بناءً على المواد الكيميائية التي تحتوي عليها القرفة فإن ذلك يساعد في تعزيز قدرة الدماغ على الاستفادة من الجلوكوز، وهذا يعني أنه قدرته تساعد في تحسين مقاومة الإنسولين ما يقلل من خطر الإصابة بمرض ألزهايمر في الدماغ.

  • أمراض القلب:

قامت العديد من الدراسات بإجراء تجارب على حيوانات مختلفة من أجل تقييم مدى تأثير القرفة على القلب وخاصة أمراض القلب التي تُصنف إقفارية، وُجد أنها تحمي القلب وتساعد على إنتاج أكسيد النيتريك، وكذلك تعمل مضادة للالتهابات المرتبطة بها.

أما عن مخاطر القرفة فإنها تتمثل في:

  • أضرار قد تلحق بالكبد، فهي تحتوي على مادة عالية من الكومارين والذي يكون سامًا إذا زاد بجرعاتٍ عالية، فينصح مرضى الكبد بتجنب تناولها.
  • يمكن أن تزيد من خطر الإصابة ببعض أنواع السرطانات.
  • يمكن أن تسبب هبوط في سكر الدم في حال تم تناولها بشكل كبير ما يؤدي إلى الإغماء والتعب والدوخة، كما أن الأشخاص المعرضون للإصابة بهذه الأعراض هم من يتناولون أدوية لمرض السكري، لأن القرفة من الممكن أن تعزز هذه الأدوية ما يؤدي إلى انخفاض نسبة السكر.
  • وقد يسبب تناول القرفة الجافة إلى تهيج الحلق وكذلك من الممكن أن تدخل الرئتين ما قد يسبب أضرارًا دائمة في الرئة.