بعد انفصالها عن الملياردير السعودي: هؤلاء فازوا بقلب ريهانا قبله

  • تاريخ النشر: الخميس، 23 يناير 2020
بعد انفصالها عن الملياردير السعودي: هؤلاء فازوا بقلب ريهانا قبله
مقالات ذات صلة
"يسعد مساك يا قمر" تيم حسن يتغزل بزوجته وينفي إشاعة انفصالهما
" وينو عصام" الجمهور يرد على ليليا الأطرش وهي ترقص على أغنية خليجية
أصالة نصري تتجاوز أزمتها وتجتمع مع شيرين عبد الوهاب في حفلٍ غنائي ضخم

قبل أيام قليلة، انتشر خبر انفصال المطربة العالمية ريهانا عن الملياردير السعودي حسن جميل. ومن أهم أسباب الانفصال، بحسب المدونة الشهيرة شالون ليستر، إجباره لها على تناول الطعام غير الصحي بهدف زيادة وزنها. وبالفعل، زاد وزن ريهانا من 125 لـ200 رطلا خلال علاقتها مع جميل.

لكن جميل لمن يكن أول رجل في حياة ريهانا، فقد سبقه الكثيرون. وفي ألبوم الصور أعلاه نستعرض قصص علاقات ريهانا العاطفية التي حالفها الفشل.

دعونا نبدأ مع آخر علاقة فاشلة لريهانا التي كانت مع رجل الأعمال السعودي حسين جميل، فقد بدأت هذه العلاقة منذ 3 سنوات تقريبا، حينما ظهر الثنائي سويا في العديد من المناسبات العامة والشواطئ. ورغم رؤيتهما معا منذ عام 2017، لم تعترف ريهانا بأنها مُغرمة إلا في عام 2019 خلال حديث لها مع مجلة Interview.

بعد انفصالها عن الملياردير السعودي: هؤلاء فازوا بقلب ريهانا قبله

وانفصل الرابر والمغني والممثل الكندي دريك وريهانا بعد علاقة استمرت لفترة قصيرة. ورغم اعتراف دريك بحبه لريهانا علانية خلال حفل إم تي في لجوائز الموسيقى في أغسطس 2016، لكنهما لم يتمكنا من المضي قدما في علاقتهما.

وفي يناير 2016، شاع خبر مواعدة ليوناردو دي كابريو لريهانا وذلك بعد رؤيتهما سويا في العديد من الحفلات. ورغم عدم التأكد من صحة هذه الشائعة، فلا يزال الثنائي في مرحلة الصداقة.

وقبل ارتباط الرابر الأمريكي ترافيس سكوت بالأمريكية كايلي جينر، انتشرت شائعة ارتباطه بريهانا بعد أسبوع الموضة في نيويورك في عام 2015. لكن علاقتهما لم تستمر أكثر من شهر واحد تقريبا. وانتهت الأمور على الأرجح دون خلافات بين الطرفين، والدليل على ذلك أنه قال في حوار له في ديسمبر 2015 إن ريهانا مصدر وحي بالنسبة له.

بعد انفصالها عن الملياردير السعودي: هؤلاء فازوا بقلب ريهانا قبله

وبناء على ما نُشر في الصحف، يبدو أن ريهانا كانت قريبة جدا من لاعب كرة السلة الأمريكي جي آر سميث عام 2012، قبل أن تسوء الأمور بينهما.

تم نشر هذا المقال مسبقاً على رائج. لمشاهدة المقال الأصلي، انقري هنا