دليلك نحو تسوق إلكتروني ناجح

  • تاريخ النشر: الثلاثاء، 12 يناير 2016 آخر تحديث: الثلاثاء، 20 مارس 2018
دليلك نحو تسوق إلكتروني ناجح
مقالات ذات صلة
كيف اخلي سنابي اسود
فيفو تطلق سلسلة هواتف X60 بتقنيات تصوير مميزة بالتعاون مع زايس
إمساكية رمضان 2021
بعد التطور التكنولوجي الهائل وانتشار الهواتف الذكية والحواسب الشخصية، أصبح العديد من الأشخاص يقومون بأعمالهم عبر الإنترنت، فالشبكة العنكبوتية الذكية سهلت الحياة على البشر بشكل كبير جداً، فأصبح بإمكاننا اتمام أغلب الأعمال إن لم تكن كلها ونحن جالسون في مكاتبنا أو من منازلنا.
 
ومن بين هذه الأعمال التي أصبحت رائجة حالياّ هو التسوق الإلكتروني، فأصبح بإمكاننا شراء ما نريد من أصغر الأشياء إلى أكبرها ببساطة عبر أجهزتنا الذكية فمهما كان ما تفكرين في شرائه فستجدينه حتماً بعملية بحث بسيطة. فهل تبحثين عن الحذاء الجديد لهذا الموسم من إحدى دور الأزياء المشهورة؟ أم هل ترغبين بشراء فستان مميز غير المعروض على واجهات المحلات في السوق المحلية ؟ أم ربما تريدين شراء أجهزة كهربائية أو مفروشات جديدة لمنزلك؟ أو حتى سيارة جديدة أو منزل كامل؟ فأياً كان ما تريدين شراءه من قلم أحمر الشفاه إلى فيلا فاخرة فكل ما عليك فعله هو أن تدخلي عالم الإنترنت السحري وستجدين كل ما تتمنينه وترغبين به.
 
دليلك نحو تسوق إلكتروني ناجح
 
فوائد التسوق الإلكتروني
 
يوفر التسوق الإلكتروني عليك مشقة الذهاب إلى السوق والبحث بين المحلات المختلفة، فكل ما عليك هو أن تكتبي اسم ما تريدين شراءه في خانة البحث على متصفحك وستجدين مواقع لا حصر لها تبيع نفس السلعة، منها الشركات المنتجة لهذه السلعة، أو مواقع متخصصة في التسوق عبر الإنترنت والتي توفر سلع ومنتجات متنوعة بأسعار تناسب ميزانيات الجميع وبخصومات وعروض مغرية كموقع شوب بوب shopbop.com. كما أنه يوفر عليك وقت البحث والتنقل بين المتاجر التقليدية، ويعطيك خيارات لا نهائية لنفس المنتج، من حيث السعر و المقاس و النوعية و الاسم التجاري.
 
 
مستلزمات التسوق الإلكتروني
 
كل ما تحتاجينه بكل بساطة لتبدئي رحلة تسوق ممتعة هو جهاز كمبيوتر أو جهاز لوحي أو هاتف ذكي موصول بشبكة الإنترنت، وبطاقة بنكية صالحة للاستعمال إلكترونياً وبريد إلكتروني فعال!
 
نصائح أساسية لتسوق آمن وناجح
 
وقبل أن تبدئي سيدتي بالبحث عن ضالتك المنشودة في عالم الإنترنت الواسع، تعالي معنا في جولة صغيرة لنتعرف معاً على خطوات ونصائح بسيطة لكن مهمة جداً تضمن لك تسوقاً ناحجاً، سلساً وآمناً:
 
• من الأفضل سيدتي القيام بالشراء من المتاجر الإلكترونية المعروفة ذات السمعة الجيدة كموقع التسوق الإلكتروني العالمي شوب بوب shopbop.com، فهذه المواقع تكون عادة آمنة وتوفر لك خيارات أوسع وخدمات أفضل من غيرها، وفي حال اخترت التسوق من موقع غير معروف بالنسبة لك أو جديد نسبياً فابحثي قليلاً عن هذا الموقع عبر الإنترنت قبل أن تأخذي قرارك بالشراء منه، فستجدين دائماً آراء وتجارب شخصية عبر كثير من المنتديات المعروفة والمدونات الشخصية والصفحات المتخصصة. عندها ستباشرين رحلتك وأنت مطمئنة.
 
• قومي بجولة على عدة صفحات إلكترونية قبل إجراء عملية الشراء ، وقارني نفس السلعة في عدة مواقع من حيث سعر السلعة وتكاليف الشحن والمدة المتوقعة للتسليم والمواصفات والشركة المصنعة، وفيما إذا كانت مكفولة بعد الشراء ومدة الكفالة وغيرها . وهناك مواقع توفر لك خدمة معرفة فيما إذا كانت هذه السلعة متوفرة في السوق المحلية القريبة من عنوان سكنك، حيث تضع لك مع كل سلعة روابط لمواقع تبيع نفس السلعة في بلدك، وفي هذه الحالة باستطاعتك مقارنة سعرها المحلي مع سعرها عبر الإنترنت وإجراء مفاضلة بين الإثنين.
 
• تعرفي على موقع التسوق جيداً واقرئي دائما الشروط والأحكام الخاصة به فلكل موقع أحكام وشروط مختلفة عن غيره، و ابحثي بشكل خاص عن الشروط المتعلقة بعمليات التبديل وإعادة البضاعة بعد الشراء في حال كانت البضاعة غير مطابقة للمواصفات الموجودة في الموقع أو في حال وجود عطب ما، وكذلك شروط الشحن والتوصيل.
 
• أغلب مواقع التسوق المعروفة تسمح للعملاء بكتابة آرائهم في السلعة التي سبق أن اشتروها، فاستفيدي من هذه الميزة واقرئي تقييمات المشترين قبل أن تضغطي على زر الموافقة. وبعض المواقع تسمح للبائعين بوضع تقييمهم الخاص، وفي هذه الحالة يجب أن يكون التقييم عالياً أي أكثر من 95% لتستحق السلعة موافقتك.
 
• لكل واحد من هذه المتاجر الإلكترونية ميزة خاصة به، فبعضها يعرض خصومات يومية على بعض السلع، وبعضها يبيع عن طريق المزايدة على سلعة ما، بعضها يبيع بالجملة فقط، وبعضها يمنح بطاقات هدايا، أو نقاط أو خصومات معينة في حال قمتي بتقييم مشترياتك أو تقييم الموقع نفسه، فحاولي البحث عن مفتاح كل موقع لتحقيق أكبر استفادة ممكنة من تسوقك.
 
• تأكدي من طباعة بياناتك بشكل صحيح وكامل، وخاصة تلك المتعلقة بعنوان سكنك، حتى تكوني متأكدة تماماً من وصول طلبك عبر البريد إلى العنوان الصحيح. وتقوم معظم مواقع التسوق وشركات الشحن بإرسال رسالة إلكترونية تتضمن تفاصيل الشحنة ورقم تسلسلي خاص بالشحنة لتتبع مسارها ، بحيث تعرفين مكانها بالضبط في أي وقت عن طريق استخدام هذا الرقم في موقع شركة الشحن.
 
• يفضل أن تقومي بالتسوق في يوم عمل وليس في أيام عطلة نهاية الأسبوع ، مع مراعاة أيام العمل في الدولة التي تتسوقين منها، وذلك في حال رغبت في وصول الشحنة بأسرع وقت ممكن، ولو أن هذا الأمر ليس على درجة كبيرة من الأهمية ولكن وجب الإشارة له.
 
• أهم وأخطر نقطة هي عند الوصول إلى مرحلة الدفع عبر البطاقة الائتمانية، تأكدي أولاً أن الصفحة التي ستدخلين فيها بياناتك البنكية هي صفحة آمنة، ويمكنك معرفة ذلك بكل سهولة من عنوان الموقع، حيث يجب أن يبدأ عنوان الرابط بـ “https” وليس بـ “http”، مثال: https://www.shopbop.com
 
حيث يشير حرف “s” إلى كلمة “secure” أي آمن، وهذا يعني أن بيانات البطاقة يتم إخفاؤها قبل إرسالها عبر الشبكة ليتم خصم المبلغ المطلوب منها، وبذلك تكون محمية من السرقة و الاختراق. واحذري من إرسال أية بيانات بنكية عن طريق البريد الإلكتروني أو أية وسيلة اتصال أخرى، حتى لو طلب منك البائع ذلك. ولكي تكوني مطمئنة أكثر يمكنك استخدام بطاقة بنكية مسبقة الدفع، والتي يمكنك الحصول عليها بكل سهولة من البنك الذي تتعاملين معه، حيث باستطاعتك تعبئة البطاقة برصيد محدد يكفي لعملية الشراء المطلوبة في كل مرة.
 
كما ترين سيدتي أن للتسوق الإلكتروني ميزات وعيوب، لكن ميزاته تفوق عيوبه بكثير، وخاصة بالنسبة للمرأة العاملة التي لا تملك الكثير من الوقت، أو حتى بالنسبة لربة المنزل التي تريد الاستفادة من وقتها بشكل أمثل، وأيضاً بالنسبة للسيدة التي تريد إنفاق أموالها بطريقة محسوبة، وباتباعك للخطوات والنصائح البسيطة المذكورة أعلاه ستستفيدين عزيزتي أقصى استفادة من تسوقك وستتفادين أية مشاكل محتملة، لذلك في المرة القادمة التي تنوين فيها الشراء عبر الإنترنت قومي أولا ً بإلقاء نظرة سريعة على هذا المقال لتكوني متأكدة من كل خطواتك.
 

5 نصائح أساسية للتسوق الآمن عبر الإنترنت