عادت ثم آثارت الجدل فتوقفت وعادت باعتذار للجمهور ريهام سعيد بعام 2020

  • تاريخ النشر: الثلاثاء، 08 ديسمبر 2020
عادت ثم آثارت الجدل فتوقفت وعادت باعتذار للجمهور ريهام سعيد بعام 2020
مقالات ذات صلة
قوات الأمن تلقي القبض على فتاة التيك توك منار سامي
شيماء سيف تُثير الجدل مجددًا "ربنا اللي عنده كل الحقائق دعواتكم"
هند البلوشي ترد على طلاق علي يوسف لها "أي شوائب دخلت حياتي تتنضف"

لم تتمكن الإعلامية ريهام سعيد من التوقف عن غضب الجماهير، فعلي الرغم من توقف برنامجها صبايا الخير لمدة عامين متتالين ثم عودة مجددًا بشهر أكتوبر الماضي، بعد الاعتذار للجمهور والتعهد بعدم طرق الملفات الشائكة التي تغضب الجماهير، لم تتمكن من الهدوء وتقديم محتوي إعلامي هادف لا يثير الغضب فبعدت عن المواطنين حتى لا يتوقف برنامجها، واتجهت إلي الحيوانات إلا أنه توقف ايضاً.

عودة الإعلامية ريهام سعيد عام 2020

بعد عامين من التوقف وأزمات تسببت في دخولها السجن ثم الإفراج عنها ثم توقف البرنامج الذى انطلق بعام 2012، أطلت "ريهام سعيد" بعام 2020 عبر قناة النهار ببرنامج صبايا الخير لتعلن أنها تقديم محتوي إعلامي مختلف والتعلم من أخطاء الماضى إلا سرعان ما أحدثت مشكلة بحلقة "رحلة صيد خطيرة" والتى كانت محاولة لصيد حيوان الثعلب الصغير .

بداية أزمة برنامج صبايل الخير

عادت ثم آثارت الجدل فتوقفت وعادت باعتذار للجمهور ريهام سعيد بعام 2020

بدأت المذيعة بحلقات برنامجها الجديد بطريقة هادئة، ثم ظهرت حلقة جديدة حول صيد الحيوانات، إذ ظهرت وهي تمسك وتضرب ثعلبا صغيرا أحمر اللون، أثناء محاولة تقييده أمام الكاميرات، حيث أظهرت وكأنها تخوض تجربة "الصيد".
وظهر  الثعلب الصغير خاضعا وهو مكبل تحت ساقي المذيعة ريهام سعيد، ولكن الموقف الأصعب أن الحيوان الصغير لم يتمكن من الصمود حتى انهمرت دموعه، بينما استمرت المذيعة في شرح تفاصيل الرحلة معتبرة أن الصيد البري "متعة كبيرة لا يقدرها كثيرون"، ووثقت الحلقة رحلة صيد برية خاضتها المذيعة للبحث عن الثعالب والثعابين.
وحاولت "ريهام" خلال عرض الحلقة استغلال ربط الثلعب الصغير والتحدث عن شجاعتها ومحاولة إبراز الصيد البري وكيفية التعامل مع الحيوانات البرية، الأمر الذى رفضه قطاع كبير من الجماهير بالإضافة إلي جهاز حماية البيئة حيث لم تغضب الجماهير ومحبي الحيوانات بل خالفت القانون ومواده.
فقانون البيئة رقم ٩ لسنة ٢٠٠٩ المادة رقم ٢٨ تحظر صيد أو قتل أو إمساك الطيور والحيوانات البرية أو حيازتها أو نقلها أو الإتجار فيها حية أو ميتة كلها أو أجزائها، وطالب الجماهير بإحالتها إلي النائب العام وتوقف البرنامج.

توقف برنامج صبايا الخير بعد عرض الحلقة الأولى

وبعد موجه الغضب أصدر المجلس الأعلى للإعلام قرارًا بوقف بث البرنامج لحين التحقيق معها، ومثلت ريهام أمام لجنة التحقيق،  الذى أصدر مؤخراً قرار بموافقة المجلس من جديد على بث البرنامج ولكن وفقُا للمعايير الواجب العمل بها دون إثارة للجدل أو استفزاز مشاعر المشاهدين، مع الإعتذار الرسمي للجمهور لأول حلقة بعد الإعادة من جديد.

وعلى الرغم من توجيه رسالة للجمهور بعد الحلقة التي عرضت وإزالتها من على الإنترنت إلا أن موجه الغضب لم تهدأ علي ريهام سعيد حيث قالت في رسالتها عبر حسابها الشخصي علي "إنستجرام"، على اد ما زعلت إني اتهاجمت واتجرحت كتير فرحت أوي أن ناس كتير بقت رحيمة بالحيوانات، أنا بعتذر على أي مشهد في إساءة لأي حد وخصوصا الناس المهتمة بالرفق بالحيوان.

بعتذر إني تسببت في أي أذى لأي حد فيكوا لكن لازم تكونوا متأكدين إني اشتغلت واجتهدت وتعبت لمدة 18 سنة وأكيد مش محتاجة أي شهرة ولا مشاهدة، الهدف الوحيد هو تقديم محتوى محترم صادق ومفيد، وكنت عايزة أسلط الضوء على مهمة الصيد اللي موجودة في كل أنحاء العالم بمميزاتها وعيوبها.. حبيت أقدم الحقيقة وأزود معلومة جديدة هي دي نيتي بس".

وأضافت "أي اتهامات أنا هارد عليها الحلقة الجاية لكن المهم دلوقتي إن محدش يزعل مني لان اكيد كل إلى اتقال ده مش حقيقة.. أنا عايزة أعيش في سلام وكفاية مشاكل.. نفسي اللي بيهاجموا وعمرهم ما اتفرجوا على البرنامج يبتدوا يتابعوا يمكن تشوفوا أد إيه بنتعب وأد إيه حريصين إن إحنا نقدم أحسن حاجة، أنا آسفة مرة تانية والمرة اللي جاية هاحط في الاعتبار إن ساعات الحقيقة ممكن تجرح، وعد مش هانغلط تاني".