متى يشرب طفلك الرضيع العصير؟

  • تاريخ النشر: السبت، 14 نوفمبر 2020 آخر تحديث: الأحد، 15 نوفمبر 2020
متى يشرب طفلك الرضيع العصير؟
مقالات ذات صلة
حبوب لقاح النحل للخصوبة
أفكار لتمضية الوقت مع أطفالي
طرق كثيرة لتعليم الأطفال الكتابة بخط جميل

يختلف كل طفل عن الآخر في كافة مراحل نمو وحياته، ولذلك سينمو وفق وتيرته الخاصة، ومع ذلك وبحسب التي قاموا بها الخبراء، والأخصائيين، من دراسات قام بإدراجها، واكدوا على انه هناك محطات متشابهة محددة بين الاطفال، ومن الجدير بالذكر أنه هناك مراحل معينة من أجل النمو والتطور ومراحل أخرى تم تحديدها للبلوغ، وفي هذا المقال سنتعرف على متى يشرب طفلك الرضيع العصير؟

متى يشرب الأطفال الرضع العصير؟

وفقاً لتوصيات الجمعية الأميركية لطب الأطفال التي أوصت بأن الطفل الرضيع لا يحتاج إلى تناول المياه أو العصائر قبل وصوله عمر ستة أشهر، وذلك إذا كانت الأم تقوم بإرضاعه رضاعة طبيعية منتظمة، وينصح أطباء الأطفال بتأجيل تقديم العصائر الطبيعية للأطفال حتى يصلون سن الستة أشهر أو أكثر، ولكن هناك العديد من الأطباء ينصحون بتقديم العصائر للأطفال في سن الثمانية أشهر، ويمكن استبدال العصائر، بفاكهة مهروسة و مسلوقة من عمر ستة أشهر، ولذلك للحفاظ على هيكلة البنكرياس لدى الطفل، وبحسب ما تم إجراءه من دراسات حديثة أكدت ان تقديم العصائر للأطفال من الممكن ان تؤدي إلى أضرار مستقبلية في البنكرياس.

فوائد العصير للطفل الرضيع

هناك العديد من الفوائد التي يقدمها العصير للطفل الرضيع وذلك بحسب طبيعة العصير ومنها:

  • تسهيل عملية الهضم 

تساعد العصائر الطبيعية على تسهيل عملية الهضم لدى الاطفال، وذلك لان العصائر الطبيعية تحتوي على ألياف غذائية تسهل من عملية الهضم، وتقي من إصابة الطفل بالإمساك.

  • تزويد الجسم بالفيتامينات

تساعد العصائر الطبيعية بتأمين كمية مناسبة لنمو الطفل بشكل طبيعي وسهل، حي أن أغلب الأطفال يفضلون العصائر عن الاطعمة.

  • تقوية جهاز المناعة لدى الأطفال

تساعد العصائر الطبيعية على تقوية الجهاز المناعي للاطفال، بحيث إذا تم تقديم عصير الفواكه الطبيعي الذي يحتوي على كمية من عصير البرتقال، فهو من أفضل أنواع العصائر التي تساعد على تأمين كمية من فيتامين سي والذي بدوره يساعد على  تقوية جهاز المناعة.

  • مساعدة جسم الطفل على النمو

تساعد العصائر الطبيعية على على تحسين جسم الطفل وتأمين كل ما يلزم لنموه بشكل طبيعي، ومن دون أعراض جانبية.

أضرار العصير للطفل الرضيع

تقتصر أضرار العصير للطفل الرضيع على ما يلي:

  • يعتبر العصير من المواد الغذائية الغنية بالسعرات الحرارية التي تزيد من وزن الطفل الرضيع.
  • قد يسبب العصير تسوس الأسنان لدى الأطفال.
  • يزيد العصير من ظهور الإسهال لدى الأطفال الرضع.

عصائر ومشروبات تناسب الطفل الرضيع

اليكي سيدتي أفضل العصائر والمشروبات التي تناسب الطفل ومنها ما يلي:

  • عصير التفاح للرضع في سن الستة أشهر

حيث ان عصير التفاح يعد من العصائر الطبيعية الأكثر افادة للاطفال الرضع، وينصح العديد من الأطباء به للأطفال، وذلك لأنه غني بالفيتامينات التي تساعد على نمو الطفل، مثل فيتامين سي، الذي  يساهم في توفير المخزون الضروري للطفل من الحديد، وبالتالي يعزز نظامه المناعي هذا بالاضافة الى ان عصير التفاح غني بالألياف المفيدة لصحة الرضيع، اذ انها تكافح الامساك لدى الاطفال، وتنظم حركة الامعاء، وتسهل من عملية الهضم. 

  • عصير التوت للرضع في سن الثمانية أشهر

يعد عصير التوت من العصائر المفيدة ايضاً لصحة الرضيع، حيث ان عصير التوت الطبيعي يساعد على تكوين جهاز المناعة للأطفال ويجعله قوي وصلب، ويعتبر التوت غني بمضادات الاكسدة الى حد كبير وهذا ما يجعله من العصائر التي تعمل على مكافحة السموم المؤذية للجسم الرضيع، كما ان عصير التوت يوفر للاطفال الفيتامينات الضرورية لنموهم، كما ان التوت يحتوي على فيتامين أ وسي، وينصح به بشكل خاص للأطفال الرضع في عمر الثمانية أشهر. 

  • عصير الكيوي للرضيع في سن الستة اشهر

يعتبر عصير الكيوي ضروري لتوفير الغذاء الكامل والمفيد لصحة الرضيع، حيث أنه لا بد من ادخال عصير الكيوي الى نظامه الغذائي، حيث إن هذا العصير على غرار الأنواع السابقة من العصائر، يوفر لجسم الطفل الفيتامينات المفيدة مثل فيتامين سي، بالإضافة الى عناصر غذائية مهمة كالبوتاسيوم وحمض الفوليك والألياف الغذائية الهامة لصحة الجهاز الهضمي للرضيع.