مشاهير أحبوا مظهرهم كما هو ولم يُصيبهم هوس تجميل الأنف

  • تاريخ النشر: منذ 4 أيام
مشاهير أحبوا مظهرهم كما هو ولم يُصيبهم هوس تجميل الأنف
مقالات ذات صلة
درة تجري تعديلاً بسيطاً على فستان عيد ميلادها ليصبح أكثر احتشاماً
ريا أبي راشد تفاجئ جمهورها بلون شعر جريء: فهل تحولت لسكارليت جوهانسون!
دكتورة خلود بملامح متغيرة ومتابعون يتهمونها بتقليد كيم كاردشيان

الكثير من المشاهير سواء كانوا عرب أو أجانب لديهم مشاكل مع شكل الأنف حتى أن بعض النجوم وصل بهم الهوس بشكل الأنف المثالي للخضوع لأكثر من عملية تجميل وعلى العكس تماماً نجد نجوم آخرين الأمر لا يعنيهم كثيراً حتى وإن كانت لديهم مشاكل ملحوظة مع شكل الأنف وذلك لأنهم تقبلوا شكل أنوفهم كما هو حتى أن بعضهم يحب شكل أنفه ويعتبره مثالي تعرفوا عليهم من خلال هذا الألبوم.

بلقيس وتجميل الأنف

على الرغم من ظهور الكثير من الشائعات حول خضوع النجمة بلقيس لعملية تجميل الأنف إلا أنها نفت الأمر تماماً وأكدت أنها تحب شكل وجهها كما هو ولا تميل لفكرة الخضوع لعمليات تجميل قد تؤثر عليه بشكل كبير مثل عملية تجميل الأنف، حتى أن بلقيس نفسها تسخر أحياناً من شكل أنفها بخاصة خلال فترة الطفولة وعندما نصحها البعض باللجوء إلى التجميل رفضت الفكرة.

بثينة الرئيسي وتجميل الأنف

الأمر نفسه للنجمة بثينة الرئيسي التي نفت الخضوع لأي عملية تجميل للأنف على الرغم من الاختلاف في بين صورها القديمة وصورها الحالية إلا أنها تمسكت بموقفها من عمليات التجميل وأوضحت أنها لن تُغامر بمستقبلها مهما كانت النتيجة وأضافت أن والدتها هددتها بأن تتبرأ منها إذا قررت الخضوع لأي عملية تجميل من أي نوع.

بثينة الرئيسي تم اختيارها في مسلسل الديرفة بسبب ملامحها الطبيعية وعدم قيامها بأي عملية تجميل أو حتى استخدام بسيط للفيلر أو أي شيء قيد يُغير من ملامحها وهو ما ميزها عن غيرها من نجمات الخليج، كما اعترفت بثينة الرئيسي بأن هناك بروز في منطقة الأنف لديها ولم تفكر أبداً في التخلص منه لكنها فكرت في التخلص من شامتها الشهيرة ورفضت والدتها الفكرة بشكل قاطع.

نجوم أحبوا شكل أنوفهم

عىل جانب آخر يوجد بعض النجوم العرب الذين أحبوا شكل أنوفهم كما هو بل ويعتبروه مثالي جداً مثل النجمة المصرية شيرين عبد الوهاب التي تؤكد دائماً أن أنفها صغير ومثالي ويتناسب تماماً مع ملامحها لذلك فهي لا تعاني من هوس الأنف ولا تفكر في تغيير شكله.

الممثلة الشابة منة عرفة أيضاً أعلنت عن حبها الشديد لشكل أنفها وذلك بالتزامن مع خروج شائعات حول خضوعها لعملية تجميل الأنف لكنها أكدت أنها تلجأ إلى المكياج وبعض الحيل الجمالية لتغير شكل أنفها ولا تفكر أبداً في إجراء أي جراحة من هذا النوع.

النجمة المصرية نرمين الفقي أيضاً أكدت أنها لا ترغب في إجراء أي عملية تجميل لأنها تحب شكلها كما هو حتى أنها لا تعتمد حيل المكياج للحصول على إطلالات مختلفة وتكتفي بالحفاظ على بشرتها من خلال النوم الجيد وممارسة الرياضة والغذاء الصحي فحسب.

درة تعتز هي الأخرى بشكل وحجم أنفها للغاية كما أنها فخورة جداً بأنها من القلائل الذين لم يخضعوا لأي عملية تجميل في الأنف على الرغم من هوس الأنف المنتشر بين النجوم في العالم العربي وحتى في هوليوود.

خبيرة التجميل والمكياج السعودية بدور البراهيم تحب شكل أنفها للغاية وتعتبر أنه سر تميزها وسر الشبه بينها وبين النجمة الراحلة سعاد حسني وهو ما تسبب في الكثير من الهجوم والنقد واعتبروا أن هذا الوصف يحمل الكثير من المبالغة والثقة في النفس. 

نجمات يرفضن عمليات التجميل رغم العيوب

على جانب آخر نجد النجمة صبا مبارك التي تحدثت بصراحة أن أنفها يعتبر كبير لكنها لا تفكر أبداً في تغير حجمه لأنها تحب نفسها جداً كما هي ولا تحتاج إلى عملية تجميل من أي نوع.

الأمر نفسه بالنسبة للنجمة السورية شكران مرتجى التي اعترفت بتعرضها للتنمر بسبب حجم أنفها الكبير في حين أنها تحبه مظهره ولا ترغب في القيام بأي تعديل عليه لأنه يُميزها عن غيرها من النجمات وكان له فضل كبير في شهرتها ونجاحها كممثلة.

تعرفوا من خلال الألبوم على مشاهير لا يعانون من هوس الأنف ويحبون مظهرهم كما هو.