يسرا اللوزي للمتنمرين على وزنها: السيدة الشرقية ليست رشيقة بطبيعتها

  • تاريخ النشر: السبت، 26 ديسمبر 2020
يسرا اللوزي للمتنمرين على وزنها: السيدة الشرقية ليست رشيقة بطبيعتها
مقالات ذات صلة
نجوم عادوا للغناء بعد غياب سنوات: هل الزهايمر سبب غياب ميادة الحناوي!
الأعمار الحقيقية للنجوم: بينهم هيفاء وهبي ومنى زكي
مشاهير يتفائلون ويتشائمون بأشياء غريبة: بينها الألوان والمسامير

كشفت الفنانة يسرا اللوزي عن تفاصيل إطلالتها المثيرة للجدل في مهرجان القاهرة السينمائي لعام 2020، وردت على ما تردد أن عمليات التجميل هي السر وراء تبدل ملامحها متصدرة مواقع البحث.

يسرا اللوزي لمنتقدي وزنها: هذا وزن السيدات في مجتمع شرقي

وأوضحت يسرا اللوزي أن سبب تبدل ملامحها كان الوزن الزائد بعد أن وضعت مؤخراً طفلتها الثانية نادية، ونفت خضوعها لعملية تجميل. 

وعلقت أن الجميع يجب أن يتفهم أن تغيير الملامح مؤخراً كان بسبب الحمل خاصة وأنها كانت تطرح مقاطع مصورة لها قبل الولادة عبر صفحاتها على مواقع التواصل الاجتماعي، والتي تبين تغير ملامحها تدريجيا. 

شاهدي أيضاً: يسرا اللوزي ترد على انتقادات صور حملها

وأشارت إلى أنها لا تحتاج لتبرير تغير ملامحها خاصة أن كل الفنانين الذين خضعوا لعمليات تجميل نفوا قيامهم بهذا، معلنة أن أمامها 7 أشهر لكي تستعيد رشاقتها ووزنها الطبيعي. 

وعلقت :"أنا متفهمة لية الناس بيفتكروا الممثلات بيعملوا عمليات تجميل، وأنا مش هنفي الموضوع، ولكن كان هناك تنمر بخصوص الوزن، وهذا لأول مرة أعاني منه، واستغربت إنه إحنا في مجتمع شرقي وأجسام السيدات ليست مثل الأوروبيين، وأكيد اللي علقوا على الصورة عندهم ناس أنجبوا وفاهمين ده". 

ولفتت الممثلة المصرية إلى أن ما أثار اندهاشها من حالة التنمر التي تعرضت له بسبب زيادة وزنها هو عدم اعتناق العديدين لفكرة أن جسم المرأة في المجتمعات الشرقية يختلف عن أوروبا، بسبب طبيعة الطعام المقدم في الشرق الأوسط المليء بالسعرات الحرارية، الأمر الذي جعلها تشعر أنها ليست "حالة شاذة" أثناء تواجدها في مهرجان القاهرة السينمائي الدولي. 

وأفصحت أنها عندما عرض عليها أن تكون عضو لجنة تحكيم في المهرجان ترددت في البداية لأنها ترضع مولودتها الثانية طبيعيا، وهناك مواعيد للرضاعة، ولكنها قررت الظهور وهي بوزن زائد لكي يراها الناس على طبيعتها. 

أبناء يسرا اللوزي

وكشفت الفنانة يسرا اللوزي أن ابنتها تعاني من مشكلة في السمع، وهي تحاول مساعدتها على تقوية هذه الحاسة من خلال قراءة القصص، وقالت: "أنا دائما أقرأ لابنتي القصص لأن لديها مشكلة في السمع، وهذا الأمر سيجعل عندها إدراكا أكبر".   

وعن قراءتها للغة العربية بشكل جيد، قالت: "أنا لم أتخرج من مدارس أجنبية تخرجت من مدرسة مصرية ويعود الفضل لذلك لحبي للغة العربية، بالإضافة إلى أن جدتي سورية والسوريون معروفون بأنهم ضلعين في اللغة العربية وكانت دائما تقوّمها لدي، وكذلك يعود الفضل لمدرس اللغة العربية الأستاذ رفعت الذي جعلني أحبها بشدة".   

يذكر أن يسرا اللوزي أثارت الجدل مؤخرًا بظهورها بصورة جريئة تكشف حملها، ضمن جلسة تصوير لمجلة VOGUE العربية، حيث طالتها الكثير من الانتقادات إذ وصفها المتابعون بالجريئة وبعيدة عن عادات المجتمع الشرقي، واعتبر الكثيرون أنها تعمد إلى تقليد نجمات الغرب.