أخطار مشاهدة الأطفال الصغار للتلفاز أكثر مما تتوقعين

  • تاريخ النشر: الأحد، 25 سبتمبر 2016 آخر تحديث: الثلاثاء، 20 مارس 2018
أخطار مشاهدة الأطفال الصغار للتلفاز أكثر مما تتوقعين
مقالات ذات صلة
كيف يصبح طفلك مستقلاً ومطيعاً في نفس الوقت؟
خطوات أساسية لتحقيق النجاح في تربية الأبناء
قصص للأطفال تروينها لطفلك قبل النوم

قد تلاحظين أن طفلك بدأ يلتفت إلى شاشة التلفاز وقد أصبحت البرامج والأصوات التي تظهر عليها. وقد يسعدك الأمر وتعجبين به للوهلة الأولى. ولكن سرعان ماسيتلاشى شعورك بالفرح ما إن قرأت هذا المقال وتعرفت معنا على أخطار مشاهدة الأطفال الصغار للتلفاز. والتي ستدهشك وتفوق تصوراتك بالفعل.


حيث يمكن للتعامل مع وسائل التكنولوجيا الحديثة ومن ضمنها التلفاز أن يسبب مشكلات كثيرة للطفل تتمثل في اضطراب نومه وصحته وقدراته العقلية والحركية.

إليكِ أيضاً: نصائح ضرورية لتدريب الأولاد الذكور على دخول الحمام


خاصةً وأن الأطفال من عمر السنة وحتى 4 سنوات يحتاجون للكثير من الحركة والنشاط خلال يومهم، إلى جانب ممارسة نشاطات وألعاب حركية وذهنية، بالإضافة إلى التواصل مع أسرته وذلك لنموهم بشكل صحي وسليم وهو الأمر الذي لا يحققه الجلوس مطولاً أمام التلفاز أو اللعب بالأجهزة الإلكترونية كالكومبيوتر اللوحي.


كما أن المسؤولية التي تقع على عاتق الوالدين كبيرة للغاية فيما يتعلق بالطفل ومراقبة ما يشاهده من برامج وأفلام قد لا تتناسب مع سنه والتي قد تتنافى مع الكثير من القيم والمبادئ التي يتربى عليها الطفل.


وهناك أيضاً مضار كثيرة أخرى والتي تتمثل في:

اكتشفي أيضاً: كيفتحضرين طفلك للعودة إلى المدرسة بحماس


الكسل والخمول والإرهاق بسبب قلة واضطراب ساعات النوم.


تعلم واكتساب عادات كالعنف والتي يتم التركيز عليها كثيراً مؤخراُ في البرامج التلفزيونية وبرامج الأطفال والألعاب الالكترونية الكثيرة.


اكتساب الوزن الزائد بسبب طول فترة الجلوس أمام التلفاز.


الانشغال عن الدراسة وبالتالي تراجع الأداء العلمي في المدرسة.


تأخر وضعف النمو العقلي والجسدي بسبب قلة النوم والحركة.


تحجم الجانب الإبداعي لدى الطفل و توجيه تفكيره.

قد يعجبكِ أيضاً: