أسباب تساقط شعر الأطفال

  • تاريخ النشر: الأربعاء، 10 يونيو 2020 آخر تحديث: الخميس، 11 يونيو 2020
أسباب تساقط شعر الأطفال
مقالات ذات صلة
منتجات ضرورية تمنحك شعراً لامعاً وحريرياً: أسعارها مناسبة لميزانيتك
قشرة الشعر بعد البروتين
فيتامينات لتساقط الشعر

يعاني جميع الناس من مشكلة تساقط الشعر وهي من المشاكل الشائعة بين الناس، وتعتبر مشكلة تساقط الشعر بنسبة غير طبيعية من الأمور التي تؤثر على شكل الشخص وتؤثر أيضًا على حالته النفسية، ويحدث تساقطه عند الذكور والإناث بمختلف الأعمار وقد يحدث عند الأطفال وهو من الأمور الطبيعية وغير الخطيرة، وهناك أسباب تساقط شعر الأطفال غير طبيعية سنتعرف عليها خلال هذا المقال. 

تساقط شعر الأطفال

يحدث تساقط الشعر عند الأطفال نتيجة انخفاض مستوى الهرمونات لديه، ومن الممكن أن يتساقط شعر الطفل في منطقة معينة في رأسه ويعود السبب لنوم الطفل على هذه المنطقة باستمرار، ولكن الشعر المتساقط عند الطفل ينمو من جديد ويمكن أن ينمو بلونٍ وملمسٍ مختلفان.

أسباب تساقط شعر الأطفال

عندما يبلغ الطفل سن الستة شهور ويتساقط الشعر لديه بنسبة كبيرة فقد تكون هناك أسباب غير طبيعية لتساقطه وتستدعي استشارة الطبيب، ومن هذه الأسباب نذكر الآتي:

  • نقص حاد في عدة عناصر غذائية في جسم الطفل وسوء التغذية أو التغذية غير السليمة التي تخلو من الفيتامينات والمعادن اللازمة لنمو شعر الطفل ونمو جسده بشكلٍ طبيعي وخاصة عنصر الحديد والفيتامينات الأمر الذي يؤدي إلى إصابة الطفل بالأنيميا (فقر الدم) وبالتالي يضعف جسمه ويضعف نمو الشعر لديه وأيضًا يتساقط بشكل غزير.
  • وجود مشكلة في الغدة الدرقية عند الطفل يؤدي لخللٍ في هرموناته مثل اضطرابات الغدة الدرقية وفرط نشاطها أو قصور في الغدة الدرقية.
  • الإصابة بالتهاب جرثومي أو عدوى بكتيرية.
  • تسريح شعر الطفل بصورة غير سليمة وعنيفة وشده ونتفه.
  • الإصابة بالسعفة في فروة الرأس، وهي عبارة عن عدوى جلدية تنتج عن الفطريات وتكون علاماتها واضحة كظهور بقعٍ حرشفية أو صلعاء أو دائرة حمراء في فروة الرأس أو يصاب الطفل بحكة في الرأس، والسعفة تنتشر بسرعة عن طريق التلامس الجلدي لشخص مصاب بالعدوى كما أن العدوى تنتقل عن طريق الحيوانات الأليفة مثل القطط والكلاب.
  • الإصابة بالثعلبة البقعية وهو مرض يحدث بسبب خلل في مناعة الطفل وبالتالي يصيب بصيلات الشعر، وهو عبارة عن بقع دائرية بيضاوية مستديرة تتكون على فروة الرأس وعلى أجزاء أخرى في الجسم.
  • الإصابة بمرض السكري.
  • تساقط الشعر الكربي المعروف باسم "تيلوجين إفليفيوم" وهو من الأسباب الشائعة التي تحدث بشكل مؤقت بسبب توقف دورة حياة الشعر، وعادةً ما يُصاب به الأطفال الذين عانوا سابقًا من مرض تسبب بإصابتهم بحمى شديدة أو بسبب إجراء جراحة لهم أو بسبب فقدانهم الوزن بشكلٍ مفاجئ، وعادةً ما ينمو الشعر مجددًا بعد بضعة أسابيع أو أشهر من تساقطه دون أن يتلقى الطفل علاجًا.

طرق العلاج

ننوه في البداية بأن على الوالدين معرفة السبب الرئيسي الذي تسبب في تساقط شعر الطفل وذلك لعلاجه بالطريقة المناسبة، ومن بعض الإرشادات التي يمكن اتباعها للعناية بشعر الطفل نذكر الآتي:

  • إعطاء الطفل الغذاء الصحي السليم الذي يحتوي على العناصر الغذائية المتكاملة مثل الخضار الورقية والخضار المسلوقة وأطباق السلطة والعصائر الطبيعية إلى جانب الحبوب واللحوم والكبد الحيواني والحليب والألبان ومشتقاتها لاكتساب جسم الطفل كمية مناسبة مما يحتاجه جسمه من العناصر الغذائية المتنوعة.
  • استخدام شامبو خاص بالأطفال الذي يخلو من أية مواد كيميائية.
  • استخدام الزيوت الطبيعية بتدليكها على فروة رأس الطفل.
  • حلق الشعر بعد ولادة الطفل بأسبوع فذلك يجعل الشعر ينمو بشكل قوي ومنتظم.
  • تجنب استخدام المستحضرات الخاصة في العناية بالشعر التي تحتوي على موادٍ كيميائية نهائيًا.
  • تجنب شد شعر الطفل وربطه بقوة والتعامل معه بلطف شديد.
  • استخدام مشط مناسب لشعر الطفل وتخصيصه لتسريح شعره دون استخدامه من قِبل الآخرين وحتى والدته.

وفي ختام مقالنا هذا تعرفنا وإياكم على أسباب تساقط شعر الأطفال وطرق علاجها.