الكولاجين البحري.. فوائد وأضرار

  • تاريخ النشر: الأربعاء، 13 أكتوبر 2021
الكولاجين البحري.. فوائد وأضرار
مقالات ذات صلة
حبوب الكولاجين ما هي فوائدها وأضرارها
كريم الكولاجين للبشرة: فوائده وأضراره وأفضل أنواعه
فوائد الكولاجين الصحية

خلال الفترة الأخيرة حاز الكولاجين البحري على شهرة واسعة، إذ أصبح أحد أكثر المكونات انتشارًا في عالم التجميل والعناية بالبشرة والشعر، قد تتساءل الأن عن ما يمكن أن يفعله هذا البروتين لصحتك دعونا نتعرف على ذلك في المقال الآتي الذي سنتناول فيه الكولاجين البحري.. فوائد وأضرار.

ما هو الكولاجين البحري ؟

الكولاجين البحري أو المعروف بالكولاجين من النوع الأول، يعد الكولاجين البحري إحدى أنواع الكولاجين التي توجد في الجسم بشكل طبيعي ويعد إحدى اللبنات الأساسية في الجلد والعظام والأوتار والأربطة والعضلات والأوعية الدموية، ولكن ما هو الكولاجين البحري؟ هو عبارة عن بروتين يصنعه جسم الكائنات البحرية بشكل طبيعي، ويتكون بشكل أساسي من الأحماض الأمينية والتي تعد اللبنات الأساسية للبروتين، ومن الجدير بالذكر أن الكولاجين يوجد في جسم الكائنات بشكل طبيعي ويشكل ما يقارب ثلث البروتين في الجسم، يمكن الحصول على الكولاجين البحري عن طريق اشتقاقه من المصادر التي تعيش في البحر، على سبيل المثال: قشور الأسماك والجلد والعظام، ويمكن الحصول على فوائد الكولاجين البحري عن طريق تناوله كمكمل غذائي يأتي على شكل مسحوق أو حبوب أو سائل، ومن أهم فوائد الكولاجين البحري للجسم هي دوره في التقليل من أعراض ألم المفاصل وقد يقلل بشكل كبير علامات الشيخوخة، وغالبًا ما يحتاج الكولاجين البحري إلى إظهار نتائج إيجابية بعد مرور 8 إلى 12 أسبوعًا. [1]

فوائد الكولاجين البحري للبشرة

كما هو معروف أنه ومع التقدم في العمر يقوم الجسم بفقدان ما يقارب 1.5% من نسبة الكولاجين في الجسم سنويًا بعد بلوغ عمر الخامسة والعشرين، مما يسبب في ظهور علامات الشيخوخة والتقدم في العمر على البشرة، ومن الجدير بالذكر أنه بإمكانك محاربة هذه العلامات عن طريق تعويض النقص في مستويات الكولاجين بواسطة الحصول عليه من مصدر خارجي على سبيل المثال أقراص الكولاجين البحري، يعمل الكولاجين البحري على تعزيز عدد ونشاط الخلايا الليفية في الجلد، أو الخلايا الموجودة في الأدمة التي تنتج الكولاجين وفيما يأتي أهم فوائد الكولاجين البحري للبشرة: [2]

  • محاربة الجفاف وتعزيز رطوبة البشرة.
  • يقلل من فرصة ظهور علامات التقدم في العمر والشيخوخة.
  • إضافة المرونة للبشرة.

شاهدي أيضاً: الكولاجين البقري

فوائد الكولاجين البحري للشعر

يبدء نمو الشعر في  الجزء السفلي من جذر بصيلات الشعر، وبعد ذلك، يستخدم الجسم الدم من الأوعية الدموية في فروة الرأس لتغذية هذه الجذور، ومن ثم يبدأ الشعر بالخروج من فروة الرأس، يستخدم الجسم نفس النوع من الأحماض الأمينية المستخدمة في تكوين الكولاجين البحري أو الكولاجين من النوع الأول في تكوين الكيراتين، وهو البروتين الذي يشكل الشعر، كما يحتوي الكولاجين البحري على مادة البرولين التي يستخدمها الجسم بشكل أساسي في تكوين كل من الكيراتين والشعر، ومن الجدير بالذكر أنه قد يساعد تناول مكمل الكولاجين بشكل يومي على نمو شعرك، وفيما يأتي بعض فوائد الكولاجين البحري للشعر: [3]

  • قد يساعد في محاربة تلف بصيلات الشعر، غالبًا ما تكون بصيلات الشعر هي السبب الرئيسي لأي مشكلة تصيب الشعر، أي إذا كانت بصيلات الشعر تالفة أو ضعيفة فسينتج عنها نمو شعر ضعيف، ومن الجدير بالذكر أن استخدام الكولاجين قد يحارب تلف بصيلات الشعر وذلك لاحتواءه على نسبة من المواد المضادة للأكسدة التي تقاوم الضرر الناجم عن الشعر.
  • يعزز نمو الشعر وقوته، إذ هناك بعض الدراسات التي تثبت فاعلية الكولاجين البحري في تحسين صحة الشعر وتعزيز نموه.
  • يساعد في تغذية الشعر، كما قد يساعد على محاربة ترقق الشعر وتساقطه، يعود ذلك إلى أن الكولاجين يشكل غالبية طبقة الأدمة والتي تحتوي على جذور الشعر، في حال كانت هذه الطبقة ضعيفة فسينتج عنها ترقق وتساقط الشعر.

هل الكولاجين البحري يزيد الوزن؟

زادت تساؤلات الناس خلال الفترة الأخيرة حول هل الكولاجين البحري يزيد الوزن؟ سأجيب بكلا، إذ أن كل 12 غرام من الكولاجين يحتوي على 45 سعرة حرارية فقط، وبالمثل فإن الإفراط في استهلاك أي مادة قد يؤدي إلى زيادة الوزن، لذا فإنه من غير المحتمل أن يؤدي تناول الكولاجين البحري أي زيادة في الوزن. [1]

أنواع الكولاجين البحري

يقسم الكولاجين البحري إلى عدة أنواع، ويعد النوع الأول إحدى أكثر الأنواع شيوعًا، فيما يأتي أنواع الكولاجين البحري: [4]

  • النوع الأول، يتواجد النوع الأول من الكولاجين البحري في كل من جلد سمك السلور، وجلد أنابيب الأعشاب البحرية، وجلد الضفدع البني المدعوم وجلد الأوسيلات المنتفخة وعظم النهاش كبير العين، وقشور أسماك السحلية والماكريل الحصان وسمك البورى والدنيس، وعظم تونة ذات العيون الكبيرة، وجلد الحبار، ومظلة قنديل البحر الصالح للأكل.
  • النوع الثاني، يتواجد النوع الثاني من الكولاجين البحري في غضاريف قرش الخيزران البني، وغضروف القرش الأسود ومظلة قنديل البحر.
  • النوع الثالث، يتواجد النوع الثالث من الكولاجين البحري في الاسفنج البحري.

أضرار الكولاجين البحري

على الرغم من فوائد الكولاجين البحري للبشرة وللشعر وللجسم إلا أنه تم الإبلاغ عن بعض أضرار الكولاجين البحري لدى مجموعة من الأشخاص، وفيما يأتي بعض أضرار الكولاجين البحري: [2]

  • اضطرابات في الجهاز الهضمي.
  • انتفاخ في البطن.
  • قد يترك طعم سيء في الفم.
  • قد يسبب رد فعل تحسسي لدى الأشخاص الذين يعانون من حساسية اتجاه الأسماك.
  1. أ ب "1" ، what-is-marine-collagen-and-should-you-try-it
  2. أ ب "2" ، marine-collagen
  3. "3" ، collagen-for-hair-will-it-improve-hair-growth
  4. "4" ، marine collagen