دنيا بطمة تبكي وتطلب من حلا الترك مسامحتها علناً بهذه الكلمات الصريحة

  • تاريخ النشر: الجمعة، 10 مايو 2019
دنيا بطمة تبكي وتطلب السماح من حلا الترك بهذه الكلمات الصريحة
مقالات ذات صلة
عمر كمال وحسن شاكوش يخضعان لتجميل بالوجه...هذا ما فعلاه بالصوت والصورة
شقيقة محمد رمضان تحتل الترند بإطلالتها الصيفية مع زوجها على البحر
مبرر قوي يمنع إيمي سمير غانم عن التمثيل وتغير سير لقاء زوجها بمكالمة

حرصت الفنانة دنيا بطمة على إنهاء خلافها مع الفنانة حلا الترك ابنة زوجها المنتج محمد الترك، بشكل مباشر وصريح من خلال طلب مسامحتها علناً لو كانت أخطأت في حقها يوم من الأيام.


قالت دنيا بطمة عن حلا الترك خلال وجودها ضيفة في برنامج "حلوة رمضان"، أنها أحبتها هي وأخوتها حقاً وترغب في انهاء الخلاف الطويل بينهما، من خلال طلب مسامحتها في حالة لو أخطأت يوم فيها، كما أنها من جانبها سامحتها على أي خطأ في حقها بدر منها.

لم تتمالك دنيا بطمة نفسها لتبكي في تأثر، مشيرة إلى أنها قد تبدو إنسانة شريرة، ولكن ما لا يعرفه الناس عنها أنها طيبة، وفي الوقت الذي تحدثت فيه بشراسة يكون بغاية الدفاع عن نفسها مثل أي فتاة يتم تعرضها لاتهامات باطلة، وفي شهر رمضان لن تقول سوى: "الله يسامح كل واحد".

ووجهت دنيا بطمة رسالة صريحة لحلا الترك وحماتها قائلة: "أنا أخطأت فيكم أو أنتم غلطتوا بحقي في يوم من الأيام، أبي أقولكم سامحوني رغم أني إنسانة طيبة عمري ما أذيت أحد ولا أقدر أؤذى أحد في يوم من الأيام".

وأضافت دنيا بطمة: "لهذا بقولهم في هذا شهر، المسامح كريم وإن شاء الله الأيام اللي جايه تكون أحلى، وبقولكم كل عام وأنتم بخير سواء أم زوجي وعيال زوجي بقولكم إن شا الله عامكم يكون جميل".

وكانت دنيا بطمة شنت هجوماً عنيفاً ضد حلا الترك بتصريحات نارية، منها تأكيدها أكثر من مرة أن ابنتها غزل ليس لديها أي أشقاء، كما أنها سخرت من أمنيتها أن يعود والدها إلى والدتها منى الساير لتقول: "خليها تيجي تشوف أبوها الأول وبعدين تدعي إنه يرجع لأمها".