كيف تتجنبين زيادة الوزن أثناء الحمل؟

  • تاريخ النشر: الإثنين، 29 يونيو 2015 آخر تحديث: الثلاثاء، 20 مارس 2018
كيف تتجنبين زيادة الوزن أثناء الحمل؟
مقالات ذات صلة
كل ما تودين معرفته عن الإجهاض المبكر.. أسبابه و آثاره
اعراض الحمل حسب أشهر الحمل
هل للولادة القيصرية خطر على صحة الاطفال؟
يُعرف الحمل بأنه حالة مؤقتة يتم خلالها اخصاب ونضوج واحد أو أكثر من الأجنة داخل رحم الأم , ويستمر غالباً لمدة تسعة أشهر أي ما يُعادل 42 اسبوعاً يتم احتسابها من موعد دورة الحيض الأخيرة للحامل حيثُ يتم احتساب أسابيع الحمل بعد مرور اسبوعين ( 14 يوماً ) من اليوم الأول لآخر دورة للحيض وبحدوث الحمل يُضاف اسبوعين الى اسابيع الحمل الحقيقية.
 
يُصنف الحمل الى ثلاثة أطوار مختلفة تتباين في تطور الجنين والأعراض الظاهرة على الأم.
 
ومن إحدى الأعراض التي ترافق معظم الأحمال هي زيادة وزن الأم، وقد تخشى بعض الأمهات إتباع حمية لخوفها من إنقاص المواد الغذائية وقد تتبع مقولة شهيرة بأنّ الحامل يجب أن تأكل عن اثنين. وقد تم توضيح صحة أو خطأ هذه المعلومة على موقع الطبي.
 
وفيما يخص معدلات الزيادة الطبيعية للوزن أثناء الحمل فهي كالتالي:
 
• في الاشهر الثلاثة الاولى، لا مشكلة في عدم زيادة الوزن يمكن التوصل الى زيادة 2 كلغ خلال كل الفترة.
• في القسم الثاني من الحمل (الشهر الرابع، الخامس والسادس) يمكن لوزنك أن يزيد بمعدل كليوغرام واحد لكلّ شهر.
• أما في القسم الثالث، فهو المرحلة التي ينمو فيها الجنين بشكل سريع حيث يمكن لوزنك أن يزيد بمعدل كيلوغرامين اثنين لكلّ شهر.
 
وفيما يخص طرق تجنب زيادة الوزن أثناء الحمل فقد أشارت دراسة جديدة نُشرت في (The Cochrane Library) أنّ ممارسة الرياضة واتباع برامج الحمية أو مزيج من الاثنين معاً أثناء الحمل يمكن أن يمنع الزيادة المفرطة في الوزن.
 
ويمكن أن تشمل المزايا الأخرى انخفاض خطر كل من: الولادة القيصرية، والوزن المفرط الولادة، وأمراض الجهاز التنفسي.
 
للوصول إلى النتائج راجع  الباحثون بيانات 65 دراسة، وكانوا قادرين على جمع بيانات من 49 دراسة شملت ما مجموعه 11,444 النساء الحوامل.
 
تم توزيع النساء بشكل عشوائي لاتباع نظام غذائي وممارسة الرياضة، أو مزيج من اثنين معاً أوالرعاية المعيارية. كانت الوجبات الغذائية تحتوي على نسبة سكر منخفضة. أما ممارسة الرياضة فكانت غير خاضعة للرقابة.
 
كانت النساء اللواتي اتبعن النظام الغذائي وبرامج التدريب أو مزيج الاثنين معاً نحو 20% أقل عرضة من النساء في مجموعة الرعاية المعيارية لكسب الكثير من الوزن أثناء الحمل.
 
كانت النساء اللواتي اتبعن النظام الغذائي وبرامج التدريب أو مزيج الاثنين معاً  أقل عرضة لتطوير ارتفاع ضغط الدم أثناء الحمل، مقارنة مع النساء في مجموعة الرعاية المعيارية .
 
الحامل ليست بحاجة إلى المزيد من الطعام بشكل عشوائي يُكسبها الوزن ويُعرضها للكثير من المضاعفات، كُل ما تحتاجه هو زيادة تناول الاطعمة المغذية الغنية بالكالسيوم، الحديد، الفيتامين B9، البروتينات.
 
 
للمزيد: