"ليليا الأطرش" تمازح جمهورها بتحديد موعد زفافها

  • تاريخ النشر: السبت، 06 فبراير 2021
"ليليا الأطرش" تمازح جمهورها بتحديد موعد زفافها
مقالات ذات صلة
ليليا الأطرش
ليليا الأطرش تثير الجدل بعد شتم جمهورها بألفاظ نابية
صور ليليا الأطرش في رحلة إلى باريس

نشرت الفنانة السورية "ليليا الأطرش" عبر الستوري الخاص بحسابها على إنستغرام، صورة لخاتم الخطبة مع تحديد لموعد زفافها.

كان هذه الصورة كتحديد منها لموعد زفافها والذي جاء إعلانه بشكلٍ مفاجئ، دون أي مقدمات أو حتى تلميحات.

وكتبت ليليا على الصورة: "تم بعون الله تحديد تاريخ زواجي وبتمنى الكل يفرحلي.. رح يكون بتاريخ 29.. وعقبال الكل".

وما إن كتبت هذا التعليق حتى انهالت التعليقات على ما نشرته، فاتجه البعض إلى إرسال التهاني والمباركات، دون الانتباه إلى التاريخ الذي حددته الفنانة.

إذ إنها تعمدت أن تختار يوم غير موجود في شهر شباط/فبراير، من باب الدعابة والمزاح مع جمهورها والمتابعين.

وأن جزء من التعليقات مالت إلى الإعجاب بالمزحة والروح التي تمتلكها الفنانة "ليليا الأطرش".

كما أن البعض تمنى لها أن يتحدد موعد زفافها بشكلٍ رسمي خلال الأيام القليلة القادمة والتي اعتبرها البعض سعادة لها حينما تجد شريك حياتها.

وقد علق أحدهم على كلامها قائلًا: "الله يا ليليا والله فكرت عمتحكي جد.. بعدها انتهبت أنو نحن بشباط.. ياريتها كانت سنة كبيسة".

كما تمنى لها الكثير أن تكون هذه السنة كبيسة من أجل يكون 29 فبراير موجود بشكلٍ فعلي، لإتمام مراسم زواجها بعد أن تجد شريك حياتها.

وفي حديثٍ سابق، كانت الفنانة "ليليا الأطرش" قد عبرت عن وحدتها واستيائها من الوحدة، خاصة مع اقتراب "عيد الحب" والذي يصادف 18-شباط من كل عام.

وأنها في هذا اليوم من كل سنة تعاني من وحدتها ومن مكوثها لوحدها دون أن يكون هناك شريك يشاركها هذا اليوم.

وأضافت في هذا السياق قائلة:" والله صرت استحي من عيد الفلنتاين..كل سنة بيجي ب لاقيني لحالي".

وفي هذا إشارة منها وتصريح بعدم دخول أي شخص حياتها، وأنها لم تجد المواصفات المناسبة حتى تختار شريك حياتها وتستمتع معه بقضاء مثل هذه الأوقات كعيد الحب مثلًا.

لكنها في تصريحات سابقة، قالت أن الزواج هو شيء يتعلق بالقسمة والنصيب، وأنه ضمن أمنيات وأحلام كل أنثى، من أجل تأسيس عائلة والشعور بدفء الأسرة، إلا أن الظروف هي الحائل بينها وبين الزواج حاليًا.