مقتل سلمى على يد زميلها في تكرار لواقعة نيرة أشرف

  • تاريخ النشر: الأربعاء، 10 أغسطس 2022
مقتل سلمى على يد زميلها في تكرار لواقعة نيرة أشرف
مقالات ذات صلة
رسالة بسمة وهبة لمحمد رمضان بعد مقتل نيرة أشرف طالبة جامعة المنصورة
التفاصيل الكاملة لواقعة الاعتداء على أشرف زكي وتهديده بالقتل
ما عقوبة الممرضة مصورة فيديو نيرة أشرف في المشرحة؟

أثارت واقعة قتل الطالبة سلمى بهجت أو فتاة الزقازيق، على يد زميلها إسلام محمد، الذي قرر إنهاء حياتها بطعنات متفرقة في الجسد، هلعاً كبيراً في الشارع المصري والعربي، إذ إن البعض اعتبره تكرارا لواقعة قتل طالبة جامعة المنصورة نيرة أشرف في وقت قصير بين الحادثتين.

قتل سلمى بهجت طالبة الشرقية

تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي، مجموعة من الصور تُظهر شاباً ممسكاً بسكين في مدخل إحدى العمارات بالزقازيق محافظة الشرقية، وأثارت هذه الصور نوبة من الهلع.

وتبين أن هذه الصور تعود للقاتل إسلام محمد، الذي طعن زميلته سلمى بهجت الطالبة بكلية الإعلام، أكاديمية الشروق، 17 طعنة نافذة، 15 من الأمام، وطعنتين من الخلف، ليزهق روحها، في مدخل عقار سكني بالقرب من محكمة الزقازيق.

وتلقت الشرطة إخطارا بالواقعة، لتنتقل النيابة إلى مسرح الجريمة مستعينة بالطبيب الشرعي لمعاينة المكان ورفع الآثار والبصمات ومناظرة جثمان المجني عليها.

من ناحية أخرى تحفظت النيابة العامة على كاميرات المراقبة بمحيط مسرح الجريمة، كما تحفظت أيضا على السلاح المستخدم في الجريمة والمتعلقات الشخصية لكل من المجني عليها والمتهم الذي تم عرضه على النيابة العامة لاستجوابه.

واتضح أن المتهم مجنون بحب زميلته، إذ تبين بمناظرته أمام النيابة، وجود وشم على صدره باللون الأسود مدون عليه كلمة سلمى حبيبتي، ووشم آخر على ذراعه اليمنى باللون الأحمر مدون عليه اسمها "سلمى".

واعترف المتهم أمام النيابة بأنه بيّت النية لارتكاب جريمته للانتقام من زميلته التي رفضت الارتباط به، على غرار واقعة نيرة أشرف فتاة جامعة المنصورة، حيث اختمرت الفكرة في ذهنه وجهز سلاحا أبيض وانتظرها في المكان الذي تتردد عليه للتدريب، وأجهز عليها.

النيابة العامة تحقق في واقعة قتل سلمى بهجت

وأمرت النيابة العامة المصرية، بفتح تحقيق عاجل وشامل في قضية مقتل طالبة الشرقية سلمى بهجت، وأصدرت بياناً رسمياً بهذا الشأن.

وجاء في بيان النيابة العامة المصرية: "النائب العام يأمر بالتحقيق العاجل في واقعة قتل المجني عليها سلمى  بالزقازيق، أمر السيد المستشار النائب العام بتشكيل فريق للتحقيق العاجل في واقعة قتل المجني عليها سلمى الطالبة بأكاديمية الشروق بالقرب من محكمة الزقازيق، حيث اتخذ فريق التحقيق إجراءاته، وأُلقِي القبض على المتهم وجارٍ استجوابه".

تابع البيان: "وكانت النيابة العامة قد تلقت اليوم الثلاثاء الموافق التاسع من شهر أغسطس الجاري إخطارًا من الشرطة بارتكاب المتهم إسلام محمد جريمة قتل المجني عليها سلمى عمدًا، حيث طعنها عدة طعنات بسكين كان بحوزته، بالقرب من محكمة الزقازيق، أثناء دخولها مدخل عقار محل عمل إحدى صديقاتها، وأنه قد أُلقي القبض على المتهم حال دخوله العقار محل الواقعة".

أضاف: "وعلى ذلك انتقلت النيابة العامة إلى مسرح الجريمة وبرفقتها الطبيب الشرعي وخبراء الإدارة العامة لتحقيق الأدلة الجنائية؛ لمعاينته، ورفع ما به من آثار، ومناظرة جثمان المجني عليها، وتحفظت النيابة العامة على أجهزة تسجيل آلات المراقبة بمحيط المكان، وتحفظت أيضًا على السلاح المستخدم في الجريمة، وهاتفي المجني عليها والمتهم، وجارٍ عرضه على النيابة العامة لاستجوابه".

اختتم البيان: "وانتدبت النيابة العامة الطبيبَ الشرعيَّ لتوقيع الصفة التشريحية على جثمان المجني عليها لبيان ما به من إصابات، وتحديد سبب الوفاة وكيفية حدوثها، وكذا فحص السكين المستخدم في الواقعة، وما علق به من آثار، كما أمرت بفحص كافة الآثار المادية المرفوعة بمسرح الحادث، وحددت عددًا من الشهود الذين رأوا الواقعة خلال ارتكابها لسماع شهادتهم، وجارٍ استكمال التحقيقات".

رسائل قاتل سلمى بهجت مليئة بالحقد

وكانت رسائل إسلام محمد قاتل سلمى بهجت، قد انتشرت عبر مواقع التواصل الاجتماعي، لتثير الخوف حيث امتلأت بالحقد على زميلته المغدورة.

وقال إسلام محمد في إحدى رسائله التي نشرها عبر خاصية الاستوري بحسابه على موقع التواصل الاجتماعي: "اضحكي دلوقتي وافرحي أنك طلعتي التانية على الدفعة، وامتياز مع مرتبة الشرف، وبالرغم أني كنت مسؤول عن كل درجات العملي على مدار سنة ثالثة ورابعة بس تمام، أتى أمر الله فلا تستعجلوه، أقسم بالسبع سماوات هزلزل عرش الله نفسه من بشاعة نهايتك ويومها وبكل قوة هقول للعالم الآن فلتقوموا بالإعدام".

مقتل سلمى على يد زميلها في تكرار لواقعة نيرة أشرف

مقتل سلمى على يد زميلها في تكرار لواقعة نيرة أشرف
وتداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي، استشارة قانونية كتبها إسلام محمد، تبين كم الغيظ والحقد الذي يكنه المتهم لزميلته، التي قال إنها استفادت منه ماديا وفي الدراسة لتحقق طموحها، قبل أن ترفض الارتباط به، حيث كان يبحث عن حل قانوني ينتقم منها به، من خلال سؤال لأحد المختصين.

واجتر النشطاء واقعة قتل الطالبة نيرة أشرف فتاة جامعة المنصورة، بسبب تفاصيل مقتل سلمى بهجت فتاة الزقازيق.

مقتل سلمى على يد زميلها في تكرار لواقعة نيرة أشرف