مريم حسين تتراجع عن سداد ديون والدة حلا الترك وهذا هو السبب!

  • تاريخ النشر: الأحد، 21 مارس 2021 آخر تحديث: الإثنين، 22 مارس 2021
مريم حسين تتراجع عن سداد ديون والدة حلا الترك وهذا هو السبب!
مقالات ذات صلة
والدة مريم حسين تهاجم حلا الترك وتقرر دفع ديون منى السابر بالكامل
بعد بكاء مريم حسين أمام الجمهور من أجل ابنتها ها هي تتركها لهذا السبب!
فيديو: والدة مريم حسين تسرق الأضواء منها!!

تراجعت الممثلة المغربية، مريم حسين، عن دفع المبلغ المترتب على منى السابر، والدة الفنانة البحرينية حلا الترك، لإنقاذها من السجن، في مفاجأة غير متوقعة أعلنتها عبر نشرها مقطع فيديو توضح فيه الأسباب.

وكانت مريم حسين قررت التكفل بدفع المبلغ المترتب على منى السابر، حيث ظهرت برفقة والدتها في مقطع فيديو بثته عبر تطبيق "سناب شاب"، قالت فيه: "حاولنا إيجاد رقمك... والوالدة تبغي تتكفل بكل شيء، أمي ستتكفل بمصاريف المحكمة عشان ما تتبهدلي في السجن".

وجاء تراجع مريم حسين، بعد أن علمت بضخامة المبلغ، وقالت مريم حسين في فيديو عبر حسابها في “سناب شات”: إنها “اعتقدت أن المبلغ الذي تحتاجه 200 ألف درهم إماراتي وليس 200 ألف دينار بحريني، يعني بما يقارب مليونين درهم إماراتي أو نصف مليون دولار، وما راح أطلع أسوي فيها إن أنا المليارديرة عشان أنا أدفع مليونين درهم أو مليون دولار”.

وتابعت: “الحين أطلق حملة للجميع للبلوغرز والفنانات إذا كل واحدة منا حطت 100 ألف درهم إحنا بنجمعها في إعلانين وبنكملها المليونين وبنكون عتقنا رقبة أم، أتمنى إن الجميع يساعدنا بهالموضوع”.

وكانت محكمة بحرينية قررت حبس منى السابر، طليقة المنتج البحريني محمد الترك، سنة مع النفاذ، وذلك في القضية الدائرة بينها وبين ابنتها حلا الترك، بشأن مبلغ مالي قيمته 200 ألف دينار بحريني.

وكانت منى السابر قد خرجت في فيديو وهي منهارة من البكاء ووجهت رسالة إلى ابنتها حلا الترك بعد حكم الحبس حيث قالت خلال حديث مؤثر: شكراً حلا على هدية عيد الأم، وبكرة بس بتتزوجي وبيصير عندك ولا وتعرفين شو قيمة الأم، بقولك يا حلا شكرا كتير.. طبعا أنا صدر حكم أول واستأنفت، واليوم صدر نفس الحكم، وطبعاً بدنا وقت لحتى نقدم للمحكمة أحكام بديلة لأنه أنا حاضنة وعندي ولد.

الجمهور تفاعل بشكل كبير مع دعم مريم حسين لمنى السابر ومحاولة مساعدتها بهذا الشكل بخاصة وأن عدد من المشاهير تفاعلوا مع قرار المحكمة بحبس منى السابر وتعرضت حلا الترك للكثير من النقد والهجوم بعد هذا الحكم الذي اعتبره الجمهور قاسي جداً لأن منى السابر لا تستحق دخول السجن بأي حال.

وتواجه حلا الترك موجة عالية من الهجوم ضدها، بعد قرار المحكمة بحبس والدتها على خلفية النزاع القضائي بينهما، وكشف منى السابر عن شهادة ابنتها زور ضدها في المحكمة، لتتزايد دعوات المقاطعة للفنانة البحرينية التي تنوعت ما بين دعوات من متابعيها وأخرى أطلقها مشاهير.

بعد حكم حبس منى السابر، تزايدت دعوات المقاطعة التي أطلقها عدد من المشاهير ومتابعوا الفنانةالبحرينية حلا الترك، ومن بين المشاهير اللذين أطلقوا دعوات لمقاطعة حلا الترك، كانت الإعلامية الكويتية، مي العيدان.

وطالب عدد من المشاهير بمقاطعة حلا الترك في خطوة قد تكون تنبيه للفنانة الشابه لما تفعله مع والدتها، وأن هذه الخطوة قد تكون مؤشر لها بأن ما تفعله ليس صحيح وغير منطقي.

لكن بعد تراجع مريم حسين ووالدتها عن سداد المبلغ بعدما علما أن قيمته بالدولار الأمريكي لا بالدرهم الإماراتي، هل تنجح دعوتهما للمشاهير ورجال وسيدات الأعمال بتوفير هذا المبلغ المالي الضخم؟ هذا ما ستجيب عنه الأيام القادمة.