أنواع الفوبيا وأعراضها

  • تاريخ النشر: الثلاثاء، 31 مايو 2022 آخر تحديث: الأربعاء، 01 يونيو 2022
أنواع الفوبيا وأعراضها
مقالات ذات صلة
أنواع أمراض القلب وأعراض كل نوع
الاكتئاب: أعراضه وأنواعه وطرق علاجه
مرض السرطان أنواعه وأسبابه وأعراضه

الرهاب هو نوع من اضطرابات القلق التي تجعل المصاب يعاني من خوف شديد وغير منطقي من موقف معين أو كائن حي أو مكان ما أو شيء محدد.

نواع الفوبيا في علم النفس

هناك العديد من مسببات الرهاب من أشياء وأماكن ومواقف وغيرها، لكن يمكن أن يتم تقسيم أنواع الرهاب إلى فئتين رئيسيتين وهما: [1]

  • الرهاب المحدد أو البسيط.
  • الرهاب المعقد.

الرهاب المحدد أو البسيط

المسبب الرئيس لهذا الخوف يكون إما حيوان أو مكان أو موقف أو نشاط معين، ومن الغالب أن يتطور هذا الرهاب أثناء فترة الطفولة أو حتى المراهقة، ومن الممكن أن تقل حدة هذا الرهاب مع التقدم بالسن.

ومن الأمثلة الشائعة له:

  • الرهاب البيئي: كالمرتفعات أو الجراثيم.
  • الرهاب الجسدي: كالدم أو الحقن.
  • الرهاب الظرفي: كالسفر بالطائرة.
  • رهاب الحيوانات: كالكلاب أو القوارض.
  • الرهاب الجنسي: كالخوف من الإصابة بعدوى.

الرهاب المعقد

وهو أكثر خطورة من الرهاب البسيط، حيث أن له تأثيراً قوياً على حياة المصاب، ويتطور هذا الرهاب عند التقدم بالسن، وهناك نوعان شائعان للرهاب المعقد وهما كالتالي: [2]

  1. الرهاب الاجتماعي: المسبب الرئيسي له هي المواقف الاجتماعية، والتي في الغالب يقوم الكثيرون بتجنبها، تهرباً من القلق والتوتر أو الإحراج الذي ينجم عند حدوثها أو حتى بعده، وخشية أن يحكم الآخرون عليك بسلبية – والذي يسمى بالقلق الاجتماعي أو اضطراب القلق الاجتماعي – ومن أشكال التأثير الذي قد يسببه الرهاب الاجتماعي ما يلي:
  • تقليل الثقة بالنفس والشعور بالعزلة الشديدة.
  • صعوبة إيجاد وتطوير العلاقات والمحافظة عليها.
  • تضعف القدرة على العمل والتركيز بالمهام اليومية المختلفة.
  1. رهاب الخلاء:  وهو الخوف من الأماكن أو المواقف التي من الصعب أو المحرج الخروج منها، وقد تتعرض لمستويات عالية من القلق نتيجة لها، ولرهاب الخلاء تأثير مباشر وخطير على طريقة عيشك للحياة حيث يسبب العديد من الصعوبات المختلفة، مثل الخوف من البقاء وحيداً، الخوف من الأماكن الضيقة أو المغلقة.

أنواع الفوبيا الغريبة

هناك العديد من أنواع الرهاب أو الخوف، ولها العديد من المسببات والتي قد تبدو غريبة جداً لنا، لكنها تسبب الكثير من التوتر والقلق للمصابين، إليك مجموعة من أنواع الفوبيا الغريبة: [3]

  • (Ombrophobia) الخوف من المطر.
  • (Myrmecophobia) الخوف من النمل.
  • (Taphophobia) الخوف من الدفن حياً.
  • (Alektorophobia) الخوف من الدجاج.
  • (Amathophobia) الخوف من الغبار.
  • (Phobophobia) الخوف من الخوف.
  • (Globophobia) الخوف من البالونات.
  • (Somniphobia) الخوف من النوم.
  • (Cibophobia) الخوف من الطعام.
  • (Ergophobia) الخوف من العمل وضغوطاته.
  • (Athazagoraphobia) الخوف من أن يتم نسيانك.
  • (Nomophobia) الخوف من الابتعاد عن هاتف ذكي.
  • (Erythrophobia) الخوف من الخجل أو احمرار الوجه.
  • (Panophobia) الخوف من كل شيء - اضطرابات القلق العامة.
  • (Numerophobia) الخوف من الرياضيات أو التعامل مع الأرقام.
  • (Eisoptrophobia) الخوف من المرايا أو من رؤية انعكاسك في المرآة.
  • (Vestiphobia) الخوف من الملابس ويتركز على نوع محدد من الملابس.
  • (Ephebiphobia) الخوف من المراهقين كونهم خارجين عن السيطرة.
  • (Hippopotomonstro - sesquippedaliophobia) الخوف من الكلمات الطويلة.

أنواع الفوبيا النادرة

هناك أنواع من الفوبيا – الرهاب أو الخوف – تعد نادرة وأعداد المصابين فيها يكاد أن يكون محدود بعض الشيء، ومنها ما يلي: [4]

  •  (Ablutophobia)الخوف من الاستحمام: يعتقد بأن سبب هذا الخوف ناتج عن حادث له علاقة بالماء.
  • (Arachibutyrophobia) الخوف من التصاق زبدة الفول السوداني بسقف الفم وسبب هذا الرهاب هو الخوف من الاختناق.
  • (Chirophobia) الخوف من اليدين: سواء يدين الشخص أو أيدي الآخرين، وقد يكون هذا الرهاب نتيجة إصابة باليد.
  • (Chloephobia) الخوف من الصحف: حيث يشعر المصابون بالقلق جراء لمس أو شم أو سماع صوت أوراق الصحف.
  • (Optophobia) الخوف من فتح عينيك: قد يكون نتيجة حدث صادم في الطفولة، وهو متعب للغاية نتيجة عدم الخروج المصابين من منازلهم وعيشهم في بيئة شبه مظلمة.
  • (Plutophobia) الخوف من الثروة: حيث يخاف المصابون من أن يتم استهدافهم بسبب غناهم وثروتهم، مما قد يدفعهم لابتعاد عن أي فرصة لتطوير حياتهم المهنية وكسب المزيد من الأموال.
  • (Pogonophobia) الخوف من شعر الوجه: يكون سبب هذا الرهاب نتيجة تجربة سيئة مع شخص أو أشخاص لديهم لحى، بالإضافة إلى أن شعر الوجه يخفي معالم الوجه بشكل كبير مما يؤدي إلى المزيد من القلق للمصاب بهذا النوع من الرهاب.
  • (Xanthophobia) الخوف من اللون الأصفر: يخشى المصابون أي شيء باللون الأصفر سواء كان طبيعيا أو صناعيا، وهذا النوع من الرهاب يصعب التعامل معه لأن هناك الكثير من الأشياء من حولنا لونها أصفر.
  • (Turophobia) الخوف من الجبن: يتشكل هذا الرهاب أثناء الطفولة، نتيجة عدم تحمل اللاكتوز مما يؤدي إلى خلق نفور أو قلق تجاه الجبن.

أنواع الفوبيا في العالم

للخوف أو الرهاب أنواع عدة نتيجة المسببات مختلفة، إليك الأشهر والأوسع انتشاراً في العالم: [5]

  • رهاب العناكب: حيث تؤدي رؤية العنكبوت أو صورة له إلى خوف وقلق، ويعزى سبب انتشاره لوجود العديد من العناكب المنتشرة في البيئة من حولنا.
  • رهاب الأفاعي: ويعود تطور هذا الرهاب نتيجة التجارب الشخصية لأشخاص تعرضوا للدغ أو من التأثيرات الثقافية السابقة، بسبب عدم وجود أساليب متطورة للتغلب على سم الأفاعي سابقاً.
  • رهاب المرتفعات: حيث يتفادى المصابون به الأماكن المرتفعة كالجسور والأبراج وغيرها.
  • رهاب الطيران: يشعر المصاب برعشات وسرعة في نبضات القلب يصاحبه الارتباك والقلق عند ركوب الطائرة نتيجة تخيله أو تذكره لحوادث الطيران.
  • رهاب الكلاب: نتيجة تجارب شخصية أثناء الطفولة مع الكلاب يتولد هذا النوع من الرهاب، وقد يصعب التعامل معه نتيجة انتشار الكلاب كونها حيوانات أليفة يقتنيها الكثيرون.
  • رهاب الحقن: يشعر المصاب بالخوف والقلق من الحقن مما يجعله يتجنب العلاجات الطبية أو الأطباء، مثل أطباء الأسنان.
  • رهاب النظافة: وهو الخوف من الجراثيم والأوساخ مما يدفع المصاب إلى التنظيف الشديد، وأيضاً غسل اليدين القهري، وكذلك تجنب الأشياء أو الأماكن القذرة، كما قد يرتبط باضطراب الوسواس القهري.

أنواع الفوبيا عند الأطفال والمراهقين

يصيب الرهاب جميع الفئات العمرية، وقد يبدأ في المراحل المبكرة من العمر أو قد تكون فترة الطفولة تحتوي المسبب لرهاب قد يتشكل لاحقاُ في فترة البلوغ؛ وقد تشمل أنواع الفوبيا - الرهاب - التي تصيب الأطفال والمراهقين ما يلي: [6]

  • اضطراب القلق الاجتماعي: تتسب المواقف الاجتماعية بالعديد من أنواع الرهاب نتيجة الضغوط للقيام ببعض المهام أو التعامل مع الآخرين.
  • الصمت الانتقائي: يشعر الطفل أو المراهق بعدم قدرته على التحدث في مواقف اجتماعية محددة، على الرغم من قدرته على التحدث في مواقف أخرى.
  • اضطراب قلق الانفصال: حيث يشعر الطفل أو المراهق بالخوف جراء الابتعاد أو الانفصال عن شخصية متعلق بها.
  • الرهاب المحدد: حيث يرتبط هذا الخوف أو الرهاب بموقف أو بشيء معين، مما يؤدي لتجنب المسبب لهذا القلق والخوف.
  • رهاب الخلاء: حيث يصاب الأطفال أو المراهقون بالخوف نتيجة الشعور بالوحدة أو من الأماكن المفتوحة.
  • اضطراب الهلع: يعاني الطفل أو المراهق عند الخوف من ضيق التنفس، وشعور بالخوف من فقدان السيطرة والدوار، مع زيادة في ضربات القلب.

أعراض الفوبيا

هناك العديد من أعراض الفوبيا – الخوف أو الرهاب – حيث تشمل الأعراض التالية: [7]

  • اضطرابات المعدة.
  • ضيق في التنفس.
  • سرعة ضربات القلب أو الخفقان.
  • التعرق.
  • الدوار والغثيان.
  • الارتعاش.
  1. "مقال نظرة عامة – الرهاب" ، المنشور على موقع nhs.uk
  2. "مقال الرهاب" ، المنشور على موقع mind.org.uk
  3. "مقال 29 رهاب غريب موجود بالفعل" ، المنشور على موقع prevention.com
  4. "مقال الرهاب غير المألوف: دليل للمخاوف غير العادية" ، المنشور على موقع louislaves-webb.com
  5. "مقال 10 من أكثر أنواع الرهاب شيوعًا" ، المنشور على موقع verywellmind.com
  6. "مقال الرهاب عند الأطفال والمراهقين" ، المنشور على موقع chop.edu
  7. "مقال فوبيا" ، المنشور على موقع webteb.com