الحبس والغرامة: آخر تطورات قضية سارة االكندري وزوجها

  • تاريخ النشر: الخميس، 05 نوفمبر 2020
الحبس والغرامة: آخر تطورات قضية  سارة االكندري وزوجها
مقالات ذات صلة
هاني سعد يفاجئ درة في أول عيد ميلاد لها بعد الزواج: وهكذا ردت
حفل عيد ميلاد زوج جومانا مراد يورط نجوم الفن مع الجمهور لهذا السبب
ريا أبي راشد تخدع متابعيها بفيديو طريف مع زوجها

في تطور جديد لأزمة سارة الكندري، أصدرت محكمة الجنايات الكويتية، حكماً بالسجن على الفاشينيستا سارة الكندري وزوجها أحمد العنزي عامين مع كفالة تقدر بـ3300 دولار لوقف تنفيذ العقوبة، وذلك بعد توجيه تهمة مخالفة الآداب العامة، كما قضت المحكمة بفرض عقوبة غرامة تقدر بألفي دينار كويتي أي ما يعادل 6600 دولار أمريكي.

 وجاءت الغرامة الأخيرة كعقوبة للمتهمين إثر قيامهما بحركات غير لائقة على مواقع التواصل الاجتماعي. وأكدت مصادر مطلعة، بحسب ما نشره موقع فوشيا،  أنه سيتم استيفاء الغرامات مع تعهد كل من المتهمين بعدم الظهور على مواقع التواصل الاجتماعي، أو نشر أي فيديوهات مخلة بالآداب العامة بدولة الكويت.

سارة الكندري وزوجها

 وخلال حبسها فاجأ أحمد العنزي متابعيه باعتزال هو وزوجته، الفاشنيستا سارة الكندري العمل على مواقع التواصل الاجتماعي، واعتزال السوشيال ميديا نهائياً، وذلك على خلفية احتجاز زوجته بتهمة "خدش الحياء".

وقال العنزي: "سوف أعلنت اعتزالي أنا وزوجتي سارة لإشعار آخر بعد خروج زوزجتي من السجن المركزي.. عندما تخرج زوجتي سوف تتغير أمور كثيرة.. باختصار راح أقعد معها ومع أهلها ومع أهلي وكل شي راح يتغير.. إذا فكرنا نرد للسوشيال ميديا كل شي راح يتغير طريقة التصوير والدعايا وكل شي بعد مشارة الأهل طبعا راح نفهم اللي إلي واللي علينا.. يعطيكم العافية وسامحونا عن أي خطأ بدر مني أو من زوجتي".

احتجاز سارة الكندري وزوجها

احتجاز سارة الكندري لم يكن الأول وإنما سبق تهمة خدش الحياء، أزمة أخرى تسببت في احتجازها مع زوجها،  فكانت السلطات الكويتية قد قررت منذ بضعة أشهر القبض على الفاشينيستا الكويتية سارة الكندري وزوجها خلال جلسة المحاكمة لاتهامها بـ "مخالفة الآداب العامة"، ثم قررت المحكمة في نفس الجلسة إخلاء سبيلهما بكفالة قدرها 2000 دينار لكل منهما، وبعدها قررت هي الانتقام ممن حاولوا إيذائها بإتهامها بنشر مقاطع مخلة وشنت هجوم حاد عليهما.

وظهر أحمد العنزي وزوجته سارة الكندري في مقطع الفيديو الذي تم تداوله أواخر شهر يناير الماضي بملابس رياضية، غير أن إطلالة الزوجة كان ضيقة وكاشفة للغاية، ثم قام الأخير بتصفيف شعر زوجته، لتتمايل هي لاحقاً أمام الكاميرا وتعلق بشكل مفاجئ: "ماسكني من خصري.. ما تقولون مدري ماسكها من وين وإشاعات"، ثم احتضنها زوجها لاحقاً.

عائلة سارة الكندري

في مقطع استغاثة لوالدتها قالت الأخيرة أن ابنتها لا دخل لها في التهم الموجهة لها وتحدثتعنها وعن زوجها قائلة: "“سارة لديها زوج ورجال كثير تحبه ويشتغلون بشرف، هي عندها أسرة أرجوكم بلاش مثل هاد الاتهامات.. بدي أعرف من يبي راس بنتي.. أنا بناشد أمير الكويت مين يبي راس بنتي.. هاد مسكينه ما عندها معاش.. هي مو تاجرة مخدرات ولا غسيل أموال.. أنا بناشدكم أفرجوا عنها”. وطالبت والدتها أمير الكويت بالتدخل لحل الأزمة والإفراج عن ابنتها.

أزمة سارة الكندري

كانت سارة الكندري تم احتجازها قبل ذلك بسبب مخالفتها لقواعد الحجر الصحي هي ووزجها، وخرجت في فيديو معبرة عن استيائها بسبب احتجازها برفقة ابنتها داخل "النظارة" قبل الإفراج عنها مع إلزامها بدفع غرامة.

وبينت سارة الكندري من خلال مقطع آخر، حيث تحدثت مع صحيفة "The Gulf Press" عن الواقعة، مؤكدة أن ضابط الشركة تعامل معها بتعنت وأصر على احتجازها، وأخبرها أنه إذا لم يكن هناك أحد لاستلام ابنتها لتقيم برفقته خلال فترة احتجازها، فإن الصغيرة ستمكث معها بداخل "النظارة".

وعبرت نجمة السوشيال ميديا الكويتية عن الطريقة التي تم التعامل بها معها خلال التحقيق، مؤكدة أنها تعرضت لضغوط حتى لا تتحدث عما حدث عبر مواقع التواصل الاجتماعي.