Ounass: أساسيات العطلة داخل المدينة

ماسكات للبشرة المختلطة

تصغير الأنف بالفيلر

  • بواسطة: dinaalsarisi الجمعة، 26 يونيو 2020 الجمعة، 26 يونيو 2020
تصغير الأنف بالفيلر

تعتبر عمليات تجميل الأنف من أكثر عمليات التجميل اعتماداً على مستوى العالم، وبعد تطور تقنيات التجميل الحديثة، ظهرت تقنية تصغير الأنف بالفيلر، والتي أخذت انتشاراً واسعاً وكبيراً من أول ظهورها.

فيلر الأنف

يتم تجميل شكل الأنف بالفيلر عن طريق حقن مادة الفيلر بحرص أعلى وأسفل الأنف، حيث يمكنن بسهولة جعل الأنف أكثر استقامة، بالإضافة إلى ذلك من خلال تطبيق الفيلر حول أطراف الأنف يمكن أن يصبح شكل الأنف أنحف وأكثر دقة، ويمكن أيضاً من خلال الفيلر رفع طرف الأنف عن طريق حقن العضلة التي تسحب الأنف لأسفل.

كيفية تجميل الأنف بالفيلر

هناك بعض الإجراءات التي يجب التنبه إليها قبل عملية تجميل الأنف بالفيلر، وهي:

  • التأكد من أن منطقة الأنف والوجه بشكل كامل غير مصابة بأي التهاب أو عدوى، وذلك لدرء أي إصابة قد تحدث بعد عملية الحقن.
  • الاهتمام بنظافة البشرة بشكل منتظم ودوري قبل الإقبال على استخدام حقن الفيلر.
  • الحفاظ على ترطيب البشرة الدائم.
  • شرب 2 ليتر من الماء.
  • تجنب تناول أي نوع من أنواع الأدوية المسيلة للدم قبل بأسبوع من العملية.
  • الابتعاد عن تناول أي نوع من أنواع الأدوية قبل 3 أيام من العملية، وفي حال تناولها يجب إخبار الطبيب.

أما بالنسبة لطريقة تجميل الأنف بالفيلر فهي كالآتي:

  • يجب العلم أن عملية تجميل الأنف بالفيلر هي عملية بسيطة جداً، في البداية يقوم الطبيب باستخدام مخدر موضعي على الأنف حتى لا يشعر المريض بأي ألم عند الخضوع لعملية الحقن.
  • يقوم الطبيب برسمو خطوط على الأنف حتى يحدد من خلالها الأماكن التي سيتم الحقن فيها وكمية الحقن، وبالتالي يضمن الطبيب الحصول على النتيجة التي يرغب بها المريض.
  • في حال كان الأنف غير متساوٍ من الجانبين، فيتم حقن الجانب الأصغر حتى يصبح الأنف متساوٍ، وأما إذا كان أفطساً فيتم حقن القاعدة حتى يصبح بارزاً أكثر، وفي حال كان الأنف أعوجاً، فيتم الحقن حول الغضروف لملئ الأماكن المنحنية والحصول على أنف مستقيم.
  • لا تستمر عملية الحقن هذه لأكثر من 10 دقائق، فهي بسيطة للغاية، بعدها يتم ملاحظة النتائج التي تم الحصول عليها.

نتائج تجميل الأنف

بعد عملية تجميل الأنف بالفيلر، يتغير شكل الأنف بشكل كامل وحتى الوجه، وخصوصاً بعد العملية مباشرة، إذ يكون الأنف منتفخ ومظهره غير محبب للبعض، ولكن بعد أن يزول هذا التورم البسيط ستبدأ النتائج بالظهور بالشكل النهائي حتى ما هو، وقد تتطلب عملية شفاء التورم سنة كاملة حتى يظهر شكل الأنف بشكل واضح وكامل، مما يتسبب للبعض الإحباط والحزن.

وبعد حقن الأنف بالفيلر، يجب مراعاة زيارة الطبيب ومتتابع وبشكل منتظم، وذلك للحفاظ على شكل الأنف الناتج لأطول فترة ممكنة بدون أن يتغير، ويجب العلم أن هذه الحقن لن تمنع ظهور التجاعيد سواء في منطقة الأنف أو المناطق المحيطة به.

ومع ذلك، يجب التنويه إلى أن احتمالية الحصول على أنف مثالي بنسبة 100% عن طريق تجميل الأنف بالفيلر، لأنه أولاً وآخراً عملية غير جراحية أبداً، والهدف الأكبر منها هو تصحيح شكل الأنف بأسهل طريقة وأسرعها، وفي كثير من الحالات لا يمكن أن يكون الفيلر هو الحل المثالي لمشاكل الأنف، وبالتالي لابد من التنبه إلى هذه النقطة.

الفرق بين تجميل الأنف بالفيلر والجراحة

كل عملية من عمليات التجميل تختلف عن الأخرى سواء بالتكلفة أو النتيجة أو حتى طريقة التطبيق، ولكن بالمقارنة بين عملية تجميل الأنف الجراحية وتلك التي يستخدم بها الفيلر، فإن تكلفة تجميل الأنف بالفيلر أرخص بكثيراً، كما أنها عملية بسيطة جداً لا تأخذ سوى بضع دقائق، ولا يحتاج المريض بعدها إلى فترة نقاهة طويلة، كما أنها لا تترك أي آثار مكان الحقن.

تبدأ أسعار عملية حقن الأنف بالفيلر من 150 دولار وصولاً إلى 1500 دولار بحسب المكان، أما تجميل الأنف الجراحي فتتراوح تكلفته ما بين 2500 إلى 8000 دولار.

نتائج عملية تجميل الأنف بالفيلر هي نتائج مؤقتة، وفي حال الحصول على نتائج غير مرضية، يمكن تغيير شكل الحقن للحصول في النهاية على الشكل المطلوب، أما نتائج العملية الجراحية هي نتائج دائمة وفي حال وجود أي أخطاء يتم إجراء عملية جراحية من أول وجديد، كما يجب العلم أن المخاطر والآثار السلبية تكثر في حالة العملية الجراحية.

أضرار تجميل الأنف بالفيلر

بشكل عام، ليس هناك أي أضرار تذكر جراء اعتماد عملية تجميل الأنف بالفيلر، وفي حال حدوثها فهي أضرار نادرة جداً، وهذا الشيء بالطبع عند ارتياد طبيب تجميل ذو سمعة جيدة، وتتلخص هذه الأضرار بما يلي:

  • في بعض الحالات قد يصاب المريض بالحساسية تجاه مادة الفيلر، وهذا يعتبر من الأمور نادرة الحدوث، ولكن وبكل تأكيد يجب سؤال الطبيب عن المواد التي تحتويها الحقن قبل المباشرة بالحقن.
  • يمكن أن تتسبب حقن الفيلر ببعض الكدمات والعلامات والتورمات والالتهابات، وذلك لأنها اخترقت الأوعية الدموية الموجودة في الأنف، ولكنها تزول بعد عدة أيام من العملية.
  • هناك العديد من الأعراض الأخرى التي تظهر بسبب إهمال الطبيب كإهمال التقعيم والأخطاء أثناء عملية الحقن، ولكنها تزول بعد عدة شهور من العملية، كما أنه في بعض الأحيان يمكن أن يقوم الطليب بغرز الإبرة أكثر من اللازم، مما يؤدي إلى انسداد الأوعية الدموية وموت الخلايا المغذية للمنطقة.