كل ما تودين معرفته حول ارتفاع حرارة الطفل

  • تاريخ النشر: الأحد، 18 سبتمبر 2016 آخر تحديث: الإثنين، 17 أكتوبر 2022
كل ما تودين معرفته حول ارتفاع حرارة الطفل
مقالات ذات صلة
كل ما تودين معرفته عن الرضاعة الطبيعية
كل ما تودين معرفته عن تقنية الستروبينق
كل ما تودين معرفته عن الرجيم الكيميائي

لا بد وأنك شعرت بالقلق مراتٍ عديدة بسبب ارتفاع درجة حرارة طفلك. ووقعت في حيرة من أمرك حول كيفية التصرف في مثل هذه الحالة.


حيث يعد ارتفاع درجة حرارة الطفل إلى مافوق 37.5  درجة أمراً لا يجب التساهل معه مطلقاً.


وغالباً ما تكون أسباب ارتفاع الحرارة ناتجة عن الزكام أو نزلات البرد أو بسبب إصابة فيروسية حيث تختفي خلال أيام قليلة. إلا أن الارتفاع الكبير في درجة الحرارة يحتاج لمراقبة وحذر شديدين من قبل الأهل.

إليكِ أيضاً: للأم: هذه هي المسؤوليات التي تقع على عاتقك مع بداية المدرسة


أعراض ارتفاع درجة حرارة الطفل:


سخونة الطفل أكثر من المعتاد.
تعرق الطفل.
احمرار وجنتي أو أذني الطفل.


عند ظهور مثل هذه الأعراض عليك أن تقومي بالتأكد من حرارة طفلك باستخدام ميزان الحرارة.

لدينا لكِ أيضاً: تناولي هذه الأطعمة لمضاعفة فرص الحمل لديك


ما الذي يترتب عليك فعله لدى ارتفاع درجة حرارة طفلك؟ 


احرصي على جعل طفلك يتناول كميات كبيرة من السوائل خصيصاً الماء.
تفقدي حرارة الطفل من وقت لآخر باستخدام الميزان. وكوني متيقضة وحذرة.
أعطي طفلك الأدوية الخافضة للحرارة في مواعيدها بدقة. 
لا ترسلي الطفل إلى المدرسة أثناء ارتفاع درجة حرارته.

اكتشفي أيضاً: وصفات لمعالجة طفح الحفاضات المزعج عند الأطفال

متى بتوجب عليك التوجه إلى الطبيب؟


إذا كان عمر طفلك أصغر من ثلاثة أشهر وتجاوزت حرارته 38 درجة.
إذا كان طفلك بين 3 و6 أشهر، وتجاوزت حرارته 39 درجة.
إذا بدأت تشعرين بأن طفلك أصيب بالجفاف.
إذا استمر بالبكاء لفترة طويلة.
إذا استمر ارتفاع درجة حرارته لأكثر من 48 ساعة.
إذا ظهر عليه طفح جلدي.

قد يعجبكِ أيضاً: