لجين أم رموش بأحدث ظهور لها بفستان العيد

  • تاريخ النشر: الأحد، 16 مايو 2021
لجين أم رموش بأحدث ظهور لها بفستان العيد
مقالات ذات صلة
أبرز إطلالات النجمات أثناء الحمل: زيادة الوزن لم تؤثر على أناقتهن
فساتين صيفية للبحر على طريقة النجمات: اختاري إطلالتك الشاطئية
نجمات واجهن انتقادات بعد ظهورهن بالحجاب مع ملابس مكشوفة

ظهرت لجين أم رموش عبر مقطع فيديو خاص بها على حسابها الشخصي على موقع الصور والفيديوهات "سناب شات"، حيث ظهرت وهي تعايد المتابعين لها بعيد الفطر، فظهرت وهي تقوم بإستعراض فستان العيد الخاص بها وطريقة مكياجها وأيضاً تسريحة شعرها الجديدة ومختلفة، حيث قامت بوضع تاج على رأسها وحلق في منخارها.

لجين أم رموش في عيد الفطر

ظهرت لجين أم رموش وهي تقوم بمعايدة المتابعين بمناسبة عيد الفطر، حيث قالت : " أهلًا وسهلا بيكم كل عام وأنتم بخير وبصحة وسلامة ترقبوا فيديوهات العيد الخاصة بي وفعالياته"، واستكملت الفيديو بإهداء أمها هدية غالية وهي عبارة عن ساعة من الذهب ومعاها سوار مشابه لها، ثم تبدأ في تصوير مظاهر الأحتفال بالعيد سواء من لبسها ومكياجها حيث ظهرت لجين وهي تضع أحمر شفاه مكياج كامل للوجه، أو تزيين المنزل بالبالونات وزينة العيد.

أحمر الشفاه سبب شهرة لجين

وخلال الفيديوهات التي تظهر بها لجين أم رموش عبر حسابها الشخصي على موقع " سناب شات" دائمًا ما تظهر لجين هي تضع الروج الأحمر والذي يعتبر هو سبب شهرتها الواسعة، والسبب في تداول الفيديوهات الخاصة بها فهي تعتبر في نظر الكثير مجرد طفلة تقوم بمجموعة من الفيديوهات ولكن وضعها للمكياج وخصوصًا أحمر الشفاه، هو الذي جعل مؤشرات البحث الخاصة بمقاطع الفيديو الخاصة بها عالية.

حيث قالت لجين من قبل عن أنها في بداية التحضير لمقاطع الفيديو خافت بسبب اسم عائلتها، حيث لقبّها المتابعين بإم رموش بسبب استخدامها للمكياج بطريقة مبالغ فيها وبسبب رموشها الطويلة، حيث بدأت في تصوير الفيديوهات وهي طفلة صغيرة للتحول بعد ذلك إلى صور وفيديوهات جريئة تتخلى بها عن طفولتها.

من هي لجين ام رموش

لجين حسن وتشتهر بـ لجين أم رموش أثارت مؤخرًا الكثير من الجدل حول ظهورها المتعمد وهي تضع الكثير من المكياج و بإطلالات جريئة أكبر من سنها، حيث ظهرت لجين في العديد من جلسات التصوير مؤخرًا بتسريحات شعر جريئة غير مناسبة لها جعلها تبدو أكبر من سنها الأمر الذي تسبب لها في موجة من الانتقادات السلبية بالرغم من أن ملامحها مازالت طفولية.

فهي طفلة سعودية الجنسية، من مواليد 2007 وتبلغ من العمر 13 عامًا، من أكثر الأطفال شهرة في عالم السوشيال ميديا بالمملكة العربية السعودية، ويُذطر أن الجمهور كان قد تعرف على لجين حسن عند ظهورها كطفلة جميلة تتمتع برموش طويلة بشكل طبيعي وهذا هو سر تسميتها بلجين أم رموش إلا أن إطلالتها الأولى عام 2018 كمراهقة كانت بمثابة صدمة للجميع.