لجين أم الرموش تثير الجدل: الروج الأحمرسبب شهرتي

  • تاريخ النشر: الخميس، 04 مارس 2021
لجين أم الرموش تثير الجدل: الروج الأحمرسبب شهرتي
مقالات ذات صلة
ممثلين مسلمين عالمين مرشحون لنيل جوائز «غولدن غلوب»
درة تجري تعديلاً بسيطاً على فستان عيد ميلادها ليصبح أكثر احتشاماً
سيرين عبد النور بفستان من Dolce & Gabbana يتجاوز سعره 6 آلاف يورو

كشفت الطفلة السعودية الشهيرة بـ لجين أم رموش عن سبب شهرتها على مواقع التواصل الاجتماعي.

أحمر الشفاة سبب شهرة لجين

وفي فيديو لها عبر حسابها بتطبيق "سناب شات" قال لجين أن الروج الأحمر هو الذي منحها شهرة واسعة، وذلك بسبب تداول فيديو لها وهي تضع أحمر الشفاه وأصبح متصدراً لمؤشرات البحث لمدة أسبوعين.

وأردفت لجين أنها في البداية خافت بسبب اسم عائلتها، وجاء لقبّها بإم رموش بسبب استخدامها للمكياج بشكل مفرط وبسبب رموشها الطويلة.

من هي لجين أم الرموش؟

اسمها الحقيقي لجين حسن و تُلقب بـ "لجين أم رموش"، وهي طفلة سعودية الجنسية، من مواليد 2007 وتبلغ من العمر 13 عامًا، من أكثر الأطفال شهرة في عالم السوشيال ميديا بالمملكة العربية السعودية.

حققت لجين شهرة واسعة بالرغم من صغر سنها بسبب استخدامها الميك أب بشكل مفرط وكبير، الأمر الذي جعل الجميع يعلق عليه كونها طفلة صغيرة وهذا الأمر لا يليق بعمرها الطفولي.

لديها أكثر من نصف مليون متابع عبر حسابها الشخصي على انستجرام، إلى جانب آلاف المتابعين عبر تويتر.

خبر وفاة لجين أم الرموش

أثارت لجين أم الرموش في فترة الجدل بسبب خبر انتشار شائعة وفاتها، وذلك بعد إغلاق كافة صفحاتها على وسائل التواصل الإجتماعي وتم وضع كلمة تذكر أو Remember على صفحاتها والمعروف استخدامها بعد وفاة صاحب الحساب حيث تُوضع من قبل عائلته بعد إرسالها لإدارة موقع إنستجرام.

انتشار الشائعات بهذا الشكل دفع لجين حسن للرد بنفسها عبر حسابها على تويتر حيث أكدت أن الصور لإغلاق حسابها غير صحيحة ومتداولة منذ أكثر من عام في حين أنها بخير وسلامة إلا أن تعليق لجين لم يمنع انتشار الخبر أكثر وتداوله بشكل أوسع.

لذلك ظهرت لجين أم الرموش في فيديو عبر حسابها على تويتر وأكدت للجميع أنها بخير وصحة وأن الخبر المتداول حول وفاتها غير صحيح على الإطلاق وكل ما في الأمر أنها لا ترغب في الظهور على السوشيال ميديا هذه الفترة وختمت كلامها بشكر لكل من قلق على صحتها وعلى حياتها.

ما تعرضت له الطفلة لجين ام رموش كان سبب في حالة من الغضب على وسائل التواصل الاجتماعي حيث تعرض الكثير من المشاهير في الفترة الأخيرة لمثل هذه الشائعات.