متى يظهر الحمل في البول؟

  • تاريخ النشر: السبت، 09 يناير 2021 آخر تحديث: الأحد، 10 يناير 2021
متى يظهر الحمل في البول؟
مقالات ذات صلة
نصائح لتهدئة الأم العصبية
علامات الولادة الطبيعية
نصائح للمرأة الحامل أثناء السفر

يعتبر الحمل على أنه مرحلة تكوّن الجنين داخل رحم الأم، وتبلغ مدته لفترة تسعة أشهر أو أربعين أسبوعاً يتطور فيها الجنين وينمو من بداية الحمل وحتى موعد الولادة، وفي العادة يتم احتساب مدته من بداية اليوم الأول لآخر دورة شهرية حدثت للحامل، وهناك أعراض وعلامات ترتبط بالحمل وكيفية حدوثه وطريقة الكشف عنه، ويعتبر حدوث الحمل من العمليات التي تمر بالكثير من المراحل أولها إنتاج الخصيتين للحيوانات المنوية التي تخرج أثناء القذف على شكل سائل وهو ما يسمى "السائل المنوي" أما المبايض فوظيفتها هي إنتاج البويضة والتحكم في نضوجها عن طريق الهرمونات التي تتحكم بالدورة الشهرية وتزيد سماكة بطانة الرحم مما يجعلها جاهزة لحصول الحمل، وسنتعرف في هذا المقال على معلومات وافية بهذا الخصوص كما سنعرف متى يظهر الحمل في البول؟

كيف أعرف أني حامل؟

يتم الكشف عن الحمل من خلال أدوات فحص رئيسية، نذكر منها ما يأتي:

  • إجراء فحص بدني ومعرفة التاريخ الصحي وجمع جميع المعلومات التي تتعلق بالدورة الشهرية عند الحامل بحيث تشمل تاريخ أول يوم في آخر دورة شهرية وطبيعة النزف ومدة الإحاضة، وبالتأكيد يجب معرفة إن كان الحمل خارج الرحم أو طبيعياً من خلال الفحص البدني ومعرفة التغيرات التي حصلت على جسم المرأة ومعظمها ترتبط بحصول الحمل؟
  • تشخيص مختبري من خلال مراقبة وقياس مستوى مجموعة من الهرمونات وذلك لتشخيص الحمل إذ يتم تشخيص هرمون موجهة الغدد التناسلية الميمائية بيتا وهرمون البروجسترون عن طريق أخذ عينة من الدم أو البول ويعتمد الطبيب بإجرائها الفحص على تقنية تستخدم للكشف عن الحمل.
  • الكشف المنزلي للحمل إذ يتوفر جهاز الكشف عن الحمل عن طريق الكشف عن وجود هرمون الحمل في المنزل بواسطة فحص عينة من البول.
  • التصوير بالموجات فوق الصوتية عبر المهبل إذ يعتبر من أكثر الطرق دقة وتؤكد وجود حمل داخل الرحم كما أنها وسيلة لتشخيص الحمل بوقت أبكر من الطرق الأخرى كما أنه يمتاز بدقته في الكشف عن عمر الحمل.

متى يظهر الحمل في البول؟

إن معرفة حدوث الحمل عن طريق البول يتطلب الحصول على اختبار الحمل المنزلي الذي يسهل الحصول عليه من الصيدليات دون وصفة طبية ويمتاز بتوفير الراحة للمرأة والخصوصية وسرعة التأكد من النتائج، وهو سهل الاستخدام إذ يقوم مبدأ عمله على فحص هرمون موجهة الغدد التناسلية المشمائية في البول ويوضح حدوث الحمل من عدمه لكنه لا يعطي أي تفاصيل تتعلق بسلامة الحمل أو مدته لذلك يفضل الذهاب للطبيب لإجراء اختبار حمل مخبري من خلال أخذ عينة من الدم.

مدى دقة اختبار الحمل في البول

تعتبر نتائج اختبار الحمل المنزلي في البول صحيحة 100% عند اتباع الإرشادات الموضحة به بدقة وبصورة صحيحة، وهناك دراسات أكدت على أن نتائج هذا الاختبار عالية الدقة ويتم إجراء الاختبار قبل غياب الدورة الشهرية أو عند غيابها بيوم واحد، وهناك باحثين أوصوا بإجراء هذا الاختبار بعد غياب الدورة الشهرية بأسبوع وذلك للحصول على دقة عالية أكثر، وأشارت أيضاً الدراسات على أن هناك بعض الأدوية تؤثر على نتيجة الاختبار مثل: البروميثازين الذي يستعمل لعلاج الحساسية، ومنها أيضاً الادوية التي تستعمل لعلاج مرض باركنسون، والأدوية الكهدئة، والأدوية التي تساعد على النوم، والأدوية المدرة للبول التي تستخدم لعلاج الفشل القلبي، والأدوية المضادة للاختلاج التي تستعمل في حالات الصرع، وأدوية علاج العقم.

أعراض الحمل

تظهر العديد من الأعراض التقليدية التي تدل على حدوث الحمل، نذكر منها ما يلي:

  • الشعور بالإرهاق والتعب.
  • الشعور بألم عند لمس الثدي وانتفاخه.
  • الشعور بالغثيان.
  • كثرة التبول.
  • انقطاع الدورة الشهرية.