يوسف شعبان: وعكات صحية متكررة آخرها كورونا

  • تاريخ النشر: الخميس، 25 فبراير 2021
يوسف شعبان: وعكات صحية متكررة آخرها كورونا
مقالات ذات صلة
بعد وقف مسلسل عمرو يوسف... محمد رمضان يعلن تقديم فيلم "أحمس"
محمد رمضان يتعاون مع نجمة هندية في أغنيته المقبلة "فيرساتشي"
أحمد فهمي يتحدث عن صلحه مع محمد رمضان: أحنا أخوات في الآخر

إصابة الفنان يوسف شعبان بفيروس كورونا المستجد، لم تكن الوعكة الصحية الأولى التي يتعرض لها خلال أخر 5 سنوات.

حيث تعرض الفنان يوسف شعبان لوعكة صحية شديدة عام 2016، بسبب معانته من مشكلات في الكلى، فضلًا عن وجود ماء على الرئة، استدعى الأمر إلى نقله لغرفة العناية المركزة؛ لإجراء بعض الفحوصات الطبيبة وملاحظة حالته الصحية.

وبعد خروجه من المستشفى، تم تكريم الفنان يوسف شعبان، في حفل مهرجان المركز الكاثوليكي في دورته الـ64، وكان يعد هذا الظهور الأول له بعد خروجه من المستشفى، وظهر خلال المهرجان بملامح مختلفة حيث أثر عليه المرض وتسبب في تغير كبير على وجهه.

كما أجرى الفنان يوسف شعبان، جراحة قسطرة وتركيب دعامات في القلب بتكلفة وصلت إلى 90 ألف جنيه، وتحملها شخصيًا، وأمضى فترة النقاهة بالمنزل لمدة 5 أيام، ولم تتدخل نقابة المهن التمثيلية أي تكلفة لها.

وعُرض ليوسف شعبان وقتها أخر أعماله الفنية فيلم «المشخصاتي 2» مع الفنان تامر عبدالمنعم، وأحمد عبدالوارث، إخراج محمد أبو سيف، ومن بعدها أعلن اعتزاله الفن.

بعدها أعلن الفنان يوسف شعبان اعتزال الفن لمدة 3 سنوات، ولكنه تراجع عن الأمر بعدما اطلع على سيناريو جيداً، قرر الرجوع إلى الفن مرة أخري على أثره، ولكنه لم يتم تصوير العمل الذ حمل اسم «سيف الله»، المأخوذ عن الكاتب الكبير الراحل عباس محمود العقاد، وحصل على عدّة تأجيلات خلال الفترة الماضية .

ومؤخراً نُقل الفنان يوسف شعبان إلى إحدى المستشفى بعد تدهور حالته الصحيةأول أمس، ونقص الأكسجين في الدم، بحسب ما أشارت ابنة الفنان يوسف شعبان.

وأوضحت أنه يعاني حتى الآن في صعوبة بالتنفس، ويعمل الأطباء في المستشفى على وضع البروتوكول العلاجي الخاص به، والمناسب لحالته الصحية.

الحياة الشخصية ليوسف شعبان

حياة يوسف شعبان الاجتماعية مليئة بالقصص والحكايات نظراً لدخوله عالم الفن منذ فترة شبابه، وخلال تلك الفترة تزوج أربع مرات من بينهن فنانات وأيضا سيدات عرب.

فكانت الزيجة الأولى من الفنانة ليلى طاهر، ووقع الانفصال بينهما بعد 4 سنوات من الزواج، ولم تدم الزيجة بسبب تدخلات شعبان الفنية في حياة الفنانة ليلى طاهر التي لم تكن قادرة على تحملها.

أما الزيجة الثانية فكانت من نادية إسماعيل شيرين، ابنة الأميرة فوزية شقيقة ملك مصر الراحل فاروق، وأنجب منها ابنة هي «سيناء»، وكانت الزيجة الثالثة من نصيب الفنانة الراحلة سهام فتحي، ولم تدم الزيجة طويلا بسبب أيضا الغيرة الفنية رغم أنه جعلها تبتعد عن التمثيل لفترات طويلة.

واختتم يوسف شعبان زيجاته من الكويتية إيمان الشريعان، وأنجب منها زينب ومراد، ويوسف شعبان مرتبط بشكل كبير بابنته ايمان، وهى التي تراعاه بعد أن أصيب بفيروس كورونا ورافقت خلال الساعات الماضية والتي كشفت أن إصابته جاءت بعد عودته من لبنان لتصويره مسلسل «عش الدبابير» الذى من المقرر أن يعرض خلال شهر رمضان الكريم.

تصريحات صادمة ليوسف شعبان

وكانت في السنوات السابقة تصريحات وصفها البعض بالصادمة حول وضع الفن والفنانين من بينها:

  • نادم علي امتهاني لمهنة الفن وتركي لدراسة الحقوق في السنة الثالثة رغم نجاحي فيها.
  • أطالب الممثلين الجدد بالبحث عن مهنة أخري يُقدرون فيها بدلاً من التمثيل.
  • مندهش من تلقيب محمد رمضان بـ «فتي مصر الأول»، وأتساءل: علي أي أساس وصل لهذه المرحلة؟ ما يحدث معه يؤكد أن الوضع العام مرتبك وغير سليم.
  • أري أن تجارب «مسرح مصر» و«تياترو مصر» تهريج وعبث، وأقول للعاملين فيها: روحوا اقعدوا علي قهوة الفيشاوي لأنكم معندكوش دم، وأنتم لستم فنانين وما تقدمونه لا يمت للمسرح بصلة.
  • أجريت جراحة قسطرة وتركيب دعامات في القلب بتكلفة 90 ألف جنيه، ولم تتدخل النقابة في تكلفتها من قريب أو بعيد، ولكنها من الممكن أن تشتري دواء بقيمة 20 أو 50 جنيه علي الأكثر.

زيادة إصابات كورونا بين الفنانين

خلال الـ 72 ساعة الماضية تزايدت أعداد الإصابات بكورونا بين المشاهير بشكل كبير حيث أعلن عدد من الفنانين إصابتهم بفيروس كورونا كان آخرهم الفنان يوسف شعبان الذي أعلن إصابته أمس، بفيروس كورونا وأن حالته متدهورة وتم نقله إلى المستشفى فورًا.

وكان قد سبقه الفنان أحمد مكى الذي تم الإعلان منذ يومين عن إصابته بفيروس كورونا وخضوعه للعزل المنزلي وأن حالته مستقرة حتى الآن، وهناك أيضا الفنانة نجلاء بدر التي أعلنت هي الأخرى منذ يومين عبر صفحتها على الفيس بوك إصابتها بفيروس كورونا وأنها تعانى من أعراض شديدة حيث تعانى من ضيق تنفس ونهجان.

وانضمت إليهم أيضا الفنانة إيناس عز الدين التي أعلنت أنها شعرت بأعراض كورونا، فأجرت مسحة ولكنها ثبتت سلبيتها وبسبب شدة التعب أجرت تحليل دم وكشف إصابتها بفيروس كورونا، وهناك أيضا المخرج أمجد أبو العلا مخرج فيلم «ستموت في العشرين» الذي أعلن اليوم إصابته بفيروس كورونا.

وكذلك الفنان محمود عبد السميع واحد من أشهر مديري التصوير في السينما المصرية تم الإعلان عن إصابته بفيروس كورونا.

يذكر أن الفنان يوسف شعبان انتهى مؤخرا من تصوير مشاهده في مسلسل «عش الدبابير» الذي يشارك في بطولته مع مصطفي شعبان وعمرو سعد ورانيا يوسف وياسمين رئيس وعمرو عبد الجليل ودلال عبد العزيز ومحمد عبد العظيم ووليد فواز وهو سيناريو وحوار عبير سليمان وإخراج أحمد خالد موسي.

أما الفنانة نجلاء بدر فتشارك في مسلسل «موسي» مع محمد رمضان ومنذر رياحنة وسمية الخشاب وعبير صبري ورياض الخولي وسيد رجب وصبري فواز وفريدة سيف النصر وعارفة عبد الرسول وهو من تأليف ناصر عبد الرحمن وإخراج محمد سلامة.