أعراض مقاومة الإنسولين عند النساء

  • تاريخ النشر: منذ 6 أيام
أعراض مقاومة الإنسولين عند النساء
مقالات ذات صلة
علاج مقاومة الانسولين
مقاومة الإنسولين: الأعراض والأسباب وطرق العلاج
أهم أسباب ممارسة تمارين المقاومة للنساء

تتشابه أعراض مقاومة الإنسولين عند النساء والرجال على حد سواء لكنها قد تختلف في بعض النقاط. تحدث مقاومة الأنسولين عندما لا تستجيب خلايا العضلات والدهون والكبد بشكل جيد للأنسولين، ولا يمكنها كذلك استخدام الجلوكوز من الدم للحصول على الطاقة. الأمر الذي يستدعي إنتاج المزيد من الإنسولين وارتفاع مستوى السكر في الدم.  سنتعرف في هذه المقالة إلى أعراض مقاومة الإنسولين عند النساء وعلاجها.

مقاومة الإنسولين عند النساء

1- الرغبة الشديدة في تناول الأطعمة المالحة والحلوة.

2- الشعور الدائم بالعطش والجوع.

3- الشعور بالتعب والإرهاق بالرغم من أخذ قسطاً كافياً من النوم.

4- اسوداد مناطق معينة من الجلد لا سيما خلف الرقبة، والإبط والفخذ، ومفاصل الأصابع، والركبة.

5- الشعور بوخز وتنميل في اليدين والقدمين.

6- زيادة محيط الخصر عن 88 سم.

7- زيادة قراءات بعض الأمور مثل: [1]

  • ضغط الدم أكثر من 80/130.
  • مستوى الدهون الثلاثية خلال ساعات الصيام أكثر من 150 ملغ/ ديسيلتر.
  • مستوى الغلوكوز خلال ساعات الصيام أكثر 100 ملغ/ ديسيلتر.
  • مستوى البروتين الدهني منخفض الكثافة أقل من 50 ملغ/ ديسيلتر.
  • مستوى سكر في الدم ما بين 100-125 ملغ/ ديسيلتر.
  • مستوى كوليسترول HDL أقل من 50 ملغ/ ديسيلتر.

أسباب الإصابة بمقاومة الإنسولين

1- الإصابة بالسمنة خاصة الدهون الزائدة في البطن التي تسمى الدهون الحشوية.

2- عدم ممارسة النشاط البدني.

3- اتباع النظام الغذائي غني بالكربوهيدرات.

4- الإصابة بالحالات الصحية مثل مرض الكبد الذهني ومتلازمة تكيس المبايض.

5- تناول الأدوية مثل الستيرويدات، ومضادات الذهان، وأدوية فيروس نقص المناعة البشرية.

6- وجود تاريخ مرضي لسكري الحمل.

تحليل مقاومة الإنسولين

يمكن تشخيص أعراض مقاومة الإنسولين عند النساء بعدة اختبارات وتحاليل؛ منها:

1- اختبار الهيموغلوبين السكري (A1C)

يعمل هذا الاختبار على قياس متوسط نسبة السكر في الدم خلال آخر شهرين أو 3 أشهر، فإذا كانت النتيجة تتراوح ما بين 5.7% إلى 6.4% فهذا يدل على إصابة بمقاومة الإنسولين، وإن زادت النسبة عن 6.4% فسيكون مؤشراً على الإصابة بالسكري.

2- تحليل سكر الصائم

يمكن القيام بهذا التحليل خلال ساعات الصيام لأنه يتطلب الامتناع عن الأكل والشرب لمدة 8 ساعات قبل إجراء التحليل. وقد يطلب الطبيب إجراء تحليلاً ثانياً إن كانت نتيجة التحليل الأول عالية، وإذا أظهر كلا التحليلان مستويات الغلوكوز المرتفعة فهذا يدل على الإصابة بمقاومة الإنسولين. وتشير نتائج التحليل التي تتراوح ما بين 100-125 ملغ/ ديسيلتر إلى مقدمات السكري أما إذا ارتفعت عن 125 ملغ/ ديسيلتر فهذا يدل على الإصابة بداء السكري.

3- اختبار تحمل الغلوكوز

يعد اختبار تحمل الغلوكوز طريقة أخرى لتحليل أعراض مقاومة الإنسولين عند النساء، وتكمن طريقة تحديد مستويات الغلوكوز في الدم، وبعدها يتناول المريض مشروب سكري، ومن ثم فحص مستوى الغلوكوز في الدم مرة أخرى بعد مرور ساعتين. فإذا كان مستوى السكر بين 140 - 199 ملغ / ديسيلتر فيدل على مقاومة الإنسولين، ويُشير معدل 200 ملغ / ديسيلتر إلى الإصابة بالسكري.

علاج مقاومة الإنسولين

يمكنك اتخاذ خطوات لعلاج مقاومة الإنسولين والوقاية من مرض السكري من النوع 2:

1- مارسي بعض الأنشطة الرياضي مثل المشي السريع ما لا يقل عن 30 دقيقة يومياً.

2- اتبعي نظاماً غذائياً صحياً غني بالفواكه والخضراوات والحبوب الكاملة إلى جانب الأسماك والبروتينات، والابتعاد عن الدهون والحلويات.

3- تناول بعض الأدوية مثل الميتفورمين (metformin) للمساعدة في الحفاظ على نسبة السكر في الدم تحت السيطرة.

لا تظهر أعراض مقاومة الإنسولين عند النساء جميعها في البداية إلا بعد ارتفاع مستوى السكر في الدم وزيادة الوزن حول منطقة البطن.  ويمكن الوقاية من مقاومة الإنسولين من خلال اتباع الروتين اليومي الصحي مثل ممارسة الرياضة واتباع حمية الكيتو لتخسيس الوزن.